هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مسرحية ما زالوا تعيش ربيع 2114 على خشبة مسرح دار الثقافات العالمية في الدنمارك

أثير محمد الشمسي

عد العرض الاول لمسرحية (ما زالوا) في مدينة مالمو السويدية ومن على مسرح STUDIE FRMÄJANDET/MALMÖ  والتي حضرها نخبة من الادباء والفنانين و المهتمين من مختلف شرائح المجتمع حيث أن رغم اختلافاتهم المعرفية والدينية والعقائدية، لكنهم اجمعوا ان فكرة المسرحية كانت جميلة وحديثة ، حيث طرحت قضية الامام الحسين (ع) على خشبة المسرح بشكل يُغاير ما تعودنا عليه في المجالس الحسينية.



واليوم وفي بداية العام الميلادي الجديد 2014 ومن على خشبة مسرح دار الثقافات العالمية وبدعوة  كريمة من المركز الثقافي العراقي في الدنمارك قدمت فرقة مسرح النور مسرحية (ما زالوا)  فكرة وإعداد واخرج الفنان حسن هادي عن نصوص للشعراء بدر شاكر السياب ، نزار قباني ، عدنان الصائغ وآخرين . حيث تحدث لبارادايم تايمز للإعلام منسق فرع المركز الثقافي العراقي في السويد / كوبنهاكن الاستاذ الفنان خليل ياسين قائلاً:

 

منذ أن انطلق مشروع المراكز الثقافية العراقية في بلاد المهجر ونحن عازمون بتقديم كل ما يجعل من هذا المشروع جسور محبة واخاء لجميع الجالية العراقية في بلاد المهجر بصدق ورؤية موضوعية لنجمع الارث الحضاري والتقدم الذي شهده ابنائنا في بلاد المهاجر لكي تقع اسقاطات التاريخ على تكنولوجيا الحاضر لتكون لنا أناس يحملون رؤية عالية الوضوح ببناء مستقبل العراق الجديد. فقد عارضنا النظام السابق ونحن نؤمن ونحلم بعراق يجسده الخير والعمل والعيش المشترك.

 

حيث أستدرج قائلاً بعد سؤال بارادايم تايمز للإعلام عن ما قدمته وزارة الثقافة وخصوصا المراكز الثقافية في المهجر قال (وزارة الثقافة لديها مشاريع ومشاريع كبيرة ، ولكن ما تعانيه الدولة العراقية من محصاصة سياسية في جميع مفاصل الدولة تجعلها تؤثر تأثيرا مباشرا على هذه المشاريع ولا اخفيك سرا كل ابداع او ازدهار ما في اي مشروع  يحدث من اي جهة كانت في هذا البلد الحبيب تقف الطائفية السياسية حجرعثرة يمنع تدفق الخيرات الفكرية والفنية والثقافية ، ولكننا مع منظمات المجتمع المدني والجمعيات الثقافية العراقية هنا في الدنمارك وجنوب السويد نسعى جاهدين كما ذكرت مسبقا على المحافظة وبلورة الجيل الثالث إن صحت التسمية وهم من ترعرعت اغصان شبابهم بالمهاجر واكتسبوا المعرفة عن بلادهم من خلال ابائهم ، هذا هو الجيل الذي نراهن عليه من خلال  تقديمنا الدعم المادي والاستشاري والمعنوي لهذه المنظمات لتركيز على اعمال لها معاني ودلالات تدمج تاريخ وحضارة العراق مع حداثة العالم الجديد ، وها نحن اليوم قمنا بدعوة النور المسرحية الى خشبة مسرح دار الثقافات العالمية في الدنمارك لتجسيد فكرة قضية الامام الحسين الذي نهض من اجل حرية الفكر والانسان بعيدا عن اي مسمى أخر ، لأننا كعراقيين نقول أن الحسسين وثورته أرث حضاري انساني يجب ان يقدم بأبهى صوره.

 

عند دخولنا للمسرح وقد وصلنا قبل عرض المسرحية لكي نرى الاجواء ونستطيع ان نُحضر لتقريرنا هذا من مقابلات وغيرها من الامور الفنية حيث اعتقدنا انه يوجد قاعة للآستراحة مستقلة وقد كانت تعمل الفرقة الى بعض التجارب النهائية لبداية العرض واجهنا مخرج العمل الصديق الفنان حسن هادي بصرخة عالية رجت اجواء المسرح قائلا رجاءا الجميع خارج المسرح فرد مدير مؤسسة النور ، هذه باراديم تايمز للإعلام  فردا صارخا (على راسي) ولكن اجد نفسي عريان وانا أودي البروفا ، فخرجنا وقد رافقتنا بهذا العرض الاستاذة زيبنب البعلبكي وهي استاذة المسرح ومتخصصة بالمسرح الاسلامي (فقالت العرض سوف يثبت ان كان صراخ المخرج حرص ودقة أم انه يعيش حالة دور المخرج) ، فدخلت بتحدي معرفي مع ضيفتي وانا أنتظر تقيمها للعرض المسرحي وبعد انتهاء العرض قالت ألعرض جميل ومتقن وفكرة ذكية والذي شد انتباهي فكرة الكراسي وخلوها من جالسيها ، أما فكرة العصي كانت تحمل رمزية كلاسيكية لا تناسب حداثة الفكرة وأيضا الضرب بها على الارض لا يناسب الذوق العام لاننا يجب ان نراعي الحضور بكل عرض مسرحي لاننا نجلس بقاعة هي مسرح لا يمتلك المواصفات العالية التي وضع مخرج العمل خطته من خلالها ، أما الازياء اتصور كانت لها دلالات واضحة ولكنها لم تكن مراعية الى الواقع التاريخي للتاريخ الذي يذكر ، اما اداء الممثلين كان جميل مع بعض الارباك لبعض والموسيقى التصورية مختارة بذكاء ولكن كنت اتمنى ان اسمع موسيقى خاصة لفريق العمل بالاستعانة بمقطوعة موسيقة بهذا الاتجاه ولكن لا بأس بإقتباس المقطوعات الموسيقية.

الفنان باسم صباح الباسم خرج لنا بحلة جديدة وتنسيق بالألوان يرمز الى دكتاتورية العصور ، وهو الذي جسد دور يزيد ابن معاوية ، حيث تداخلت شخصيات بصورة استثنائية بظهورهم اول مرة على المسرحية وبأدوار مسرحية بمستوى شرح قضية فكرة الخير والشر التي تجسدت بشخص الحسين عليه السلام ، الاعلامية العراقية هبة نبيل وسانيلا يوسفيتش .

ومن خلال وقت المسرحية ظهر الفنانين أمير المرعبي ، ابو القاسم هادي ، اثير علاء ، محمد رياض وبنايمين لارسن وهم مجموعة من نموذج من الشباب الذي تحدث عنهم سلفا الاستاذ خليل ياسين وقد جسدت دور هند زوجة يزيد الإعلامية هبة نبيل محاولة منها بطرح خبرتها الاعلامية والفنية بخدمة شباب في مقتبل العمر الفني ، وهي التي يذكر عنها التاريخ كانت تسيطر على مقاليد الحكم انذاك بعصر يزيد ، وبطريقة درامية تعمقت فيها الروح لإنسانية التي غمست بجمال الحضور المكثف بقاعة العرض والذين أبهرهم عرض المسرحية وتمازج الاشعار وترجمتها بشاشات العرض مقتحمة هذه الادوار والإشعار موسيقى تصويرية عانقت مشاعر الجميع.

 

وجدنا أًصحاب الاختصاص يسجلون ملاحظاتهم حيث اقتربنا أكثر للتعرف على ما كتب من خلال كراسة د. حميد الجمالي وهو دكتوراه في الاخراج المسرحي من المعهد العالي للفنون المسرحية وقد شغل عدة مناصب ممثل ومخرج في الفرقة القومية للتمثيل - دائرة السينما والمسرح ـ ومحاضر في كلية الفنون الجميلة ـ مدير الفرقة القومية للتمثيل ومحاضر في كلية الفنون والعمارة في ليبيا ـ وهو اليوم يشغل رئيس قسم الفنون والدراسات النقدية في الأكاديمية العربية في الدنمارك.

حيث توجهنا له بالسؤال قائلين أثناء العرض المسرحي وجدناك دونت الكثير من  الملاحظات فهل يا ترى ملاحظات نقدية سلبية ام ايجابية تخص العرض المسرحي والإخراج؟
 رد مُتبسما وقال: أن جميع العروض المسرحية في العالم هي فكرة وهي قابلة للنقد والتشريح النقدي سلبا وايجابا ولكن المهم علينا كناقدين أن نركز على نقاط القوة لتفعيلها ونقاط الضعف وتقويمها واليوم وجدت عمل متناسق يتبسم بلمسات أبداعية فعلا من خلال ما قدمته هذه المجموعة من الشباب ومعهم ذوي الخبرة في التمثيل ، أعتقد انها محاولة جادة وجميلة جدا أن نرى موضوع تاريخي عميق يحمل قيمتان مختلفة تجسد بهذه الطريقة المبدعة ، حيث استدرج قائلاً (حسوني) ويقصد الفنان حسن هادي مخرج العرض المسرحي ما زالوا ، يحمل فكر وهاج في الاخراج المسرحي وهو ممثل من طراز مميز.
 ثم تداخلنا معه وقلنا  لو طلبنا منك أن تغير أسم المسرحية وهي مشاكسة لكي نثير الجانب النقدي لجناب الدكتور حميد الجمالي رد قائلاً اعتقد  يبقى ما زالوا ولكنهم  سيرحلون قاصدا كل براثن الدكتاتورية والهمجية في العالم.

من ثم  شكر الجمالي بارادايم تايمز للإعلام على جهدها وحياهم ووعدهم سوف يكتب لهم مقالات نقدية  يزينون بها موقعهم الرسمي ومجلتهم التي تصدر موسمياً.

 

في نهاية تقريرنا هذا نقول ما زال فعل ماضي ناقص (من أخوات كان) يدخل على المبتدأ والخبر يرفع الأول ويسمى إسمه وينصب الثاني ويسمى خبره ، والواو  ضمير متصل في محل رفع اسمها. يحمل هذا الفعل من زيادة في الايضاح في كثير من الجمل الجميله والحزينة حيث أننا في باراديم تايمز للإعلام نبقى داعمين لجميع النشاطات التي تقوم بها الجالية العراقية في بلاد المهجر من خلال مجموعة شباب من كلا الجنسين لتدوين شعور تجسده الصورة ويشرحه الكلام ، وبدورنا نقدم أسمى ايات التهاني الى الاستاذ أحمد الصائغ مدير مؤسسة النور للثقافة والإعلام على نجاحه في الاستمرار بالنشاط الثقافي المميز.

 

 

 

 

 

 

أثير محمد الشمسي


التعليقات

الاسم: فــــــــــراس حمــــــــــودي الحــــــــــربي
التاريخ: 2014-01-13 16:23:50
أثير محمد الشمسي

......................... /// لك الرقي والابداع دمت وسلم نبضك لما خطت من رقي وثقافة حقيقية
................ تحـــياتي " فــــراس حمــــودي الحــــربي ........................

قـــلم عراقــــــي عربــــي حر ............................... رئيـــس تحـــرير وكالــــــة أقــــــلام ثقــــــــافية لـــــــلإعلام الحر ...




5000