..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اساليب الاذلال في القنوات العراقية

أحمد نعيم الطائي

تنفرد وتتسابق وتبتكر القنوات العراقية دون غيرها من القنوات العربية في عرض برامج تختص بتقديم الدعم المادي للمرضى والمحتاجين بطرق مذلة ومخجلة لاسيما خلال شهر رمضان او قبيل الانتخابات المحلية او البرلمانية، واصبحت تلك البرامج وسائل دعائية لاشخاص وجهات من خلال استخدم اناس بسطاء اضطرهم ظروف العوز او المرض للتطوع في هذا الظهور المخجل والمؤلم الذي يظهر العراقيين يستجدون مذلين، وهنا اود ان اقول لمدراء تلك القنوات : ان هناك ثقافة اعلامية واخلاقية ومهنية بهذا المجال وهي ان تكون المعالجة بطريقة شمولية من خلال تكفل اسرة مرضى لاسيما من الاطفال في مستشفيات داخلية او خارجية بدون اجبار المستفيد او ذويه من الظهور امام الشاشات ، او عرض طريقة توزيع مبالغ مالية او ملابس او اجهزة عينية لهذه الفئات من المجتمع، او سداد دين شخص مطلوب "ملاليم" لوكيل غذائية كما ظهر ذلك ببرنامج "شطب دين" المثير للسخرية والاستهجان الذي قدم من على قناة العراقية خلال رمضان الفائت او برنامج "طيبة اهلنا على قناة الرشيد الذي يحمل سيناريو في منتهى السخف والاحتقار وغيره من برامج مدفوعة الثمن ومعروفة الهدف كالتي تقدمها الشرقية وغيرها من القنوات العراقية البائسة.. واقول اذا كان ماء وجوهكم قد جف على الاقل احفظوا ماء وجه العراقيين المحتاجين.. ولله درك ياعراق

أحمد نعيم الطائي


التعليقات

الاسم: احمد نعيم الطائيl
التاريخ: 26/11/2013 21:11:09
ممتن للاشارة والمرور

الاسم: رفيف الفارس
التاريخ: 26/11/2013 02:35:27
اصبح الاتجار بألم العراقين من السلع الرائجة في سوق الانتخابات والاعلام .
فليس واجب قناة اعلامية ان تعمل عمل منظمة خيرية والاخيرة لها قواعد واصوليات واخلاقيات ومن اهمها التستر على العطايا حفاظا على كرامة الانسان فليس ذنبه انه ولد في دولة لا تحترم انسانيته . كما ان كل ما تفعله هذه القنوات هو واجب الدولة هي التي يجب ان تتكفل بمواطنيها .

دمت استاذي ودام قلمك للخير




5000