هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رقع يرقع ترقيعا

جواد الماجدي

مطر، مطر يا حلبي عبر بنات الجلبي، مطر، مطر يا عالي طول شعر راسي، مقاطع أو ابيات جميلة كنا نرددها صغاراً، ذكوراً، وإناث، لا نعلم من قائلها، ولماذا قالها! لكننا نحب نزول الماء من السماء الذي كنا نعتقد بأنه خيرا لسماعنا آبائنا، وأمهاتنا تصلي على النبي واله وتسبح لله شكرا وامتناناً وثناء.

  المطر كلمة جاءت في القرآن الكريم، لكنها لم تحمل معناً واحداً يدل على الخير، أو الرحمة كما نعتقدها، وكما هو حالنا الان؛ كلمة المطر تعني العذاب "وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِمْ مَطَرًا ۖ فَسَاءَ مَطَرُ الْمُنْذَرِينَ"(الشعراء 173).

  للسنة الثانية على التوالي وبنجاح ساحق تغرق بغداد، والمحافظات الجنوبية، ولا يوجد من ينقذها من بؤسها هذا، ولا يوجد من يضع الخطط، والحلول الناجعة لا إنقاذنا بدلا من الترقيع والشماتة وكيل الاتهامات بين الاطراف المتخاصمة، أو الفرقاء السياسيين.

الدكتور المبجل (صلاح عبد الرزاق) محافظ بغداد السابق، الذي شهدت على يديه أول عملية غرق في عصرنا الحالي لبغداد الحبيبة، حيث لم يحرك ساكنا، ولم يتخذ الاجراءات المناسبة لتلافي المشكلة مجدداً، ليظهر لنا محافظنا العتيد ليشمت بالبغداديين لغرقهم، لينسبها الى عقوبة الهية، لعدم انتخابنا لزمرته الذي ظهرت عليهم الشمس، لتكشف زيغهم، وفسادهم الكبيرين، وكأن مصداق الاية الشريفة نزلت بأهل بغداد"وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِمْ مَطَرًا ۖ فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُجْرِمِينَ" (الأعراف 84) نتيجة اعراضنا عنهم بالتصويت.

الترقيع: سياسة جديدة لأمانة بغداد وعلى رأسها امينها بالوكالة وجهبذ ها العبعوبي, هي درس من دروس تعلمها اميننا من استاذه(ابو اسريوه) بعد ان فشل في حل أغلب المشاكل الحاصلة، أو المفتعلة التي فلتت زمام امورها من يديه, لنجد ان امانة بغداد وفي محاولة لامتصاص غضب الجماهير البغدادية المتضررة من مياه الامطار والهاجرة بيوتها لا كثر من عشرة أيام، نجدها تسحب المياه من احدى المناطق لتنقله الى منطقة اخرى غير متضررة او متضررة جزئيا كحلاً ترقيعياً ينم عن عدم وجود رؤية واضحة أو استراتيجية عمل لمكافحة الازمات والخروج منها بأقل خسائر، لا ترحيلها، وترقيعه، لتكون قنابل موقوتة في ازمنة اخرى.

أين انجازات حكومة دولة القانون؟ ما هي الخدمات التي قدمتها للمواطن؟ ما هي المشاريع التي أنجزتها؟ لماذا لم ينزل رئيس الوزراء الى الشارع ليشارك رعيته بمآسيهم (كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته) كما فعل ابان تسنم الدكتور عبد الرزاق منصبه كمحافظ؟ لماذا لم يتم تعويض المتضررين كما فعل في الغرفة الاولى(الفيضان السابق)؟ هل لان المحافظ الجديد ليس من حزبه ؟.

لا يسعني الا ان اقول تهيئوا تحصنوا تجزموا(ارتدوا الجزمة) (ويا مسعده وبيتج على الشط).  

جواد الماجدي


التعليقات




5000