..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مؤشرات على اداء المنتخبات الوطنية العراقية بكرة القدم خلال ربع قرن

علي كاظم خليفة العقابي

  مؤشرات على اداء المنتخبات الوطنية العراقية بكرة القدم خلال ربع قرن من خلال متابعتي وعملي في الجانب الرياضي

1_عدم تمتع معظم اللاعبين بالخبرة الكافية في توزيع القوة البدنية على وقت المباراة البالغ تسعون دقيقة ونلاحظ فقدانهم للقوة في الوقت الاخير من الشوط الثاني رغم تمتعهم بلياقة بدنية.
2_النقص الواضح في الخبرة في التصرف داخل الساحة مع اللاعب الخصم والزميل والحكم فتراه متشنجا بلا مبرر مع الكل ولا يعرف الاسترخاء
3_ يفتقد للقدرة على اللعب في منطقة جزاء الخصم وكانه يصاب بصعقة كهربائية عدا القليل جدا منهم
4_ خط النص دائما يسلم للخصم ولا يجيدون التحكم به علما انه مكان العمليات الكاملة في كرة القدم فلا اسناد ولا دفاع و يختبص اكثر من لاعب في مكان واحد ونحتاح لداينمو مثل هادي احمد في كل فريق
5- لا نجيد الدفاع والاحتفاض بالفوز ونرى دائما خساراتنا بعد ان نتقدم اولا على الخصم
6_ حينما نسجل هدف اثناء المباراة كانها انتهت نرجع وننكمش ونمكن الخصم من التهديف والفوز
7_ لا يجيد الفريق العراقي كيفية اضاعة الوقت ان كان فائزا او سحب الفوره من الفريق القوي والسريع لاحباط عزيمته من التهديف
8_ جهل الاعبيين في كسب الحكم بصالحهم فتراهم دائما في شكوى منه وخصام لا مبرر له حتى انتقلت هذة الصفة لنا نحن الجمهور
10_ عدم قدرة المدرب على خلق روح الجماعة والتعاون بين الفريق ونلاحظ انانية البعض في التهديف وصنع الفرص ووجود علاقة الصداقة بين لاعبين او ثلاثة فقط دون الاخريين مما ادى الى ضياع فرص تهديفية كثيرة

11_ لا نلعب على صافرة الحكم بل نسترجل قراراته قبل ان تحدث وتحملنا الكثير من ذلك المفروض اللعب على الصافرة وليس على توقعاتنا
12_ حالة المد والجزر في الاداء تارة في القمة وتارة في السفح حينما تكون ظروف مواتية وحالة التحدي والتنافس نكون على اداء جيد وحينما تكون الظروف طبيعية نفتقد الرغبة في التنافس والفوز
13_ نقص الخبرة الدائم في عمليات الدفاع والتغطية في منطقة الدفاع مع ان الفريق انجب مدافعون عمالقة ونحتاج الى قائد للدفاع دائما
14_ بعد ان اصبحت الضربات الحرة تقول كلماتها بجدارة في حسم الكثير من المباريات لازال الخوف يطغي على المنفذ ولا يحدد لاعب او اثنيين للتنفيذ وزرع الثقة في نفوسهم فترى الضربات طائشة او في الجدار مع ان هناك بعض الاعبين يجيدونها ولكن بين سطر واخر
15_ كان سابقا للمدرب كامل الصلاحيات في اختيار اللاعبين بدون ادنى تدخل واتذكر ان داني ماكلن وغيرة كانوا يبحثون عن الاعبين من الفرق الشعبية في بغداد والمحافظات من خلال تجواله المستمر اصبح في العشرين سنة السابقة العلاقات والمحسوبية والمنسوبية في الاختيار وفرض الاعبين
حتى اتذكر تصريح لاحد المدربين الاجانب بوصف اللاعب الاسمر كريم هادي بانه ثروة وطنية كما هو النفط
16_ عدم وجود التخطيط العلمي لايجاد خطط طويلة الامد باالاعتماد على الناشئين والاشبال والشباب حيث كانوا يزجون باكثر من فريق في بطولات منها غاته الدولية في السويد وغيرها وخرجت لاعبين كبارمنهم احمد راضي وغيرة لزيادة الخبرة للمدرب والاعب وازاله حالة الرهبة في اللعب في الساحات الدولية والجمهور الكبير منذ وقت مبكر وعدم وجود معايشة مستمرة لمجاميع مختارة من الموهبيين في الاندية العالمية ومدارس التدريب العالمية
17_ عدم مرافقة الفريق من قبل باحث اجتماعي ونفسي وهو مهم جدا لاعداد الفريق لكل مباراة والاعتماد على خبرة المدرب فقط وكذلك على طباخ يرافق الفريق ليعرف مزاج الاعبين في الاكل وتوفيره
18_ الاعتماد في اختيار اللاعبين من بغداد فقط دائما وعدم استدعاء لاعبي المحافظات بحجج واهية ولذر الرماد في العيون يستدعون لاعبا او اثنين احيانا يجلسون على دكة الاحتياط
19_ اداء ضربات الجزاء تعتمد على لاعب او اثنين وعدم تدريب الاخرين لذلك دائما نخرج من ضربات التاهيل من منطقة الجزاء الا اذا صادفنا الحظ بقوة
20_ لا نجيد اضاعة الوقت في نهايات المباريات عندما نكون متقدمين وهناك نقص واضح في خبرة المدرب والاعبيين ونرى فرق الخليج تجيدها بجدارة لانهم يتدربون عليها
21_ الكل يعرف ان للملاعب والجمهور والدوري وقيادة الكرة من اتحاد ولجنةالولمبية لها دور كبير في انعاش وتقدم كرة القدم ان كانت حريصة في تشخيص حالة المنتخبات الوطنية لكل الفئات بتجرد عن ما ذكرته الان
هذة ملاحظات كتبتها بسرعة تحت تاثير اداء الفريق اليوم مع اندنوسيا في تصفيات امم اسيا التى كنا نازر من اجلها فريق السعودية لكي تقدم لنا فضلا لن ننساه اتمنى مشاركتم في مناقشتها مع وافر محبتي

علي كاظم خليفة العقابي


التعليقات




5000