هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كـاسرُ الأمواج

جمال مصطفى

السؤالُ  كمْ سألَكْ 

  والجوابُ كمْ خذلَكْ

  

الـشجون ُ كـوكـبَـة ٌ

  والحديث ُ ذاكَ  فَـلَـكْ

  

لا تـزالُ مِـن زمـن ٍ

  قـد حَـسـبْـتَـه ُ أزلــكْ

  

  سـومرٌ وصـاحـبُـهـا

  والحـيـــاةُ  ظهـرُ كـلَـكْ

  

في شِـبـاكِ  سـيـرتِـها

  بـازغـاتُ  كـلِّ حـلَـكْ

  

فـنّـدَتــْـك فـلـسـفــة ٌ         

    مسـتَـعـيـرة ً جـدَلـك

  

لا أراكَ تَـسْـمَـعُـني

  الـذهـولُ مَن جَـعَـلَـكْ

  

في اتجاه قِـبْـلَـتِـهـا   

    بـتَّ مُـرسِلا ً قـُبَـلَـكْ

  

لا جُـنـاحَ : عاملـة ٌ   

    قد تَـذَوّقَـتْ عَـسـلَـك

  

يـا بـيــاضَ زنـبـقـة ٍ   

    إذ تـوسّـدتْ طـلَـلـَكْ

  

الـرمـالُ   بــاديــة ٌ   

     والغـزالُ شـُـبّـِهَ لـكْ

  

يا شهـيـدَ غـلـطـتِها 

   كم   قـتـلتَ مَن قـتـلـكْ

  

أغـرقـتـْكَ , دافـعـُهـا

  مِن عـمـيـقـكَ انتـشلَـكْ

  

كنتَ في سوابـقهـا   

   تستـطـيـبُ مُعْـتَـزَلـكْ

  

لا سبـيـلَ عـنـدك يا

    مَنْ طفـقـتَ فارتجَـلـكْ

  

مقـفـلا ً بلا أمَـل ٍ    

   أن يـعـودَ مَـن قـفـلـكْ

  

  أن تـبــوحَ قـافـيـةٌ ٌ    

     إذ تَـجـرأتْ بَدلَـكْ

  

ريشُهـا الـ تـطـيـرُ به 

   نَـتــّـفَـتْ جنـاحَ مَلَـكْ

  

تستعـيـرُ  زئبَـقـهـا   

    أمْ  تـُعـيـرُهـا  خطـلَـكْ

  

  راهَـنَـتْ عـلى حَـوَرٍ   

     وازنَـتْ بـه  حَــولَــكْ

  

حدوتـان من ذهَـب ٍ  

     للأتـــان ! وا ثـمَلـكْ

  

الـطـريـقَ   قـاطـعـةٌ    

     مَن يمرّ , سوف هلكْ

  

لا سبـيـلَ يسلُـكهـا   

  ضلّ , ضلَّ حـيـنَ سَلَـكْ

  

  الـسفـوحُ حـصّـتـهـا  

  إنْ  قَـبِـلـْـتَ خـذ ْ جـبـلـكْ

  

لو رفـضتَ يقــْـبَـلُها 

   ظـلّـكَ الـذي انـتـحَـلَـكْ

  

الجـنـون خـاتـمة ٌ     

   إنّ فـيـك مُعـتَـقـلَـك

  

في التفاف اخضرها  الـ

  قَـَطـّعَـتْ بهِ سُـبُـلَـكْ

  

زهـرة ُ المـلـوك ِبها    

     قـد تدارَكَـتْ ملَـلَـكْ

  

غـيْـمـة ٌ مُـبـاركـة ٌ :

     اُدْخُـلَـنَّ  مُغـتَـسـلَـكْ

  

هـدهـدٌ بـخـاتَـمهـا   

    أرسلـتْـهُ فـاحـتَـمـلـكْ

  

ثُمّ عاد يُسْـمِعُـهـا  

   في عُـجالـةٍ غَـزَلَـكْ :

  

مَـن جمالُ لـثغـتِـها   

   عـن نـدائهـا  شغـلَـكْ

  

مَـن تَـظـلّ مبـدعـة ً 

  بـاتّـبـاعـهـا حَـجَـلَـكْ

جمال مصطفى


التعليقات

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 2013-12-16 21:51:52
العزيز يوسف

شوقا شوقا

سعيد أنا بدخولك الى موقع النور

شكرا للنور الذي جعلني أقرأ اسمك

دمت بصحة وعافية يا يوسف

الاسم: يوسف صبري
التاريخ: 2013-12-16 17:28:33
جمييييييييييييييييييييييييييييييييييييل هو ماتكتب

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 2013-11-18 04:53:16
الشاعر المطبوع الحاج عطا الحاج يوسف منصور

كل الود ,

شكرا لمرورك الكريم يا ابا يوسف

شكرا على التعليق منظوما ومنثورا

ودمت لنا بصحة وعافية وإبداع

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 2013-11-17 20:20:42
أخي الطيب الشاعر المبدع جمال مصطفى

عابرٌ قد سألَكْ
فبماذا خذلَكْ

أنتَ تدري ما به
ضلّ مَنْ ضلّلَكْ

[ مُقفلاً بلا أملٍ
أنْ يعودَ مَنْ قفلَكْ ]

قصيدةٌ على المقتضب قضبتْ كلَّ فرائد اللغة
فهي من السهل الممتنع فدُمتَ لنا أيّها الشاعر
الرائع ودامَ عطاؤكَ .

خالص الودِّ لكَ مع باقةورد وتصبحون على خير .

الحاج عطا

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 2013-11-17 19:06:09
استاذي الكبير الشاعر والباحث كريم مرزة الأسدي

محبة خالصة

بصراحة يا استاذي وجدت ان بعض البحور الشعرية

مهملة هجرها الشعراء تقريبا إلا نادرا مثل المجتث

الذي كتبت عليه قصيدتي (مثنويات ) وثنيتها بهذه

القصيدة التي جاءت على المقتضب رغبة في انعاش هذا

الجانب .

ودا ودا استاذي الكبير وشكرا على تعليقك وحنوك

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 2013-11-17 18:57:46
يا العامري

محبة

سأكمل في ردي على تعليقك ما بدأت في ايضاحه ردا على
تعليق الشاعر العذب جميل الساعدي . قرأت قصيدة شوقي
حف ثغرها الحبب فهي فضة ذهب . فشعرت فجأة بدافع قوي
الى الكتابة على المقتضب وبما انني اعمل هذه الأيام في
غابة تطل على البحر فقد راقبت وسرحت أمام كاسر الأمواج
الذي لا يكل في صد الموج حد العبث وهكذا تتالت ابيات
القصيدة كأمواج تهجم وتنكسر , اما ايصال معنى محدد قد
يعتبر بعض القراء عدم الأمساك به حيرة وتشتت فهذا في
رأيي لا داعي له لأن القصيدة مطالبة أولا بإيصال جماليات
صورية من استعارات وتشبيهات وغير ذلك , ومطالبة بانتشال
الجملة من محيطها اللغوي الى عالم اثيري مترع بالموسيقى
فإذا استمتع القارىء الفطن وحتى غير الفطن بهذه الجماليات كل حسب مقدرته وذائقته فهذا هو المطلوب
اضافة الى ان القصيدة تبقى قابلة لقراءة اولى وثانية
وثالثة. اكتفي الآن بهذا , لعل مناسبة اخرى تستدعي اضافة
او اضافت .
دمت يا العامري مبدعا وصديقا معتقا

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 2013-11-17 18:41:06
الساعدي الشاعر الجميل

ودا ودا

شكرا على تعليقك والود الذي بين الكلمات

في تعليقك انتباهة أسعدتني بحق وهي كون القصيدة

( عالم سحري تتجاوب فيه أصداء القديم والحديث بتناغم )

في الحقيقة هذا هو ما اريده انا كشاعر من القصيدة

مع بعض الأضافات كالأهتمام الكبير بموسيقى الجملة الشعرية

وعدم التركيز على ايصال معنى محدد بل فتح الصور

الشعرية على حرية التأويل أو التآويل .

اكرر امتناني وشكري ومحبتي

ودمت شاعرا عذبا جميلا يا الساعدي

الاسم: كريم مرزة الاسدي
التاريخ: 2013-11-17 18:34:39
الشاعر النائي الرائع جمال مصطفى المحترم
السلام عليكم مع أطيب الأمنيات
أرى تميل للبحور الراقصة الساكنة ، وهذا طبع الغناء الراقص بخطوات واثقة ،
مقـفـلا ً بلا أمَـل ٍ

أن يـعـودَ مَـن قـفـلـكْ



أن تـبــوحَ قـافـيـةٌ ٌ

إذ تَـجـرأتْ بَدلَـكْ
هو الأصل والقافية فرع من حذواته ، والقافل والمقفول كيان واحد ، لا اثنان ، فبأي آلاء ربمكما تكذبان ، قصيدة رائعة جدا ،دمت للإبداع والجمال ، احتراماتي ومحبتي

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 2013-11-17 18:24:00
صديقي شاعر الطبيعة سالم الياس مدالو

كل الود

شكرا على تعليقك الدافىء , المعبر بأيجاز

كلما اقرأ اسمك على الشابكة , يخطر في بالي الهايكو

دمت في صحة وعافية وابداع

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 2013-11-17 18:15:01
الشاعر المبدع الأزرق , سادن ثقافات النور

ودا ودا

بالغ الشكر والتقدير على تعليقك الطافح بالود

أخي الشاعر المتميز جلال جاف الأزرق

دمت لنا وللأبداع ولثقافات النور

محبة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-11-17 18:13:03
قصيدة جمال هنا تلتحم مع بعضها
عبر أبياتها التي توحي للوهلة الأولى
أنها متنافرة بيد أنها ليست كذلك
فثمة عدة خيوط تربطها ببعض
وأولها هذا الأفق الموسيقي للمفردات
ثم موسيقى خافتة رغم أنها راقصة فاعلاتن مستفعلن ،
والصلة الأخرى اجماع الإبيات كلها
في مؤامرة على إخفاء الموضوع
بمعنى أنه موجود غير أنه من التابو إظهاره !
حقيقة عزيزي جمال البديع
حاولت إقتباس عدة أبيات فوقعتُ حيرة لذيذة !
مودات موصولة

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 2013-11-17 16:46:18
هـدهـدٌ بـخـاتَـمهـا

أرسلـتْـهُ فـاحـتَـمـلـكْ



ثُمّ عاد يُسْـمِعُـهـا

في عُـجالـةٍ غَـزَلَـكْ :

من زمان طويل لم نستمتع بقصائد غزل جميلة, تستغرق في وصف المرأة والتشبب بها,وكذلك لم تعد أسماعنا تطرب لصدى فصائد وصف الطبيعة, التي يزخر بها شعرنا العربي, والذي أنجب أفذاذا في ذلك الفن كالبحتري. وها هو الشاعر
المتألق جمال مصطفى يتحفنا بواحدة من روائعه, فيحلق بنا في رحلة شعرية الى عالم سحريّ جميل, تتجاوب فيه أصداء القديم والحديث بتناغم مبهر
فألف تحية وألف شكر
للشاعر المتألق والناقد البارع
جمال مصطفى
مودتي الكبيرة



الاسم: سالم الياس مدالو
التاريخ: 2013-11-17 15:20:46
لو رفضت يقبللها
ظلك الذي انتحلك
....................
قصيدة رائعة ذات شعرية عالية تمسك بيدي قارئها
لتقوده الى ضفاف انهار الفلسفة
صديقي الشاعر الرائع جمال مصطفى
دام ابداعك الاصيل
مع خالص ودي .

الاسم: الأزرق
التاريخ: 2013-11-17 13:47:50
السؤالُ كمْ سألَكْ

والجوابُ كمْ خذلَكْ

=========
مذهلة افتتاحية النص بحيث تسحبك كمغناطيسية قوية لبحر عميق من شعرية راقية

صديقي الكاتب القدير

جمال مصطفى

احترامي العالي وحلال تقديري

جلال جاف




5000