..... 
.
......
.....
مواضيع تحتاج وقفة
د.عبد الجبار العبيدي
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  

   
.............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رجل الدين..السياسة..الشارع

نصير الكيتب

بداية ًما سأكتبه فهويعبرعن وجهة نظري الخاصة ولعلي أعبر عن وجهة نظر شريحة كبيرة من الناس ليس لديهم جرأة لقول الحقيقة خشية أولعدم احراج هذا أو ذاك أولنقل عدم امتلاكهم وسيلة التعبير فالنتيجة واحدة وما سأكتبه يشهد الله تعالى لا أقصد شخص بعينه أو طرف معين بل غيرتي على ديني وشعبي هي الدافع الأول والله تعالى وراء القصد وهنا لا اعمم ولكن أتحدث عن شيئ موجود وواقعي فمن يمسه كلامي فليجعلني مرآته التي يرى نفسه بها وليغير من تصرفاته التي يؤخذ عليهاومن لايمسه كلامي وهم اكثرية فلا يفرح ويكون على حذرمن المستقبل ومن يرىفي كلامي خطأ أو مبالغ به فليثبت لي وله شكري الجزيل .
بالنسبة لي فانني تربيت وترعرعت وسط مجتمع محافظ ذو تدين جيد و تقاليد وعادات محترمة منها وعلى سبيل المثال وليس الحصر احترامُ رجل الدين احترام خاص حيث يفوق احترام الأخرين حتى لو كان هذا الأخرأحد الوالدين والذي اوصى الله تعالى بهما,
و سألت ذات مرة ابي رحمه الله تعالى عن سبب هذا الاحترام الخاص فرد قائلا لانه ( رجل الدين) درس و يحمل معلومات عن الدين أكثر من غيره وهو بذلك اصبح كالمعلم لنا والواجب هو احترام المعلم (....كاد المعلم أن يكون رسولا ) . فكل ماتعلمناه منذ صغرنا من حسنات وأخلاق حميدة هو من رجال الدين والمعلمين ولا ننسى الوالدين وطبقناه عندما  كبرنا و الحمد لله تعالى وشكرنا لاولائك الذين خدموا الاسلام الحنيف والمجتمع وجعلونا سفراء للاسلام اينما نذهب حيث السماحة والطيبة والتعاون واحترام الاخرين والعطف على الحيوان قبل الانسان ووووالخ من الصفات الحميدة.
والان وبعد هذه المقدمة الطويلة عذرا أقول أين رجال الدين الاجلاء الحاليين من كل ما يحدث في مجتمعاتنا من ما هو بعيد عن الدين وذلك من عدم التسامح والضغينة وعدم احترام الاخر بل اين هم من القتل العمد للنفس البريئة في عراقنا الجريح, أقول لقد غيبتهم السياسة اللعينة وأنستهم بأنهم رجال دين عليهم مسؤولية اجتماعية كبيرة, فما نرى الا تدخلهم المفاجئ ومن دون حسابات مسبقة بشؤون البلد السياسية الخارجية قبل الخدمية ( انا لا أرى ضررا بأن رجل الدين سياسي بل بالعكس من المستحسن ان يفقه السياسة جيدا ولكن لا يجعل الدين وسيلة وصول) حيث بين ليلة وضحاها واذا بالمئات من رجال الدين يتصدرون المؤتمرات المتلفزة وعلى الهواء مباشرة وهم يتحدثون عن البلاد نيابة عن العباد ولا نعرف من خولهم بهذا وقلنا الحمد لله تعالى لقد رجعت هيبتهم بعد ان كانوا نسيا منسيا في عهد النظام البائد واصبحوا الان كل يوم في دولة ويلتقون بزعامات دول كبرى بأسم كيانات دينية ويجتمعون في دول كانوا يحلمون الوصول اليها ولو مرورا فأخذوا يطالبون بطرد المحتل وهذا حق كل شريف ولكن منهم من يطالب به من حيث كلمة حق يراد بها باطل ومنهم من أخذ يخطب بالمناسبات وغير المناسبات ويأمر الناس من حوله بقتل وتهجير الاخرين الذين لا يوافقونه على رأيه أو يخالفونه بمن يؤمن أوبمن يعتقد أو حتى من يخالفه الرأي بطريقة محاربة المحتل أو الاحتلال فأختلف رجل الدين الذي نعرفه ونحن صغار عن رجل الدين الان بدرجة180حيث اصبح من مربي زاهد فعال بحل مشاكل الناس الى داعية للثأر وخلق المشاكل بين الناس المتحابين طيلة حياتهم وبهذا يكون بنظره هو البطل وهوعبد الله المؤمن الوحيد الاوحد .
والان بعد هذا الشرح والذي اتمنى أن يُفهم من قبل القراء الكرام وأن يُؤخذ مأخذ حسن اقول أين الشارع من كل هذا وأقصد هنا المثقفين و المفكرين من الناس أين دورهم من كل هذا حيث لا نلوم البسطاء من الناس مع جل احترامي لانه كل ما يحركهم هي العاطفة والتي اخذوا رجال الدين يضربون على وترها بين حين واخر وحسب الحاجة لها وكل حسب طريقته الخاصة ..أملنا كبير بشعبنا ان يقوم بتصحيح الامور وان يَفهمَ اللُعبة التي تُحاك حوله تارة متلبسة بالدين وتارة بالقومية وتارة وتارة فالحجج كثار جدا فما عليه سوى مطالبة من يقوده ومن انتخبه يطالبه بحقوقه المشروعة باعلاها لا بابسطها وليفهم المواطن الكريم ان كل شيء يحصل عليه فهو حقه لا هدية من فلان ولا منية من فلان من يكون هذا الفلان بل المواطن اعطا الكثير ولم يحصل حتى على 5 % من حقوقه ولكن عندما يحتاجونه ياتيهم زحفا للاسف( هذه طيبة فوق العادة ) بدون اي سؤال ولو بكلمة الى اين نحن سائرون أوحتى الى اين انتم سائرون بنا ..فيا رجال الدين الاجلاء ويا ايها المتصدون اتقوا الله بشعبكم بالايتام والارامل بالأميين والمعاقين بالمرضى و بالفقراء والمحتاجين اسئلوا انفسكم ما الذي قدمتموه لناسكم (لا اقصد مقربيكم فهم بنعيمكم فرحون)انتم الذين تعلمون قبل غيركم بأن الله تعالى شديد العقاب ونحن نعرف ان الله تعالى يُمهل ولا يهمل..أسأله تعالى بحق كل قطرة دم نزفت من طفل عراقي وكل ام ثكلى ان يحسن عاقبة كل انسان عراقي ويهدي الجميع من اجل العراقيين المظلومين وان يصلح ذات بينهم وان يرشد القائمون على امرنا لخدمتنا ووصول بلدنا لبر الأمان ..قولوا معي( اللهم ارحم شهداء العراق الذين سقطوا على يد الصداميين والتكفيريين..والعن اللهم اعداء العراق من الصداميين والتكفيريين)...عراقي محب لجميع العراقيين عدا الصداميين والتكفيريين وعذرا للأخطاء اللغوية...هذا ما نستطيع تقديمه لاهلنا في العراق..ما أقصده هنا برجل الدين ليس رجالات ديننا العظام بل هو كل متصدي بأسم الدين كامام مسجد أو وكيل مجتهد... السلام على العراق.

نصير الكيتب


التعليقات

الاسم: بشير البشير
التاريخ: 27/12/2006 19:13:50
رحم الله والدك الشهيد كلامك صحيح وانه عام حيث شمل كل رجال الدين ولن تفرق بين السني والشيعي حيث هو هذا الصحيح هذا واقع حال العراق ولكن طلبك من المثقفين صعب لانه رجل الدين هو المسيطر على الشارع الله يساعدهم العراقيين شنو بديهم ,,,,,




5000