.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الشباب ودورهم في نصرة الحسين ع

علي السيد وساف

 

تجد من يحرس المكان واخر يقف ينظم وقوف السيارات , مجموعة تتجول بين الحضور لتقديم ما يطلب منهم ومجموعة اخرى  تقف على قدم وساق منذ الصباح لتهيات طعام العشاء لمن يحضر مجلس العزاء .

كل هذا اجده في مدرسة الحسين مدرسة عاشوراء من هذه المدرسة نتعلم الكثير وننهل من معين عطائها .

الحسين معلم الحضارة الانسانية وما أشاهده كل يوم وانا أحضر هذه المجالس , بحق هناك معلم خفي يعلم الحضور وحتى الشيخ المحاضر هو وسيله لذلك الخفي الذي يزرع في قلوبنا حب الله وطاعته سبحانه وتعالى من خلال تلك المدرسة التي تمتد من مدرسة نبي الرحمة نبي الانسانية محمد صلى الله علية واله وسلم .

بعد قراءة القرآن وترتيله بصوت الحاج موفق صالح اسمعنا الحاج جعفر منصور زيارة عاشوراء المباركة ارتقى المنبر حجة الاسلام والمسلمين فضيلة الشيخ محمد اسماعيل الخليق كما عودنا يوميا ليكون الوسيلة ليوصل لنا درسا من دروس ذلك الخفي الذي لم يشاهد منذ مايقارب 1347 سنه حين استشهد عام 61 هجرية .

قال تعال (( ولا تحسن الذين قتلوا في سبيل الله امواتا بل احياء عند ربهم يرزقون )) نعم حقا هم أحياء وها هو الامام الحسين علية السلام  يعيش بيننا في وجدان وضمير كل انسان حر .

قال تعالى (( قل اؤنبئكم بخير من ذلكم للذين اتقوا عند ربهم جنات تجري من تحتها الانهار خالدين فيها وازواج مطهرة ورضوان من الله والله صير بالعباد ))

بهذه الاية الكريمة بدا  فضيلة الشيخ حديثة ليدخل في طرح عدد من النقاط ومنها:

قدرة الاسلام وحضارتة الانسانية في جذب الشباب .

مسؤولية الآباء اتجاه الابناء وقولة تعالى (( وقفوهم انهم مسئولون )) .

وقول أمير المومنين علي ابن ابي طالب علية السلام (( حرض بينك على الاداب في الصغر )) .

معرجا بالحضور الى كربلاء الشهادة والفداء لياخذ نموذجا جديدا منها الا وهو القاسم ابن الامام الحسن ابن علي ابن ابي طالب عليهم السلام .

المواقف التي تجلى بها القاسم عبر الزمن حيث تعرف على امام زمانه, والجهاد من اجل العقيدة , ليكون نموذج يقتدي به الشباب  .

حتى جاء دور رواديد المنبر السيد الحلي والمله الكناني

ليختم المجلس بتناول طعام العشاء تبركا .

  

 

 

من يود الاطلاع على بقية الصور الضغط على الرابط التالي

https://www.facebook.com/photo.php?fbid=10201908887756211&set=a.10201908832314825.1073741830.1604536737&type=1&theater

 


 

علي السيد وساف


التعليقات




5000