.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


انطلاق فعاليات مؤتمر العميد العلمي العالمي الأول بمشاركة ثمان دول

فراس الكرباسي

 

العراق / كربلاء المقدسة : انطلقت فعاليات مؤتمر العميد العلمي العالمي الأول والذي تقيمه العتبة العباسية في كربلاء بحضور عدد كبير من أساتذة الجامعات من خارج وداخل العراق بالإضافة إلى المفكرين وبعض الشخصيات الدينية والإعلامية.

وقال الأمين العام للعتبة العباسية السيد أحمد الصافي في كلمته بحفل الافتتاح " ندعو الأكاديميين المشاركين في مؤتمر العميد العلمي العالمي الأول إلى أن يقرؤون العراق من زاوية أخرى لأن العراق بلد عريق في الثقافة والعلم لكن تشويش الإعلام قد يعطي صورة غير واقعية فتتولد صورة غير الصورة الموجودة على أرض الواقع لأنه عندما يرى تتكون عنده صورة وعندما يسمع تتكون صورة أخرى".

وأضاف الصافي "عندما تجتمع ثلة من أهل الفكر ونخبة خيرة تحمل طابعاً معيناً فأن تحقق هذا اللقاء هو بنفسه سيكون مكسباً كبيراً فبعض الأساتذة يشكون من قلة التواصل مع زملائهم ولا نريد الخوض في الأسباب فبعضها قد يكون سياسياً أو مشاكل السفر أو الوضع المادي ولكن بغض النظر عن كل هذه الأسباب هناك حاجة إلى أن تلتقي هذه النخب المفكرة وجزء من هذه الحاجة والحمد لله تحقق في عقد هذا المؤتمر".

وتابع الصافي "هناك حالة قد تنشأ من مؤشر خطير وهو مشاكل العالم العربي وهذه الحالة هي عدم قدرة المفكر العربي على التغيير هذا الشعور إن أصاب النخبة ماتت الأمة لذا لا بد أن تشعر النخبة دائماً بالتفاؤل لأنها يمكن أن تكون صاحبة مشروع".

واشار الصافي " لا شك أن بعض البحوث في عالمنا العربي تترك على الرفوف والأنسان قد يبذل جزءاً كبيراً في سبيل أن يحصل على معلومة لكن بالنتيجة ترك هذه البحوث على الرفوف ولكن هذا الواقع أيضاً يحتاج إلى تغيير".

وقال مدير دائرة التطوير والبحث العلمي في وزارة التعليم العالي والبحث العملي العراقية الدكتور محمد السراج " قدمنا ورقة عمل تضمنت واقع البحث العلمي في العراق بشكل عام والمجلات العلمية بشكل خاص حيث بينا فيها نبذة تاريخية عن البحث العلمي في العراق وكذلك الخطة الإستراتيجية لدائرة البحث والتطوري".

واضاف السراج إن " المجلات العراقية العلمية المحكمة يبلغ عددها الكلي 256 مجلة محكمة تصدر عن الجامعات والمؤسسات المهتمة بالبحث العلمي وان الوزارة وجهت في الآونة الاخيرة الى وضع معايير للاستحداث مما انعكس على العدد الكلي للمجلات".

وقال عضو اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدكتور عباس رشيد الموسوي ان " مؤتمر العميد العلمي العالمي الأول والذي يقام برعاية العتبة العباسية للفترة من 25 -26 تشرين الأول ويعقد تحت شعار نلتقي في رحاب العميد لنرتقي على قاعة الإمام موسى الكاظم ".

واضاف الموسوي " ستكون فعاليات مؤتمر العميد العلمي العالمي في اليوم الاول جلسة بحثية صباحية عنوانها محور الدراسات الاجتماعية تليها عصراً الجلسة البحثية الثانية بعنوان محور الدراسات القرآنية والدينية وستختتم جلسات اليوم الاول بورشة عمل عنوانها واقع المجلات المحكمة وسبل تطويرها والعميد أنموذجاً".

وتابع الموسوي " اما اليوم الثاني فستكون الجلسة البحثية الأولى الصباحية عنوانها محور الدراسات اللسانية والادبية تليها جلسة بحثية ثانية في العصر وعنوانها محور الدراسات التاريخية والجغرافية والتربوية وسيكون حفل الختام مساءاً وفيه سيقرأ البيان الختامي والتوصيات ومن ثم تكريم الباحثين والضيوف ووسائل الاعلام".

فراس الكرباسي


التعليقات




5000