.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قوالب العامية العراقية .. الجزء الثامن

فهيم عيسى السليم

 حرف الجيم (چ) في اللهجة العامية العراقية

من المعروف أن حرف ال چ لا وجود له في الفصحى مطلقاً وكذلك لا وجود له في لهجات العرب الأخرى

الجيم المثلثة[1] أحد الحروف الإضافية في الأبجدية العربية، وهو أحد حروف الأبجدية العثمانية والكردية والأردوية والفارسية والأذرية وغالب اللغات الشرقية التي تتبني الأبجدية العربية وتنطق الجيم المثلثة "تش" (/tʃ/ بالأبجدية الصوتية الدولية)، ولا يوجد الحرف في اللغة العربية الفصحى، بالرغم من أن الصوت يوجد في بعض اللهجات الخليجية والعراقية والفلسطينية والبدوية بدل صوت الكاف. يُرسم جيما بنقطتين أخرىين.

هذا التعريف الوارد في الشبكة العالمية ناقص فيما يخص العامية العراقية لأن هذا الحرف في العامية العراقية مستخدم كما يلي

حرف الچيم (چ) في العامية العراقية له إستعمالان

•   كحرف أصيل وهنا تكون الكلمة في الغالب من أصل غير عربي فصيح وربما أكدي أو آرامي وبعض الكلمات من أصول فارسية.

•   أو كحرف منقلب من حرف عربي فصيح أي منقلب من

•   الكاف العربية مثل چذب أي كذب و چلب أي كلب و بچر أي بكر وغيرها كثير كما سنأتي على ذلك لاحقاً 

•   أو منقلب عن الشين العربية وهو نادر مثل فرّچ وچاي

•   أو منقلب عن القاف العربية مثل چتل من قتل

سنعالج اليوم هذين الإستعمالين ونجْرد الكلمات المحتوية على حرف الچيم (چ) ونردها الى أصولها جهد المستطاع وقد لونّا الأفعال أو الكلمات التي لا علاقة لها بالعربية الفصحى لتمييزها

أولاً: الچيم فاء الفعل أي أوله

چا : آرامية سريانية مندائية من كا ومبحوثة بشكل تفصيلي من آخرين

چان : كان ومنها چنت و چنا ويغني داخل حسن ( إهنا يمِنْ چنا و چنتْ جينا أووگفنا ببابك   وِلف الجَهلْ ما ينّسي إشمالك نسيت أحبابك )

چبّ:وإنچب أصلها وقع على وجهه وإنسحبت الى فعل ذم والأمر بالسكوت ومنها چبچبَ التي تعني تعثر ولاقي صعوبة في مشيه و هي من كبّ وإنكبَّ العربية الفصحى

چبر :خاض في الطين والماء أو في القذارة

چال : كال يكيل وهناك چيلة بمعنى طلقة وأظن أن أصلها قديم قدم چيلة مسحوق البارود في البنادق أول إستعمالها

چالي : وهي ضفة النهر المرتفعة عادة بسبب تراكم الطمي والرمال التي تجلبها مباه النهر فتترسب عادة على جانبي النهر ولانها من الرمال فانهدام تلك الضفة المرتفعة نتيجة لتلك الاضافات الرملية يكون امرا واردا عند السير عليه ويبدو ان تلك الرمال المتجمعة على ضفتي النهر والتي تجعلها مرتفعة عن مستوى ماء النهر اي (الچالي) تشتهر بهابعض مدن من وسط وجنوب العراق كمدينة الكوت مثلا وهي مركز محافظة واسط في العراق (الشرح منقول من الشبكة العالمية)

ويقول جودة التميمي في قصيدته من الدارمي التي غناها حسين نعمة

امشي على چالي الكوت وانهدم بيَه
ولفي الترف بذّات ما حن عليَه
خايب ياچالي الكوت وياك الي عتاب
ترميني بالحادور وتهًيل تراب

چبح : ربما من كبح الفصحى وهي تقال عادة لمن ينكفئ على وجهه أو للضرب

چبد : كبد الفصحى ونقول يابعد چبدي للتحبب والإعزاز

چبش : كبش الفصحى ونقول مچبّش على من يرسم للإستيلاء على شيئ وفي المندائية نستخدم چباشة للفرشة التي تطرح عليها الذبيحة عند سلخها ومن نفس الأصل المندائي إشتقت (الچبايش) المدينة

چبن : چبّن توقف وربما من جبن الفصحى

چدس: من الفصحى كدس

چدم : من كدم الفصحى ونقول چدمة للصخرة الكبيرة او الشيئ الثقيل الذي يصعب زحزحته

چذب: كذب ويقول مظفر النواب  چذاب، چذاب يا ثعلب عنبنه الترف ونحبك ولوچذاب كما يقول في مغلّقته (الريل وحمد)

ياريل طلعوا دغش والعشگ چذابي

دگ بيّه طول العمر مايطفه عِطّابي

نتوالف ويا الدرب وترابك اترابي

هودر هواهم ولك حدر السنابل گطه

چرچبَ : أطّر ومنها چرچوبَة

چرچفَ : غطاء الفراش وهي غير عربية

چربق : خلط

چرز : من كرز

چزّ : قطع من جزّ الفصيحة وكذلك مسح وهو إستخدام عامي جديد لها

چزم : چزمة وهي الحذاء البلاستيكي الواقي وأحذية العسكر

چسب : كسب ونسمي چاسب ونطلق مچسب على التمر الناشف وكذلك الخبز

چسح : كسح ولها معاني أخرى وفي العامية نلفظ كسح فنقول للشخص لنطرده :إتكسّح من وجهي أي إغرب عن وجهي ولكن چسح تعني غياب الشيئ خصوصاً للنعمة فنقول : چاسح نعمته بيده

چدّ : كدَّ ويقول المثل الشعبي يچدّ أبو كلاش وياكل أبو چزمة

چطّ: أخطأ في الكلام بشكل عفوي وتشبه زلّ الفصحى

چطّل:لها أكثر من إستعمال عامي أهمها للتوصيلة بين بطاريتين لغرض التشغيل ونقول للتعبير عن محاولة تمرير قضية مفبركة ( ركّب عليه چطّل ) وهناك چطّلْ وهي شوكة الطعام

چعب : كعب وتستخدم چعّب كفعل بمعنى تصدى

چف : كف ومنها چفية التي ربما تكون من الفصحى كوفية ويقول مظفر النواب

أترف امن چفافي المهرْ- قندون ما ضايگ شكرْ - ياحلو يا جرّة كحلْ - يا حلو يا بوسة سهرْ ويغني فاضل عواد لا خبر لا چفية لا حامض حلو لا شربتْ

چفت : هجم بشكل مباغت وسريع

چفص: وقع في مأزق وهي واسعة الإستخدام

چفن : كفن ويقول المثل العادة البالبدن ما يغيرها غير الچفن

چقل:للعيون وأصلها آرامي من شقل وهناك چقلب من الأصل العربي قلب

چقّ :ضرب

چقچق : صوت بشيئ معدني كالنقود

چكّ : لبس وكذلك وخز

چکچک : تكرار الوخز

چكنم : مثل نمنم ونقول مچكنم للشيئ الصغير الجميل

چلب : واسعة الإستعمال في العامية العراقية من كلب وتكالب تستخدم حصراً بمن يلتصق بالشيئ أو بالشخص من أجل تحقيق مرامه وتطلق على الحيوان

چلت : سكب وسال وهناك منطقة في العمارة على الحدود العراقية الإيرانية تسمى چﻼت وهي منطقة سيول.

چلچ : الكلك واسطة النقل النهرية

چلچل : كلكل ونغني چلچل عليّه الرمان - نومي فزعلي

چلح : من كلح تغير لونه ونقول مچولح أي متغير اللون وباهت

چلق : وهي شهيرة بالعامية للرفس بالرجل خصوصاً على المؤخرة

چلل ومنه چلّة وهي نزلة البرد الشديد

چمچ : ومنها چمچة وهي الآلة المستخدمة في البناء

چمز: منع من الحركة وتستعمل في لعبة الشطرنج حين تكون إحدى آلات الخصم بين ملك الخصم وبين آلة المهاجم فتكون مچموزة أي ممنوعة من الحركة لأنها تكشف الملك.

چمغ : ضرب بآلة هي عبارة عن عصا في رأسها قير تسمى چماغ

چمل : كمل وأضاف ويقول المثل چَمّل الغرگان غطّة ونردد هاي چمالة

چمأ : ومنها چمة المعروفة من كمأ الفصحى

چندل : أسقط ونسمي المقاطع الحديد أيضاً چندل وهي محرّفة عن جنل الإنكليزية

چنص : من الإنكليزية الحظ

چن : كأن الفصحى ويقول مظفر النواب چن گذلتك والشمس والهوه هلهولة -شلايل ابريسم والبريسم إله سولة

چنّ : من كِنْ أو قِن الفصحى ونقول يچنّ و يستچنّ و چانون للنار

چنّة : كنّة وجمعها چنّاين

چهب : نظر بسرعة ولهوجة

چهر : ومنه الإسم چهرة أي شكل وهي واسعة الإستخدام بالقول لا ترويني چهرتك ونردد چهرة سز

چهف : من كهف

چور : ساعد

چورچ: تطلق على الماء المستقر في حفرة أو مكان منخفض

چوخ : نوع من القماس السميك

چول : واسعة الإستعمال وتطلق على الفضاء الخالي وكذلك منطقة المقابر خارج مناطق السكن

چوولة : جهاز الطبخ والتدفئة النفطي

چم : كم وترتبط بالعامية مع اش لتشكل اشجم ويقول الشاعر

شوف اشسال من جرحي وشده
وعلي تصعب مداواته وشده
نخيت اشجم خوي بهمه وشده
يصير اصعب من اعدائي عليه

وكذلك ترتبط مع أخرى هي دوب غير معروفة الأصل لتشكل چمدوب بمعنى إلى متى يقول الشاعر:

يناهي لاتشد باراس وبره
تظن منك دليلي يسل وبره
انا چمدوب اكد للظعن وبره
الظعن واهل الظعن شحوا عليه

چمري: التمر غير الناضج

چي : كي منتشرة في العامية وتقوم مقام كي ولكي ولأن الفصحى ونغني( چي مالي والي- بوية اسم الله )

چيف: كيف وتعني لأن في بعض الأحيان ويقول الشاعر الشعبي من الدارمي

أحرگ جميع إعضاي مرخص عليها- بس لا تمر بالروح چيف إنته بيها

چيّمَ : أشعل النار في التنور ومنها چيمة وهي وجبة الخبز من التنور ويسترسل مظفر النواب في اليل وحمد قائلاً:

جيزي المحطة بحزن وونين يا فراگين

ما ونسونه بهواهم عيب تتونسين

يا ريل چيّمْ حزن أهل الهوى مچيمينْ

هودر هواهم ولك حدر السنابل گطه

ثانياً: الچيم عين الفعل أي وسطه

بچّ : كسر بالقوة

بچر:من بكر الفصحى وتلفظ بكسر الباء والجيم

بچى : بكى والبكاء لا حدود له في التراث الشعبي العراقي ومنه الأبوذية الشهيرة

يعاذل نار شوكَي هل تمسني
إهدْني لشوف حبي والتمسني
بچه من مد يمينه والتمسني
لگاني نفس مامش جسد بيه

تچى و إنتچى: إتكأ الفصحى ونقول گاعد و منتچى للمعتمد المتكل على غيره

حچم ومنها أم حچيم وهي لعبة للأولاد

حچى: حكى ونقول حچاي للمتكلم الطلق

خاچية : الكوفية

دچَّ : دكّ والدچَّ هي كلمة متخصصة تصف رقص أبناءالجنوب وكذلك لطم النساء وهن واقفات يرددن ما تقوله الشاعرة أثناء العزاء ويقال للشخص الغبي دچة أي مثل الدكة وهي جماد ثقيل لا يفهم 

رچب ومنها الدم للرچاب ربما من ركب

رچ من رك ومنها رچﯦچ أي ركيك

زچم : إستغلق وصعب حلّه

زچى : زكى وزاچى إسم معروف في أرياف العراق وفي موال من النوع النعماني ذي السبعة أشطر يقول الشاعر وفيه كلمات أخرى تشتمل على حرفنا المبحوث (چ ) مؤشرة بالأزرق

ياخوي أنا خوك لو جار الدهر صاحبك (صاح بك)

أغتاض لو شوف غيري امن الخلگ صاحبك (صادقك)

سكران بمودتك ما يوم أنا صاحبك (صاحي بك)

اشعندك دگايگ گشر تمرد اگليبي مرد

چم عاذل الردني وآنه بعذله مرد (لا أرجع)

أستاهدك يا ترف زاچى وحليبك مرد (مارد شريف وطيب)

لاچن ألف حيف ما تحمي گفه صاحبك (صديقك)

سچب : سكب ونزل وتصف المطر والدموع ويقول الشاعر

الدنية وياي ما ساعد وكتها (الزمان)

لساچب دم دمع عيني وكتها (كتَّ تعني ذرف)

عودك من تحط توفي وكتها(ساعتها)

ثبات الرجل قوة بهالدنيّة

سچَّ : سكّ وسار كما قي يسر القطار

شچخ : يقول المثل أذبك شچخ وتطيح رَزْ وتطلق لمن يحاول مع شخص بتوجيهه إلى وجهة معينة لكنه يحيد ويذهب في إتجاه آخر و شچخ هنا التثبيت في الأرض مائلاً في حين أن الرز هو التثبيت العمودي

صچَّ:  أحدث صوتاً مثل صرچ التي تتخصص بالصوت الذي يحدثه جسم غريب في الطعام ونستعمل صوچّْ بشكل واسع بمعنى ذنب

صچچّْ :سكت مذهولاً ونقول مصچچّْ أي صامت

صچع : تكاسل كمن به مرض

صچغ : نوع من الحلويات وربما أصلها تركي أو فارسي

صچم : وهو الكرات الحديدية وهناك صَچّم أي تعرض بالكلام السيئ بالرموز

عچب : تعوق والأعچب هو غير القادر على الفعل السليم فيزياوياً

عچس :هو العِكس ونقول عچّسله و چعّبله : أي وقف له بالمرصاد .

عچل: تجمع ونقول للمة الناس عچلة

فچ : الفك ونقول إجه فچ بالكاع و فچ بالسما تعبيراً عن التعب والإرهاق والحزن

فچخ ومثلها فشخ :شج رأسه

قچق : هرّب

قچم : ومنها أ قچم و قچمة : قصير الأنف

كچل : شحب

 لاچ : لاك

لچّ: إقترب والتصق ونقول بالعامية إلتچ عليّ أي إعتمد

لچح : لمح

لچد : تعب وكد

لچع : الطعام الذي إحترق قليلاً وقريبة من لسع الفصحى

لچم : الجرح أي آذاه بالمس أو المسك غير المسؤول

لچى لاچي أي متوافق مثل رهم راهم العامية

نچخ :غرس الشيئ

نچر : شجع وتقال للشجاع المقدام

هچّ : مثل رزّل العامية قسى بالكلام وعتب عتاباً شديدا

وچب : وقف

وچوچ :تلعثم وتردد بالكلام

ثالثاً: الچيم لام الفعل أي آخره

حاچ: حاك يحوك

داوچ : حاول

زاچ : ومنها زاچي أي زاكي

لاچ:لاك ومنها إشتقت لوچة التي تصف الشخص يحاور ويدور ويداهن في كلامه بلا نتيجة

بچ : كسر

برچ : الفعل غير شائع من برك لكن هناك إسم بريچ وبريچة منتشران

پرچم : البرچيم اللحيم

بقچ : جمع وصر الأغراض وهناك بقچة التي تعني البستان الصغير وهي فارسية

پيّچ : وتستعمل للدلالة على إعوجاج شيئ ما وميلانه فنقول مپيچ

چرچ : لم أسمعها كفعل لكن نقول مچورچ للماء الراكد

چلچ : الكلك وهو السفين المسطح المستعمل لنقل البضائع في النهر

تچَ: من تكّ وهناك التچة المعروفة

تخچ : التاخچة هي حافة النافذة أو فتحة الإضائة في البيوت القديمة

ترچ : الترچية والتراچي معروفة وتحتاج لبحث عن أصلها ويقول الشاعر ذياب سرحان(أبوسرحان)

حدر التراچي برد والكَنطره ابعيده

وأمشي وأكَول أوصلت والكَنطره ابعيده

حبچ : مثل حبك لكن معناها العامي يميل إلى محاولة تعجل حدوث الشيئ والضغط لإنجازه وينعدم في معناه المعنى التآمري في حبك الفصحى ومنها إشتق الفعل تحنبچ أي تهيأ

حسچ : تحدث بلغة ذات معنيين ومنها الحسچة الشهيرة حيث ظاهر القول يختلف عن معناه الحقيقي أو يحتمل معنيين وينتشر في مناطق الفرات الأوسط خصوصاً النجف .

خنچ : ضعف وإستسلم ومنها خنچة تطلق على الجبان الضعيف غير المقاوم

دبچ : دبك ومنها المثل الشهير (هَمْ نزل وهم يدبّچ عالسطح)

دحچ مثل دحك ودعك وحك بمحنى لامس لكن دحچ تعني الملامسة بقوة

دچَّ : دك

دعچ: لها معنيان الأول مثل دحچ ودحك لكن أقوى تصل إلى حد الدفع والثاني من دعج الفصحى فالأدعج من كانت عينه شديدة السواد واسعة وأدعج : ليل شديد السواد مع شدة بياض.

ديچ : ذكر الدجاج الديك ويستعمل الفعل في العامية على نطاق واسع بتشديد الياء تعبيراً عن الفحولة والتهيؤ للمنازلة والهجوم على الخصم.

ذيچ: إسم الإشارة المؤنث فمن هذا إشتقت العامية هذاك وهذيچ التي خففت إلى ذاك و ذيچ وتستخدم أيضاً بدلاً عن تلك الفصحى

راچي: راكن ومتكئ التي حورت بالعامية إلى متچي ثم إلى منتچي والبعض يلفضها مرتچي

رچَّ : ومنها رچيچ أي ركيك وضعيف

زحچ: ومنها مزحچ كثير الحيلة لا يغلب

زقچ :الزقچ الصغير الجسم والحجم

زنچ : مثل زنخ الفصحى إذا تغيرت رائحة الطعام

سبچ : سبك

سچّ : سك ومنها سچة أي سكة

سمچ : ومنها سمّاچ صائد السمك وتغني صديقة الملاية ( يا صياد السمچ صيدلي بنية -عجب إنته إحضري وآنه بدوية)

 شچّ : من شكّ الفصحى أي إنتظم ويقول عنترة وشككت بالرمح الأصم ثيابه ليس الكريم على القنا بمحرم

        ونقول بالعامية وكفلي شچة أي عارضني كالشوكة

شبچّ : شبك ومنها شبّاچ وتأتي تشابِچ بمعنى تلوي ويقول عبد الكريم العلاف في أحد موالاته الشهيرة:

إيد المتگدر تشابِچها غَصُب حِبها

شوچ : ومنها شوچة الشوكة ويقول مظفر النواب ترف وإنته ولا سعدة ولا شوچة ولا مامش ولا أزود

صچَّ : تصف وجود شيئ غريب في الطعام يحدث صوتاً

صرچ : أحدث صوتاً

صوچ :الصوچ الذنب وهي شائعة للوم المقابل

عبچ :تطلق كلمة عبيچي على إبن الشوارع

عفچ : هي مدينة عفك ولم أسمع فعلاً لها ومثلها الشهير قيّم الركاع من ديرة عفچ

عقچ : لوى يقال للضجر المكتئب معقوچ وربما لها أصل سامي لأن مجموعتها العربية ذات معانٍ مشابهة مثل عقص وعقر وعقف وعقل ولي عودة لموضوع مجاميع الأفعال ذات المعاني المتشابهة

علچ : علك والمثل يقول علچ المخبّل ترس حلكه

عنچ : صغر وتضائل وتسمى السيارات الصغيرة عنچة

فچ :الفك وهو إسم ولا نقول بالعامية فچ بل نقول فك يفك

فخچ : مشى مباعداً بين قدميه ونصفة بالقول يفاخچ

فرچ : فرش الفصحى بمعنى إستخدم الفرشاة أما فرش الفِراش الفصحى فتستخدم كما هي في العامية

قبچ : نوع من الطيور وربما هي فارسية

قرچ : تطلق على المرأة سليطة اللسان

كچَّ : الإسم منها كُچّة وتطلق على البسيط الغرير

لاچ: لاك الطعام

لبچ : أسرع في كلامه ومثلها لبك

لچّ: إقترب وتلاصق ومنها يلتچ

لكچ :لفَّ ولفلف ومنها اللكچة وهو غطاء الرأس

مچ:مصّ وقبّل وتشبه مطگ

مسچ : المسك المعروف وقال الشيخ خزعل أمير الأهواز :

إبزلفك مسچ يا مدلول لوهل (هيل)

يمن خدّه هلال العيد لو هل ( إذا هلَّ)

أودك من چنت بالمهد لوهل

دگلي إشغيّرك يشگر عليّه

معچ:ضغط وآذى نفسياً

ملچ: واسعة الإنتشار من ملك الفصحى ويقال ملاچ وأطلقت على إتمام الزواج

ھچَّ : منقلبة عن هشَّ الفصحى وتستعمل بشكل واسع للتأنيب والعتاب الشديد

ھفچ : بحث ونقب دون نتيجة

ورچ:من ورك الفصحى لكن تطلق حصراً في العامية على أجزاء الأشياء

وبهذا نجد أن هذا الحرف يحتل مساحة واسعة في العامية العراقية ولا ينطق هذا الحرف مطلقاً لدى الناطقين بالعربية وحتى لدى العراقيين من سكنة المناطق شمال بغداد وغربها وهو دليل آخر على تمايز وإنفراد لهجة أبناء وادي الرافدين عمن يحيطهم من أقوام.

سيدني

أيلول 2013

فهيم عيسى السليم


التعليقات




5000