.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مرايا بالكلمات (112) ..الراحل الأديب الفنان حسين الهلالي نقش في ذاكرة الزمن

خالد مطلك العبودي

الراحل الأستاذ الأديب الفنان ...

حسين الهلالي نقش في ذاكرة الزمن ...

 

وداعا وداعا أبا علي ...حزنت مراياي وأخرست عن النطق ببنت شفة ...وها هو اليوم يومك الثالث على رحيلك ...فاختنقت مراياي غاصة بعباراتها ...فحاولت الكلام فهربت الحروف وتناثرت الكلمات ...يالها من صدمة وصعقة أصابتني يوم سماع الخبر المشؤوم خبر رحيلك ...فبكيت وعجز البكاء من بكائي ...وحزنت فهرب الحزن من حزني ...

اجل سيدي ...اجل أستاذي ...اجل فنانا المبدع وشاعرنا وأديبنا ...انكسرت لوحاتك حزينة ...ونامت فرشاتك جائعة متعطشة للونك الزاهي الجميل ... وبكت مسرحية اوركاجينا ...وناحت مواويلك وابوذياتك وصرخت بحوثك في الفلكلور الشعبي ..وناحت الحطابات الما لفراقك ...واجتمع فنك وأدبك وشعرك وعقد مأتما للحزن يقطع القلوب ...

اجل أبا علي ...

فيا من غاب عني وهو روحي

وكيف أطيق من روحي انفكاكا

وما فارقتني طوعا ولكن

دهاك من المنية ما دهاكا

تعز عليه حين أدير عيني

أفتش في مكانك لا أراكا

ختمت على ودادك في ضميري

وليس يزال مختوما هناكا

فوا أسفي لجسمك كيف يبلى

ويذهب بعد بهجته سناكا

فيا قبر الحبيب وددت أني

حملت ولو كان على عيني ثراكا

ولا زال السلام عليك مني

يزف على النسيم إلى ذراكا

 

 

توشحي شطرتي الحبيبة بثوب السواد ...ونكسي إعلامك ياتربية ذي قار...وارتدي قميص الحزن يا نقابة الفانيين ...وعلقوا باجات الحزن يا أبناء الشطرة الكرام على صدوركم ...وانشروا رايات السواد ولافتات الحزن ... وغطوا مقهى عبيد وجسرها المقابل بالسواد ...

فقدنا أخا وصديقا ومثقفا وفنانا عرفته مدينتة وعراقة وعالمه العربي ...ولوحاته التي ذاع صيتها في دول العالم ...ومعارضه التي قدمها في السعودية عندما كان يعمل مدرسا هناك ...

انهدمت اليوم سدة البدعة ...وسقط سورك يابيتنا الثقافي ...وصرخ الأحبة باكين على رحيلك سيدي أبا علي ...

( خيار أتخيراك الموت مايندل عمت عينه

يتعنه العرين الليث يتناسه الردى أو شينه

شلع عدنه ابسفينه أشراع

مبعدين واسمعنه الخبر من الفيس

عساه انكسر أو ضاعت عناوينه )

سيدي الراحل أبا علي ...

جف زيت السراج ...فشح نوره ببطيء ثم انطفئ ...واستقرت الروح في ذاكرة الزمن تتوشح لباس العفة والنقاء وبريق توهجها يضيء ما اظلم في طريق النور من عقد والكلمات تزحف نحو الكلمات ترسم صورة الفقيد بكل المعاني ...الظلال التي تتفيؤها من حر القيض ...الماء العذب الذي تسترشف منه جفاف العطش ...والعدل الذي ينتصف المظلوم ...والصوت المدوي الذي نبراته تستريح في زاوية السكينة الصادقة .... والفن التشكيلي التي ترتفع راياته بريشتك الخلاقة المبدعة ...وسحرك الشعري وأبياتك الابوذية ...ووداعتك ونبل خلقك وصفاء سريرتك ونقاء قلبك استأذنا الكبير طواها الزمن ورحلت عنا بلا وداع ...ماهو عذرك لصديقك ورفيق دربك الفني (خالد ال مطلك )وهل ودعت (الدكتور رياض طه )ومن رثاك سحرا الأستاذ (صلاح ألدبي )الذي أبكى قلوبنا ...ماذا تقول (لابي عهد الشطري الفنان الصديق كاظم جبار )ماذا تقول للاستاذ سلمان السنجري )ما هو عذرك للبيت الثقافي ...وماذا تقول (لفرقة لكش )وماهو عذرك (للاستاذ طالب خيون )والاستاذ علي هلشم الشطري )وهل ودعت بلا وداع الاستاذ الكبير (موسى غافل )الذي بكاك حزنا قدم لمأتمك من مدينة الحي ...ماذا تقول للأستاذ الشاعر (ناهض فليح الخياط )...ماذا تقول للأستاذ (عدنان طعمة ) ماذا تقول للأستاذ الفنان (كامل الغزي )...وماذا تقول للباحث (غسان شلاش والفنا ن عدنان شلاش (وماذا تقول لموقع الترث الشطري ومبدعه كاظم العميري .هل ودعت الأديب (ابو كرار المبروك )وهل وهل وهل ؟؟؟

سيدي ودعتنا بدون وداع مسرعا ورحلت فرحا لتلتقي بإخوتك الذين سبقوك بالرحيل (الراحل الأستاذ الكبير أبا رافد خالد عبد الحسين )والراحل الفنان عبد الحسين هادي (والراحل الشاعر شاكر حسن ) والراحل الشاعر الكبير (زامل سعيد فتاح )والراحل الأديب الشاعر اخيك عبد الواحد الهلالي )والفنان الراحل (ماجد عبد الواحد الهلالي )والفنان الكبير الراحل (طالب القره غولي )والراحل الأديب والشاعر الكبير (رحيم الغالبي )والراحل شوقي سعدون )والراحل الأستاذ

(0جليل كريم القصاب )( والراحل الأستاذ (عدنا ن هاشم )والشاعر الراحل (فائق عبد سعدون )والراحل الفنا ن الشهيد (سعد الصفار ) ...

اعذروني أحبتي تاه فكري ولم أتذكر كل الأحبة الأصدقاء ...

رحلت يا أبا علي ...

أنهدم طول المنارة أوكف بس الظل

شريد أرثيك ضيم البكلب يكتل

صديج أو محب من سنيين وعيوني بالدمع تهمل

لاعاد الصبر ..يلجم مصب العين ولا مثل ألخلك بدموعه أتمثل

ولا هاي المعارض عابره الديوان وسربه وذن برياضهن تصهل

وفوك امروز روحي الزور صاير جل

وانهدم طول المناره وكف بس الظل

شريد أرثيك ضيم البل كلب يكتل

 

 

اجل أبا علي ...

ليس غريبا علينا أن نموت ...فعند عتبات الموت تنحني كل القوى في العالم ...ولكن الغريب ان كرماء القوم تكون أعمارهم قصيرة وبسرعة مذهلة كما يمر الماء من فرجات الأنامل ...وان القرنفل والبنفسج يقتطف مبكرا ...

استأذنا الكبير أبا علي ..

نوحي ما كصد غيرك وخصلة

واطبع مكروه ماعندك وخصلة

لشك ثوبي الفخ صله وخصلة

وعلى صدري لدك بثنين ناديه

سيدي أبا علي ...ودعتنا بلا وداع ...أيها الغائب الحاضر ...ودعتنا وتركت في القلب لوعة ...وفي الروح حسرة ...بقت لوحاتك تحاكي الزمن ...وأدبك يخلده التاريخ ...بقيت نقشا في ذاكرة الزمن ...

سيدي

انهض فطول النوم ليس بنافع

ما القبر للأخيار كان مناما

انهض لفنك تحتويه مشاكل

قم للمشاكل فارسا وحساما

انهض كريما واخترق الثرى

سوح الفنون تنتخيك إماما

آبا علي إليك فيض مشاعري

خذها قصيدا صامتا وسلاما

إن كان لا يرضيك صمت مشاعري

فالصمت ابلغ أن يكون كلاما

سيدي أبا علي ...

بقيت نواة للبحث والعمل الأدبي والفني في أكثر من حقل، كان مضماره الأول في الفن التشكيلي، إذ تعدُّ من النخبة المضيئة المتخرجة في معهد الفنون الجميلة مطلع الستينيات من القرن الماضي، إذ أقام المعارض التشكيلية الكثيرة في محافظته وبغداد والعالم، والى جانب ذلك كتب وألّف الكثير في هذا المجال.
والحقل الثاني في الفن الدرامي سواء في المسرح أو الدراما التلفزيونية، إذ شهد مسرح مدينة الشطرة انطلاق العديد من مسرحياته قبل أن تنتقل الى بغداد ومدن آخرى، فيما رافق ذلك اهتماماته الكبيرة في الروايات والمأثور الشعبي موثقا الكثير من الوقائع التي تختزن في الذاكرة الفلاحية وشبه المدينة أبان التحول إلى العراق الحديث.
أما حقله الأخير، حيث يعدُّ من أهم الباحثين المحققين في مجال الشعر والمرويات الشعبية، حيث كان الراحل ذاكرة واسعة لأكثر المروي من تاريخ الجنوب الزراعي العراقي وأحوال الزمان عبر مئات السنين.

سيدي الهلالي ...

دقت في القلب نواقيس الذاكرة ...تفجرت منه حنين الأسى المشجون بالعبارات الثكلى بدموعها فترسم الخيوط واضحة المعالم .وتعزف الحان الحزن تسيل الكلمات المعبرة عن معانيها ويلتقي الأحباب في خيمة ألتأبين...أوتارا تصدح في نبراتها أنغام الفراق المتوحشة بلهيب العزاء الأكبر وظل الفقيد بين الحنايا يطفىء ظمأ الفراق ..,ها هو بين أحبائه روحه ترفرف حواليهم فهل ننساه ؟ هل ننسى من غاب ليحيا ؟ يحيا شوقا في نبض القلوب ...هل ننسى ذلك الغيض من مشاعر الفنان والكاتب ؟ وكل مشاعر الإخوة والنبل والصدق في زمن جف فيه الوفاء وثكلت المروءة ...

قسما موتك لم يختم فصلا بل يفتح الفصول

قسما موتك ليس حدثا انه المصير

يامياه الشوق التي ارتوى منها كل الظامئين

يانجما كشف بضيائه كل ضياء

ياكبرياء القمر ويا كل حنيين

غادرتنا الى عالم الخلود

سيدي الهلالي ...

من قاس جدواك يوما

بالسحب أخطأ مدحك

فالسحب تعطي وتبكي

وأنت تعطي وتضحك

سيرة حافلة للعطاء الفذ الكبير للراحل الهلالي ...

ولد في قضاء الشطرة - محافظة ذي قار سنة 1940

دبلوم معهد الفنون الجميلة - فنون تشكيلية 1960 - 1961 /.

بكلوريوس تربية فنية- / كلية التربة المفتوحة

من معارضه الشخصية : -

أ - اول معرض في مدينة الشطرة سنة 1964

ب- اقام معرضاً مشتركاً مع الدكتور ماجد النجار 1965 في الناصرية

ج- معرضه الشخصي الثاني في الدمام في السعودية سنة 1969

د- معرضه الشخصي الثالث في الخطوط الجوية الفرنسية سنة 1970 في الخبر

هـ- معرضه الشخصي الرابع في المعهد الثقافي سنة 1972 معرض( الضد)في بغداد

و- معرضه الشخصي الخامس في بيروت 1974

ز- معرضه الشخصي السادس سنة 1975 خاص بالفلاحين وأقيم في احدى القرى النائية للفلاحين ، تم نقل المعرض الى المتحف الوطني ببغداد سنة 1976

ح- معرضه الشخصي السابع في الدانمارك - كوبنهاكن - مهرجان بيليروب 2001

 

اقام معرضه التشكيلي التاسع بمناسبة تكريمه من قبل نقابة الفنانين المركز العام كرائد في الفن التشكيلي

في المسرح

1- كتب مسرحية سومرية / بعنوان أوركاجينا سنة 1967 ومثلتها جماعة لكش

2- قام بتعريق واعداد مسرحية المسامير لسعد الدين وهبة - مثلت في الشطرة ومثلتها الفرقةالقومية ببغداد سنة 1969 .

3- كتب مسرحية السد سنة 1978 .

.

4-كتب مسرحية ( انتيمينا ) وهي سومرية ايضاً سنة 1979 .

5- كتب مسرحية مملكة الأزرق سنة 1965 ومثلتها فرقة لكش سنة1993

6 كتب مسرحية حلم حريز - شعبية ومثلتها فرقة لكش سنة 1995

7 كتب مسرحية البطنجة - شعبية ومثلتها فرقة لكش سنة 1997

8-كتب مسرحية المغنون - شعبية ومثلتها فرقة لكش سنة 1998

9- كتب مسرحية آبي - سين - سومرية وقدمت للنشر .

 

في الكتابة عن الأدب والفن

 

ــــــــــــــــــــــ

•1. كتب عن الفن التشكيلي - عن الفنان الفرنسي ماثيو / فنان الخطوط الحادة .

•2. خالد الجادر - صاحب التعبير الغنائي .

•3. سلسلة من المقالات عن جذور الفن السومري .

•4. كتب عن الفنان فائق حسن(خيول فائق حسن اليتيمة )

•5. كتب عن الفنان شاكر حسن ال سعيد

•6. كتب عن الفنانة الدكتورة امل بورتر

•7. كتب عن الفنانة التشكيلية المصرية ايمان ادهم

•8. كتب عن الفنانة التشكيلية السورية سوزان ياسين رؤية في اعمال سوزان التشكيلية

في الأدب

 

ــــــــ

موضوعه المتسلسل ( أور ملهمة المبدعين ) عن الأدباء والشعراء في ذي قار : -

•1. عبد الرحمن مجيد الربيعي

•2. رشيد مجيد

•3. قيس لفته مراد

•4. كاظم جواد

•5. عبد القادر رشيد الناصري

•6. عبد الرحمن رضا

•7. صبري حامد

•8. عزران البدري

•9. ناهض فليح

•10. عناية الحسيناوي

•11. عزيز عبد الصاحب

•12. احمد الباقري

•13. فاضل السيد مهدي

التراث

ــــــــــــــــ

•1. عدد من المقالات في مجلة التراث الشعبي

•2. سلسلة من المقالات عن أصالة تراثنا الغنائي عدد ( 30 ) مقال .

في التلفزيون

 

ــــــــــ

•1. كتب مادة الفلم التسجيلي ( الطائر الذي حلق عالياً ) عن الفنان داخل حسن .

•2. كتب مسلسل عن الفنان داخل حسن عدد الحلقات ( 15 ) حلقة .

•3. كتب مسلسل عن قتيبة بن مسلم الباهلي عدد الحلقات ( 22 ) حلقة .

•4. كتب مسلسل عن عبد الله الفاضل ( 15 ) حلقة .

•5. كتب مسلسل عن المحسن السعدون ( 20 ) حلقة .

•6. كتب مسلسل ( منساج يا ديرتي ) - بدوي ( 15 ) حلقة .

•7. كتب مسلسل حكاية الدواوين - بدوي ( 15 ) حلقة .

•8. كتب مسلسل ( ديرة روية ) - بدوي ( 15 ) حلقة .

•9. كتب مسلسل حمدة الحكيمة ( 15 ) حلقة .

•10. كتب مسلسل الأمير الصغير ( للأطفال ) - ( 30 ) حلقة - فصحى .

•11. كتب مسلسل اليتيمان ( للأطفال ) - ( 15 حلقة ) - فصحى .

يواصل كتاباته في الصحف والمجلات العراقية والعربية وعلى شبكة الأنترنيت

 

صدرت له رواية / درب الحطابات /عن دار بنت الرافدين 2007

تحت الطبع

روايته الثانية / حديث الأكف

ألا يحق لنا أن نفتخر بك ياراحلنا الكبير ...ألا يحق لنا أن نبكيك دما يافنانا القدير ...ألا يحق لنا أن نرثيك بحزننا العميق ...ألا يحق لنا أن نذوب لحزنك سيدي الكريم ...أسكنك الله فسيح جناته والهم اهلك وذويك وأحبتك وعاشقيك الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون .

 

خالد مطلك العبودي


التعليقات

الاسم: خالد مطلك الربيعي
التاريخ: 2013-10-10 09:39:11
الاستاذ الاديب الكبير شيخنا الجليل سعيد العذاري المحترم ...شكرا لرقة مشاعرك ولحرفك الكريم انحني امام كلماتكم سيدي الفاضل الكريم . رعاكم الله وحفظكم من كل سوء .

الاسم: خالد مطلك الربيعي
التاريخ: 2013-10-10 05:14:10
سيدي واستاذنا الكبير ابا منور ...ناهض فليح الخياط ...شكرا لحرفك الجميل ...حزننا كبير وجرحنا عميق ولكن لا نقول الا انا لله وانا اليه راجعون .

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 2013-10-10 05:11:19
الاديب الواعي خالد مطلق العبودي رعاك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تحياتي واشواقي
حياك الله وبارك في مساهماتك وارائك الواعية

الاسم: ناهض الخياط
التاريخ: 2013-10-09 21:36:11
لاأقول أي شيء ، سوى أن أخبر صديقنا د.ماجد النجار
أن صديقنا حسين الهلالي قد أخذ ليالينا الجميلة في الشطرة معه !




5000