..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نقوش في الذاكرة/ سيد خلف

علي كاظم خليفة العقابي

حينما كنت طفلا صغيرا. اسمع اخي الكبير يردد( سيد خلف بالتنكة هسة يطلع واخنكه)وجميع اولاد المدينة الصغار يرددونها وحينما. كبرت عرفت السيد خلف. رجل كبير, يعتمر يشماغا اخضرا . من السادة ال الحلو . المعروفيين في الورع والتقوى والعلم الكبير.ويسكن في صريفة. في احد. خرائب المدينة. وهي ارض عرصه متروكة,قريبه على شاطي المجر الكبير كان عصبيا جدا. حتى اتهم في الجنون وانا لا اعتقد ذلك لانه كان يقوم بعملا. يسمى الان التكافل الاجتماعي. حيث كان يمر على المحلات. ولا يقبل الا بدرهما. حينما كان العشرة او الخمسة فلوس هي الصدقة والعطيه . وهو يعرف الميسورين والتجار , لا احد يرده . وهو يتحرك بنهاية كل شهر وليس باستمرار, ولان الصدقة لا تحل على السادة. وهم من نسل الرسول الكريم (ص) بل لهم الخمس. فكان ينهرهم وياخذها. من رجال المدينه. وبيوتاتها. رغم تعرضه لبعض المضايقات من الصبية والاطفال. حينما يرمونه بالحجارة. وهم يرددون وراءه (سيد خلف بالتنكة هسة يطلع واخنكة) وكانت نظراته حادة لهم ولاهلهم تكاد تنطق. حيث يجمع هذا المال وما يتصدقون. به عليه الناس. ويشتري التمر والطحين والادوية.وبعض الحاجيات وكانت لدية طرادة( وهي بلم صغير) يذهب بها ليوزعها على العوائل المحتاجة والمتعففة في ضفاف النهر والاهوار. بصمت مطبق لا يتكلم ابدا ولكنه يعرف من يحتاجها. هكذا كان الناس. الخير يسري في دماءهم. وان كانوا على مس او جنون. ورغم ما يعانون من فقر ؟ حال. وعوز. يسكن صريفة لا تقيه شر الحر والبرد. ويتكرم على ابناء جلدته. ويسعف المحتاجيين والفقراء. فقد عرفوا التكافل قبل الاخريين وعرفوا المنظمات الخيرية التى تسمى اليوم منظمات المجتمع المدني فكلما تذكرت اهزوجة سيد خلف بالتنكة هسة يطلع واخنكه. اذكر الخير والامان والطيبه

علي كاظم خليفة العقابي


التعليقات




5000