.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حزب الدعوة الاسلامية تنظيم الاصلاح

سعيد العذاري

استشارني جمع من الشباب المنحدرين من عوائل دعوتية من عدة محافظات حول نيتهم تشكيل حزب تحت عنوان حزب الدعوة الاسلامية تنظيم الاصلاح .

وطلبوا مني ان اكتب نشراتهم الفكرية والثقافية،فشجعتهم على ذلك لأني اؤمن بضرورة تنظيم الشباب ليشعروا بالانتماء وبالمسؤولية،ولكن لم اتفاعل مع العنوان لأنه يثير حساسية بقية أطياف الدعوة،فاجابوني انهم يريدون الاصلاح ولايتدخلون بالسياسة،فاجبتهم ان أخطر آفات اي حزب او تنظيم هي:فتح المكاتب ،والامتيازات،والمواقع.

فينبغي ان يكون تحرككم وسط المساجدبدلا من المكاتب لنشر الوعي الاسلامي وترويج المفاهيم والقيم الاسلامية باحياء سيرة النبي واهل بيته صلوات الله عليهم أجمعين وسيرة الاولياء والعلماء،وتحويل جلسات الشباب الاعتيادية الى جلسات حوار فكري وثقافي،واحياء المناسبات الدينية.

وان تكونوا ذراعا لائمة المساجد ووكلاء المراجع .

ولاتأخذوا أجرا ماليا على نشاطاتكم من اي جهة وان لاتنتموا لمؤسسات التبليغ التي تدفع اجورا للمبلّغين.

واذا نمى التنظيم كما ونوعا لاتستهويكم مناصب المجالس البلدية او البرلمان فلا ترشحوا أنفسكم بل رشحوا المخلصين الاكفاء من مدنكم وساندوهم.

واقترحوا على عشائركم او مناطقكم ان يؤسسوا صندوقا لجمع التبرعات وتوزيعها على الفقراء والمحتاجين.

 

ولا تتحسسوا من اية جهة سياسية في مدنكم ولاتدافعوا عن حزبكم ان احاطت بكم الاشاعات والدعايات.

 

وارفعوا شعار(( ان القيادة للمفاهيم والقيم الاسلامية))

 

ثم كتبت لهم موضوعا مختصراوتعهدت لهم مستقبلا ان ازودهم بالنشرات الثقافية الفكرية لحزب الدعوة الاسلامية التي كتبها في المرحلة التغييرية المرجع الشهيد محمد باقر الصدر والشهيد عبدالصاحب دخيل والشهيد عارف البصري،والخص الفكر السياسي والتنظيمي الذي ذكره المرجع الشهيد محمد الصدر في الموسوعة المهدوية.

 

واتمنى من كل مثقف واع ان يرعاهم فكريا وثقافيا ان تعرّف على اشخاصهم وتواجدهم.

 

الإصلاح مسؤولية

 

الإصلاح مسؤولية عظيمة واحیانا او غالبا ماتکون شاقةوصعبة؛ لأنّها ليست مجرد ألفاظ تردد أو کلمات اوعبارات تقال، وليست مجرد أوامر و نواه تصدر من الداعية المصلح فینصلح کل شئ، وإنّما هي عملية تغيير حقيقي يبدأ بالمحتوى الداخلي للإنسان :العقل والقلب والارادة، ثم تنطلق نحو الواقع غير السوي بجميع مجالاته و مظاهره وأسسه وموازينه.

 

ومسؤولية دعاةالإصلاح ليست يسيرة و سهلةفي بدايتها ووسطها ونهايتها لأنها تواجه صعوبات وتعقيدات صادرة من النفس البشرية سواء كانت نفس المصلح او نفس المراد اصلاحه،وكذلك مايصدرمن واقع المجتمع بما يحمل من تناقضات فكرية وسلوكية؛ لأنّ الإنسان يحمل في جوانحه المختلفة الاستعداد للخير والشر وللاستقامة والانحراف، ويتأثر بالعوامل الداخلية كالهوى والرغبات ويتاثر بالعوامل الخارجية كالمغريات والمثيرات.

 

وتواجه عملية الإصلاح صعوبات وتعقيدات ومعوّقات ناجمة عن أنس الإنسان بمعتقداته وأفكاره وممارساته ومواقفه حتى تصبح جزءا من شخصيته وكرامته، فيعتبر التنازل عنها تنازلا عن كرامته، ولهذا یکون للرفق دور مهم يساهم في جعله يتنازل عن افكاره وممارساته الخاطئةو يتوجه إلى المعتقدات والأفكار السليمة عن قناعة بعد تنازله عن المعتقدات التي آنس بها؛لأنه يشعر بان الداعيةالمصلح لايريد الا الاصلاح فلا يريد جاها او تسلطا ،فالرفق دلالة على التواضع والاخلاص للقيم الاصلاحية.

 

والرفق مفهوم اخلاقي و قيمة أخلاقية سامية في الإسلام ولها دور اساسي واضح في عملية الإصلاح، ولذا أكّد الإمام زين العابدين عليه السلام على ذلك و اعتبره حقاً للمستنصح:((وحق المستنصح: أن تؤدي إليه النصيحة، وليكن مذهبك الرحمة والرفق به)).

 

سعيد العذاري


التعليقات

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 27/09/2013 21:24:34
الاديب الواعي علي الزاغيني رعاك الله
تحياتي
اشكر مرورك الكريم
التنظيم ضروري للشباب المتحمسين للاصلاح الى حين دخولهم مرحلة الامتيازات والمناصب فهناك لاحاجة للمجتمع بهم
اما اذا كان عملهم الاصلاح والتوعية فهم في خير لهم ولشعبهم

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 27/09/2013 12:34:06
الحاج الاستاذ عطا الحاج يوسف رعاك الله
تحياتي
اشكر مرورك الكريم وملاحظاتك القيمة
انهم شباب يريدون ان يعيدوا للدعوة تاريخها المشرق لذا تمسكوا بالتسمية
وفقك الله

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 27/09/2013 09:31:31
الاستاذ القدير سعيد العذاري
هل يمكن ان نستغني عن الاحزاب ؟
اعتقد ان حزب الدعوة الاسلامية من اقدم واعرق الاحزاب في العراق وكان امل العراقيين في التخلص من الطاغية
هل سيغير حزب الدعوة (تنظيم الاصلاح) من الواقع شيئا ام هي رغبة لدى الشباب لترميم ما يمكن ترميمه
وفقكم الله

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 26/09/2013 18:19:20
أخي الاديب الباحث الاستاذ سعيد العذاري
سلامٌ من الله عليكم ورحمة وبركات

أشدُّ على يدكَ في هذا التوجيه البناء لشبابنا
وأتمنى لهم النجاح في مسعاهم والله ولي التوفيق
وأرى في موضوع التسمية أن يتجنب المسمياة
المطروحه على ساحتنا العراقيه وهو ما أشرتَ
إليه.

خالص تحياتي لكَ مع التقدير .

الحاج عطا




5000