........   
انطلاق فعاليات مهرجان الشباب الاول في السويد والدنمارك - See more at: http://www.alnoor.se/article.asp?id=251823#sthash.Y23u4xOP.dpuf

 ......................
 
 
 أ. د. عبد الإله الصائغ
يا نصير المستضعفين...في ذكرى شهادة امام المتقين علي بن ابي طالب - See more at: http://www.alnoor.se/article.asp?id=210214#sthash.Oql7CUjL.ABK8bMrQ.dpuf
يا نصير المستضعفين
 
 
 
............

..........
............
  


....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور الثامن
 

يحيى السماوي  

 

 

 

 

ملف مهرجان النور السابع

 .....................

فيلم عن
الدكتور عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 

 ملف

مهرجان النور السادس

.

 ملف

مهرجان النور الخامس

 

.

تغطية قناة آشور الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ والاهوار

.

تغطية قناة الديار الفضائية 

تغطية الفضائية السومرية

تغطية قناة الفيحاء في بابل 

 

ملف مهرجان النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة الرشيد الفضائية
لمهرجان النور الرابع للابداع

.

تغطية قناة آشور الفضائية
لمهرجان النور الرابع للابداع

 

تغطية قناة الفيحاء
لمهرجان النور في بابل

 

ملف مهرجان النور

الثالث للابداع 2008

 

 

 

ملف مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كيف نتغلب على العنصرية

سهر كوسا

العنصرية هي الاعتقاد بأن عرق معين هو أعلى أو أدنى من الاخر، او الاعتقاد بأن هناك فروق وعناصر موروثة بطبائع الناس و قدراتهم او أن الصفات الاجتماعية والأخلاقية للشخص هي من تحددها سلفا أويكون لها الخصائص البيولوجية الوراثي.


وكذلك يمكن القول انه قد وجدت العنصرية على مر التاريخ الإنساني ويمكن تعريفها على أنها كراهية شخص واحد من جانب الآخر . أو الاعتقاد أن شخصا آخر هو أقل من الإنسان - بسبب لون البشرة أو اللغة اوالعادات، ومكان الميلاد أو أي عامل التي من المفترض أن يكشف عن الطبيعة الأساسية لذلك الشخص. وقد أثرت عليه الحروب والاستعباد، وتشكيل الأمم، والمدونات القانونية.


وتستند كل هذه الحجج على الفهم الخاطئ للسباق، في الواقع لا اتفق مع المعاصرين حول ما إذا كان العرق هو وسيلة صالحة لتصنيف الناس. ما قد يبدو أن تكون الخلافات "العنصرية" لبعض الناس - لون الجلد، والشعر، وشكل الوجه - ليست ذات أهمية علمية من ذلك بكثير. في الواقع، قد تكون الاختلافات الوراثية ان تكون أكبر من تلك التي بين الأجناس.


أن العنصريين هم منا، ولتعافى من هذا المرض عندنا، نحتاج إلى ممارسة حسن النوايا تجاه الأجناس الأخرى.
يمكننا التغلب على العنصرية مع انه قد يكون صعبا، ولكن شريطة ان يكون موقفك هو الحق، ويمكن أن توقف وتساعد الآخرين بالتوقف عن تصرف والتحدث بالطريقة العنصرية .


من خلال عدة خطوات منها تكوين صداقات مع أناس من أعراق أخرى. وكذلك تشجيع الأسرة والأصدقاء إلى احترام وفهم الأجناس الأخرى.
او عن طريق تثقيف نفسك تكون على اطلاع بمتجذر العنصرية إلى حد كبير من الجهل الذي يؤدي بدوره إلى التنميط السلبي. أن عليك بعقل مفتوح، وقراءة وتعلم قدر ما تستطيع عن الثقافات الأخرى، والأجناس، واللغات،الخ المعرفة هي القوة.

- وهنا علينا ان نسأل انفسنا هل انا عنصري؟
وهو ان نقوم بأجراء تقييم ذاتي لأنفسنا لماذا انا عنصري ؟ كيف أترك العنصرية ؟


إذا كنت تستطيع الإجابة على هذه الأسئلة، يمكنك التوقف عن العنصرية الخاص بك.

سهر كوسا


التعليقات

الاسم: احمد الوائلي
التاريخ: 25/08/2013 21:24:06
رأينا في السينما الامريكيه وفي عوالم رعاة البقر ظاهرة القتل المأجور وصيادى الجوائز بعدها اعتمد الامريكان الكثير من المرتزقه في الفيتنام وغيرها اخيرا تفتق العقل الامبريالي وخرجت للواقع شركات امنيه استثماريه للقتل المتعمد , قتل الابرياء طبعا , فليس في امريكا من يدفع لقتل المجرمين بعد تربع الامبرياليه على عرش العالم الابله, وهانحن اليوم نرى الحالة في بلادنا اكثر من غيرها , الاف تدفع والاف تقتل , ولايعرف القاتل بأي ذنب قتلوا , والاسوء من ذلك تسجيل الجرائم باسم الاسلام , مسلم يقتل مسلم ’ بامر مسلم , والحساب على اوباما , ياللكرم كان هذا الرجل قد تظاهر بالاسلام عشية الانتخابات الاولى , واعتنق الصهيونيه بعد الفوز مباشرة , ولاعتب على عدو , هناك من يدفع من الاخوة والجيران ولايقتصر دفعهم للمال بل اشباه الرجال , لقتل الماره دون ذنب فلا وازع ولا ضمير .
كان رعاة البقر اشرف منهم وانبل يظهرون للموت رجل لرجل .
القاتل عنصر اعلى من المقتول , عنصريه اخر زمن , بتوقف القتيل عن عنصريته الخاصه به , ولايتوقف القاتل طالما توفر المال .الحرام , ماذا نفعل نحن الفقراء امام عنصرية المال المستوردة .
.
شكرا للسيد سهر كوسا على تناول موضوع الساعه ,
وعذرا عن التفاصيل .





5000