..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ما تبقى في ذاكرة العيد في المجر الكبير

علي كاظم خليفة العقابي

في العشرة الاواخرمن ايام شهر رمضان الكريم يبدا الاستعداد للعيد فتقوم العوائل بشراء ملابس الاطفال واحذيتها وما يلزم لهذة المناسبة ويعيدون تاهيل البيت من جديد بحملة تنظيف و غسل الافرشة وتكون الاولوية للديوانيات( وهي غرفة استقبال الضيوف)


وتجتهد النساء باظهارها بشكل جميل ومرتب لاستقبال المهنئين في العيد ويحضر الجكليت والكليجة التى يعدونها كل بطريقتة الخاصة واطلق على اليوم ما قبل الاخير من رمضان تسمية (ام الوسخ) ويكون اللعب مفتوحا فيها حتى كنا نترامى بالتراب او الاوساخ لاننا بعده نكون جاهزين ليوم اخر اطلق عليه( ام الحلس) وفيه يتنظف الجميع بالذهاب الى حمام السوق او البيت وتكون موجة كبيرة على الحلاقين وتعد الملابس وتكوى وتجهز واحيانا نضعها تحت الرؤؤس في الفراش او قريبا منهاوقبل غروب اخر ليلة يذهب الجميع لمتابعة الهلال ودائما تكون شريعة الحاج جاسم الدهان مكانا مثاليا لعدم وجود ما يحجب الرؤية وترى الجميع محدقين لمكان بزوغ الهلال ومن يراه يدل الجميع وفي الليل الجميع يذهب الى حسينية بيت الحلو حيث كان ممثل المرجعية السيد محمد الحلو وبعدها جاء ولدة السيد يحيى وياتى من راى الهلال وكذلك الكثيرون ممن لم يروه ومن يراه يقسم بالكتاب الكريم القران بانه شاهده بام عينه ويتواصل السيد يحيى باتصالاته عن طريق التلفون وكان من النوع القديم بعتلة صغيرة تدور ويؤمن بريد المدينة اتصاله بالنجف الاشرف ليعطى العدد الذى شاهد الهلال ويستمع لقرار الرؤيا الشرعية وتستمر تلك المحاولات لمرات عدة حتى تكون النتيجة عيدا او اكمال لعدة شهر رمضان وحينما تعلن البشارة بان يوم غد عيد تبدا الهلاهل والزغاريد ويخرج الجميع فرحا لتردد الجوامع وداعا رمضان وداعا رمضان مبارك عليكم غدا اول يوم العيد فيعج الصبية والرجال بالذهاب الى البيت والكل يصفق وكنا نحن الاطفال نردد اناشيدنا العتيدة المعروفة باجر عيد ونعيد ونشعل روح ابو سعيد ابو سعيد كرابتنا ندبحلة مطيتنا مطيتنا خطيتنا نذبحلة دجاجتنا دجاجتنا خطيتنا ونعيدها مع التصفيق وضرب التنكات الفارغة والتصفير بواسطة وضع الاصبع داخل الفم ويقوم المسراحتى ابو طبيلة بعد الساعة الثامنة بضرب طبلته ويردددد باجر عيد ياصايم عيدك مبارك يا صايم وعند الفجر وبعد صياح الديك يخرج الجميع باداء الزيارات المتبادلة والاطفال يحصلون على النقود من القطع الصغيرة خمسة فلوس وعشرة فلوس والاغنياء من يعطى اكثر من ذلك كخمسة وعشرون فلسا ودرهم او يحصل على كميةمن الجكليت والكليجا وبعدها نذهب بما جمعنا من نقود الى المراجيح ودواليب الهوى التى تنصب عادة في ساحة واسعة فارغة في احدى المحلات ودائما تكون في ناحية السراي وانا وجدتها في الساحة الفارغة خلف مقهى شرهان الشهير فدولاب الهوى الخشبي للحاج خضير جليج العقابي والاخر لياسين نحيش رحمهم الله وهنا كفرارة زيارة كريم وهي مصنوعة من الحديد عبارة عن كراسى حديدية مثبتة اعلى مسند حديدى تفتر حولة ولن انسى سفينة المرحوم مران او نسميها كاروك الهوى ومراجيح الحبال المعلقة بين جذعي نخلة وتوضع بينهما كونية او بطانية عسكرية ويانصيب والي غضبان يوضع اوراقا مكتوب فيها سلع متعددة وفرارة مقسمة لعدة جهات على شكل دائرة فوقها اشبة بقارب الساعة الكبير تضع مبلغك الخمسة فلوس على باكيت السكائر الروثمن او مارليبورو او بغداد والجمهورية وغازي فان وقفت عليها تاخذها والا نقودك تذهب له كذلك كيس اليانصيب فهى اوراق صغيرة ملفوفه تفتحها لتجد ما هي جائزتك او تكون فاشلا وبقرب هذة الساحة تتوقف عربات الخير لنقلنا من المجر الى قرية السكر مرددين الاغانى فرحين وكذلك العربات الخشبية الصغيرة التى تشبه انواع السيارات توضع لها بوربرينات تحت ويدفعها صاحبه لمسافة بعشرة او خمسة فلوس وتكون المدينة واطفالها بملابسهم الزاهية وبحركة دؤوبة وما اجمل لفات الكباب من مطعم خمام فننتظر العام لكى نشتري تلك اللفات وحينما اصبحنا صبية اخذنا نذهب الى مركز المحافظة لندخل الى احد السينمات النجوم والنصر وكم افرح وانا اقرا عنوان الفلم وتحته عبارة ( سكوب ملون) ولا اعرفها الا لوقت متأخر ولفة العمبة من صاحب العربة بباب السينما او بطل اللبن الدي يعبأ في زجاجات البيبسى كولا او السفن ما اجمل العيد من يعيدنى الية مرة اخرى

سلاما على العيد في المجر الكبير

وعلى اهلة الطيبين

علي كاظم خليفة العقابي


التعليقات




5000