هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الشهيد السعيد الشـيخ حسن شحاته صورة معاصرة عن الشهيد السعيد الحر بن يزيد الرياحي

رعد الدخيلي

كربلاءٌ صغرى على أرض مسجد سيدنا الحسين (ع)

  

ولد حسن بن محمد بن شحاتة بن موسى العناني في يوم الاثنين الثالث عشر من ذي الحجة عام 1365 للهجرة الموافق 11/10/ 1946 للميلاد في بلدة هربيط التابعة لمركز أبو كبير بمحافظة الشرقية بمصر في أسرة متوسطة الحال. كان والده متزوج من ثلاث نساء. آخرهن أم حسن شحاتة فكان له ستة أشقاء وهو الثاني بينهم. وكان حسن من أسرة متدينة ويروي حسن أن أباه قد وهبه للقران وهو في بطن أمه. وبالفعل فقد درس شحاتة القران منذ نعومة أظافره وحفظه كاملا وهو يبلغ من العمر خمس سنوات ونصف على يد معلمه الشيخ عبد الله العويل. قبل أن يذهب فيه أباه لإكمال دراسته في الأزهر. وقف حسن شحاتة على المنبر ليخطب بالناس لأول مرة وهو طفل لم يتجاوز ال 15 ربيعا في مسجد الأشراف ببلدته وظل خطيبا فيه لمدة خمس سنوات. ثم انتقل للخطابة في مسجد الأحزاب ببلدة مجاورة لمدة سنتين.

التحق بالخدمة العسكرية عام 1968م وكان يتولى التوجيه المعنوي بسلاح المهندسين وخطبة الجمعة. وشارك خلالها في حرب HYPERLINK "http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%A8%D8%B1"أكتوبر انتقل بعد ذلك الى إمامة الناس في مدينة الدورامون في محافظة الشرقية، انتقل بعدها الى القاهرة عام 1984م حيث كانت هذه المرحلة غزيرة بالنشاط الديني لشحاته. فكان له خمسة دروس في مساجد متعددة غير خطبة الجمعة وإمامة الصلاة بمسجد الرحمن بمنطقة كوبري الجامعة وله العديد من البرامج الدينية بإذاعة القرآن الكريم وأحاديث في إذاعة صوت العرب وإذاعة الشعب كما كان له ندوات في نوادي القاهرة وجميع محافظات الجمهورية ثم سجل برنامجاً أسبوعياً تلفزيونياً تحت عنوان أسماء الله الحسنى كان يبث على القناة الأولى المصرية.وبرغم أنه من أسرة حنفية المذهب لكنه أعلن تشيعه عام

1416HYPERLINK "http://ar.wikipedia.org/wiki/1416_%D9%87%D9%80" HYPERLINK "http://ar.wikipedia.org/wiki/1416_%D9%87%D9%80"هـ الموافق لعام 1996 واعتقل لمدة ثلاثة أشهر بتهمة ((إزدراء الأديان)) . كما أنه تعرض للاعتقال مرة أخرى عام 2009 مع أكثر من ثلاثمائة شيعي، ثم أُفرِجَ عنه، و قد منع قبل وفاته من السفر خارج مصر.

بما أنَّ الشيعة المصريين لايلاقون الاعتراف الحكومي بوجودهم فهم لايملكون أي مسجد ليقيموا فيه شعائرهم، لذا فهم يتجمعون في بيت احد أفراد المنتمين للمذهب بتجمعات صغيرة لهذا الغرض. وفي يوم الأحد الموافق 23حزيران 2013 كان حسن شحاته قد قدم الى دار أحد الشيعة من سكنة قرية زاوية أبو مسلم للاحتفال بميلاد الإمام المهديHYPERLINK "http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%87%D8%AF%D9%8A_%D8%B9%D9%86%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D8%B9%D8%A9" HYPERLINK "http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%87%D8%AF%D9%8A_%D8%B9%D9%86%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D8%B9%D8%A9"(عHYPERLINK "http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%87%D8%AF%D9%8A_%D8%B9%D9%86%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D8%B9%D8%A9"(HYPERLINK "http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%87%D8%AF%D9%8A_%D8%B9%D9%86%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D8%B9%D8%A9"الإمام الثاني عشر عند الشيعةHYPERLINK "http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%87%D8%AF%D9%8A_%D8%B9%D9%86%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D8%B9%D8%A9") وهو احتفال يحييه المسلمون الشيعة في كل أنحاء الأرض) طوّق السلفيون هذا المكان وأحرقوه بقناني المولوتوف ، وقتلوا من فيه ، وسحلوهم في الشوارع بعد الإجهاز عليهم ضرباً بالأعمدة الحديدية حتى الموت .الحُرُّ بن يزيد الرياحي اليربوعي

التميمي أحد شهداء معركة كربلاء. وكان الحر من شُرطة عبيد الله بن زياد . وكان من وجوه وشجعان العرب، أرسله والي الكوفة عبيد الله بن زياد مع ألف فارس؛ لصدّ الإمام الحسين من الدخول إلى الكوفة.سار بجيشه لتنفيذ هذا المهمّة، فالتقى بركب الإمام الحسين عند جبل ذي حسم، ولمّا حان وقت صلاة الظهر صلّى وأصحابه خلف الإمام الحسين.ثمّ عرض عليه الإمام الحسين كتب أهل الكوفة التي يطلبون فيها منه المجيء إليهم.فقال الحر: فإنّا لسنا من هؤلاء الذين كتبوا إليك، وقد أُمرنا إذا نحن لقيناك ألاّ نفارقك حتّى نقدّمك على عبيد الله بن زياد.ثمّ لازم ركب الإمام الحسين(عليه السلام)، وأخذ يسايره حتّى أنزله منطقة كربلاء.

لمّا رأى الحر إصرار القوم على قتال الإمام الحسين بدأ يفكّر في أمره، وأقبل يدنو نحو الحسين قليلاً قليلاً، فقال له رجل من قومه، يقال له المهاجر بن أوس: ما تريد يا ابن يزيد؟ أتريد أن تحمل؟ فسكت، وأخذه مثل العرواء، فقال له: يا ابن يزيد، والله إنّ أمرك لمريب، والله ما رأيت منك في موقف قط مثل شيء أراه الآن، ولو قيل لي مَنْ أشجع أهل الكوفة رجلاً ما عدوتك، فما هذا الذي أرى منك؟

قال: إنّي والله أخيّر نفسي بين الجنّة والنار، ووالله لا أختار على الجنّة شيئاً، ولو قطّعت وحرّقت. ثمّ ضرب فرسه فلحق بالحسين.وقف بين يديِّ الإمام الحسين معلناً توبته، قائلاً: إنّي قد جئتك تائباً ممّا كان منّي إلى ربّي، ومواسياً لك بنفسي حتّى أموت بين يديك، أفترى ذلك لي توبة؟ قال(عليه السلام): نعم، يتوب الله عليك، ويغفر لك. ثمّ قال للإمام الحسين: لمّا وجّهني عبيد الله إليك خرجت من القصر فنوديت من خلفي: أبشر يا حرّ بخير. فالتفت فلم أر أحداً، فقلت: والله ما هذه بشارة وأنا أسير إلى الحسين وما أحدّث نفسي بأتباعك. فقال(عليه السلام): لقد أصبت أجراً وخيراً !

خاطب الحُرُّ عسكرَ الأعداء بقوله:أيّها القوم،ألا تقبلون من الحسين خصلة من هذه الخصال التي عرضها عليكم، فيعافيكم الله من حربه وقتاله...يا أهل الكوفة، لأُمّكم الهبل والعبر أدعوتموه حتّى إذا أتاكم أسلمتموه، وزعمتم أنّكم قاتلوا أنفسكم دونه، ثمّ عدوتم عليه لتقتلوه، أمسكتم بنفسه وأحطتم به، ومنعتموه من التوجّه في بلاد الله العريضة حتّى يأمن ويأمن أهل بيته، فأصبح كالأسير لا يملك لنفسه نفعاً ولا يدفع عنها ضرّاً، ومنعتموه ومن معه عن ماء الفرات الجاري يشربه اليهودي والنصراني والمجوسي، ويتمرّغ فيه خنازير السواد وكلابه، وها هو وأهله قد صرعهم العطش بئسما خلفتم محمّداً في ذرّيته، لا سقاكم الله يوم الظمأ إن لم تتوبوا وتنزعوا عمّا أنتم عليه. فرموه بالنبل فرجع حتّى وقف أمام الحسين(عليه السلام) ... حتى استرضاه وتقدم بين يديه مستأذناً منه القتال ذائداً عن أولاد وحرائر آل بيت رسول الله (ص)، فقاتل حتى أستشهد في ظهيرة 10/ محرم الحرام/61 هج ، وقبره بمدينة كربلاء المقدسة في العراق مزارٌ يؤمه المسلمون الشيعة والعارفون لمجد أبطال الحقّ والمواقف المشرفة.

ومن التداعيات التي تتجلى من تاريخ هذين الرجلين الشهيدين المسلمين ، لعلنا نستلهم مايلي :

  

رعد الدخيلي


التعليقات

الاسم: رعد الدخيلي
التاريخ: 2013-07-08 19:28:41
بسمه تعالى
الأستاذ الفاضل علي حسين الخباز المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لقد أحرقت دماء الحسين (ع) وأصحابه الأطهار عرش وسلطان بني أمية، وستحرق دماء حسن شحاته(رحمه الله) وأصحابه الأبرار عروش الظالمين ...
حفظكم الله أنصاراً وجنداً للمهدي المنتظر(عج)

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 2013-07-08 10:26:38
سلام عليكم وعلى الشهيد المعطر بالتضحية هوية السائرين خلف ركب الحسين (ع)

الاسم: رعد الدخيلي
التاريخ: 2013-07-06 21:26:07
بسمه تعالى وله الحمد في السراء والضراء
الأستاذ الشاعر حامد البياتي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إنَّ الموقف التاريخي الذي سجّله الشيخ حسن شحاته رحمه الله كان موقفاً رسالياً بطولياً لن تنساه الأجيال مدى التاريخ ، وهو يؤكد إحقاق حق آل بيت المصطفى صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين ، وعندما قارناه بالحربن يزيد الرياحي (رض) لأن كلاهما تيقـّنا بأنَّ الحق مع آل بيت الرسول عليهم السلام..
تحياتي الطيبة لكم أخي العزيز وأحسن الله عواقبنا جميعاً لمافيه مرضاة الله ورسوله (ص) يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم .. دمتم سالمين ؛؛؛

الاسم: الشاعر /حامد البياتي
التاريخ: 2013-07-06 17:28:57
تحيه طيبه

سلام على الشهيد السعيد الشيخ حسن شحاذه ورفاقه يوم ولدو ويوم استشهدوا ويوم يبعثون احياء




5000