.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اقترح بغداد مضيفة للمنظمة الدولية لمكافحة الإرهاب

شمخي الجابري

أعطت كثير من الدول أهمية كبيرة لمشروع مكافحة الإرهاب وتجفيف منابع حاصدين الجريمة المنظمة خاصة بعد تحالف قوى الردة الظلامية من أصحاب مواهب عمى البصائر مع عفاريت الشر ولوبي الجريمة عندما اشغلوا أماكن واسعة بين حكومات المنطقة حتى امتدت أعمال سفراء الإرهاب ضد القوى الإنسانية عابرة الحدود في مناخ مناسب يعتمد على واقع مرير من ضعف الوعي مع وجود البؤرة الأساسية للتطرف الطائفي والمذهبي في المنطقة وكذلك المقايضة للانحراف عن لغة العقل حتى تجذرت أبعاد أقامة العنف في العراق متغذية من إفرازات الحراك والاختلاف السياسي للكتل المتصارعة على المناصب المتناغمة مع المحن وارتفاع نسبة الجريمة المتجولة لتصبح بغداد من كبار ميادين العالم للأعمال الإرهابية اليومية إضافة إلى المتغيرات في أشكال وطرق الإرهاب وتعدد أبواب تنفيذ الجريمة ولكن رغم ذلك فأن المنظمة الدولية لمكافحة الإرهاب لن تعقد اجتماعاتها في بغداد تحت ذريعة دولة غير أمنة أما الشعب العراقي منذ سنوات متواصل في دفع ضريبة البقاء ومكافحة مسارات العنف فلو جرت المصائب على أي دولة في العالم لما استطاعت البقاء أشهر حين تكالبت دول المنطقة وأمام أنظار العالم لأجراء تجارب ميدانية للجريمة وقتل الأبرياء على الهوية بعد ترويج لغة العنف . . فلازالت الآمة العراقية بخير رغم البلاء وشح المعين في اشد المحن عندما تجمع آهل الجهد الخبيث لإيجاد الوحشة والمخاطر تحوم لتغيير النهج السياسي وتخريب الأفكار قبل الديار لذا أقترح أن تحدد بغداد هي المقر الدائم للمنظمة الدولية لمكافحة الإرهاب لإيضاح الرغبة في الإخلاص والشعور بالمسؤولية والوفاء الوطني لدى اغلب العراقيين من آهل الحكمة والمعرفة الإنسانية لردع كل غادر أجنبي أو أجندات من آهل البلد من جاء ولم يستحي ليفعل كل شئ مع أهله وأبناء جلدته . . فطوبى لشعب العراق الذي تحمل المحن والمصائب في قنطرة العمل لبلوغ الأهداف المحفوفة بالتضحيات لإقامة العدل وحسن العهد للولوج للامان . . كما أقدم اقتراحي. . لتصبح بغداد مضيفة دائمة للمنظمة الدولية لمكافحة الإرهاب ومطاردة الأشرار وهذا هو المبرز الحقيقي التاريخي للمقاومة الوطنية العراقية ضد الإرهاب كي ترسوا سفن السلام بعيدة عن موانئ العنف والانحراف.

شمخي الجابري


التعليقات




5000