..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الدبلوماسية الناجحة (الجزء الثاني)

عباس النوري

ليس هناك دواعي خاصة لنقد وزارة معينة أو سفير محدد (إلا بفعل الدفاع عن النفس)، ولم يكن تحريضاً من جهة معينة لأنني ولله الحمد عراقي مستقل مراقب يهمني هموم العراقيين بكل أطيافهم. ولكن كثرة التساؤلات من الجالية العراقية في دول متعددة لم أزورها ولم أعرف من جاليتنا العراقية شخصاً معين تبادلوا معي الأحاديث بخصوص تصرفات السفارات العراقية، كما أنني ذكرت في مقالتي السابقة أنها مجرد رأي من جانب واحد لا أخذ به. ولا أعير له أهمية لكي أورد تفاصيل تلك الأخبار. وكما أنني أنتقد الحكومة وجميع الوزارات وحتى أنه لي موقف مع النزاهة بذاتها ووصل لحد النزاع الحاد أمام عدد من مسئولي المؤسسات المدنية في بغداد، والذي دعا رئيس لجنة النزاهة في مجلس النواب لمحاولة الحديث معي بهذا الخصوص عندما أتصل بي أحد مساعديه بخصوص فساد القاضي راضي الراضي وعدد من المسؤولين لديه في حفلات خاصة في نادي الصيد وقبلوهم الرشاوى، ولي صديق قد قتل بعد تصريح له حول أمثال هذه القضايا.  

ولن ينجوا من قلمي وأقلام الوطنيين والمنصفين أي نوع من أنواع الفساد أو أي مسؤول مهما كبر مقامه أو صغر.
لكنني بحثت موضوع الدبلوماسية لأهميتها، وأتخذ الموضوع على أساس إيصال المعلومة لمن يريد أن يستفيد...وتذكرة لأولي الألباب. والكاتب كالفنان والشاعر يكتب ما يمليه عليه خواطره ومشاعره والأهم ضميره، وقد يملى على بعض الكتاب المأجورين وهم إلا الذين يتقاضون مبلغاً مقابل وعضهم للسلاطين أو إيذائهم للخصوم.
ولعل كثير من كتابات المراقبين يكون له تأثير سريع بحيث يجعل من يخصه الأمر أن يتسرع للجواب مدافعاً أو مبرراً لحالة قد وقع فيها...ويريد أن يضع غطاء على تلك الأخطاء كي لا تكتشف...أو لكي يحول الأنظار لنواحي واتجاهات أخرى لينشغلوا عما هو فيه غارق.
الدافع لكتابتي هذه الأسطر في حقيقة الأمر، هو رد رديء غير دبلوماسي وتبرير سيئ لفعلة هو نادمٌ عليها، لكن أخذته العزة أن لا يقدم اعتذار بل قذفني بالكذب وتجاهل موقف ووقفة مشرفة.
وقد دفعني فضولي للبحث عن موصفات الدبلوماسي وكيفية المخاطبات بين ممثلي الدولة العراقية والجالية. وهذا الأمر سرني كثيراً.  وليس لدي أي وثيقة تدين أي سفارة معينة لا في السويد ولا في أي دولة من دول العالم. ولو كانت لدي مثل هذه الوثيقة لما تماديت في نشرها ومطالبة محاسبة المقصرين انطلاقاً من كوني مواطن عراقي حريص على سمعت العراق ومقدرات شعبه، وكما كان حرصي عندما كنت داخل العراق فهو كذلك أو أشد عند إقامتي خارج الوطن...مع أن مساحة الحرية والتحرك أكثر وأمتلك من الوقت الكافي لكي أراقب كل صغيرة وكبيرة تخص وطني وشعبي. وأقل ما يمكننا النهي عن المنكر بأقلامنا الحرة، دون أن نخشى غضب الأحزاب وأصحاب رؤوس الأموال والمراكز المرموقة...ونعي جيداً بأن المناصب لا نناله إن دخلنا معهد الدبلوماسيين أو جامعة الأحزاب...لأننا خريجو ضمير الإنسان العراقي بكل أطيافه الجميلة.

أود الرجوع لصلب الموضوع الدبلوماسية الناجحة، وهنا من باب الاستراحة وتشويق القارئ العزيز لكي لا يكل ولا يكون المقال عليه ثقيلاً ...نتذكر مقولات قالها كبار الدبلوماسيين المعاصرين وقادة ومفكرين، وبدون أي تعليق لكي أدخل فيما بعد في العلوم الموجب دراستها من قبل من يريد أن يكون دبلوماسياً كما وعدت في المقالة الأولى.

 مقولات في النجاح :
1.
الحياة إما أن تكون مغامرة جرئيه ... أو لا شيء ( هيلين كيلر )
2.
ليس هناك من هو أكثر بؤساً من المرء الذي أصبح اللا قرار هو عادته الوحيدة ( وليام جيمس )
3.
إذا لم تحاول أن تفعل شيء أبعد مما قد أتقنته .. فأنك لا تتقدم أبدا (رونالد .اسبورت )
4.
عندما أقوم ببناء فريق فأني أبحث دائما عن أناس يحبون الفوز ، وإذا لم أعثر على
أي منهم فأنني ابحث عن أناس يكرهون الهزيمة ( روس بروت )
5.
إن أعظم اكتشاف لجيلي ، هو أن الإنسان يمكن أن يغير حياته ، إذا ما استطاع أن يغير
اتجاهاته العقلية ( وليام جيمس )
6.
إن المرء هو أصل كل ما يفعل ( ارسطو )
7.
يجب أن تثق بنفسك .. وإذا لم تثق بنفسك فمن ذا الذي سيثق بك !!؟؟
8.
إن ما تحصل عليه من دون جهد أو ثمن ليس له قيمه .
9.
إذا لم تفشل ، فلن تعمل بجد .
10.
ما الفشل إلا هزيمة مؤقتة تخلق لك فرص النجاح .
11.
الهروب هو السبب الوحيد في الفشل ، لذا فإنك تفشل طالما لم تتوقف عن المحاولة .
12.
إن الإجابة الوحيدة على الهزيمة هي الانتصار ( ونستون تشرشل).
13.
لعله من عجائب الحياة ،إنك إذا رفضت كل ما هو دون مستوى القمة ، فإنك دائما تصل إليها (سومرست موم )
14.
إن ما يسعى إليه الإنسان السامي يكمن في ذاته هو ، أما الدنيء فيسعى لما لدى الآخرين (كونفويشيوس )
15.
قد يتقبل الكثيرون النصح ، لكن الحكماء فقط هم الذين يستفيدون منه ( بابليليوس سيرس )
16.
ليس هناك أي شي ضروري لتحقيق نجاح من أي نوع أكثر من المثابرة ، لأنه يتخطى كل شيء حتى الطبيعة .
17.
عليك أن تفعل الأشياء التي تعتقد أنه ليس باستطاعتك أن تفعلها .( روزفلت )
18.
من يعش في خوف لن يكون حراً أبدا ( هوراس )
19.
الرجل العظيم يكون مطمئناً ، يتحرر من القلق ، بينما الرجل ضيق الأفق فعادة ما يكون متوتراً (كونفويشيوس )
20.
إن عينيك ليست سوى انعكاسا لأفكارك ( د إبراهيم الفقي )
21.
إن الاتصال في العلاقات الإنسانية يتشابه بالتنفس للإنسان ، كلاهما يهدف إلى استمرار الحياة ( فرجينيا ساتير )
22.
افعل الشيء الصحيح فأن ذلك سوف يجعل البعض ممتناً بينما يندهش الباقون ( مارك توين )
23.
أن العالم يفسح الطريق للمرء الذي يعرف إلى أين هو ذاهب ( رالف و.أمرسون )
24.
إنسان بدون هدف كسفينة بدون دفة كلاهما سوف ينتهي به الأمر على الصخور ( توماس كارليل )
25.
ليست الأهداف ضرورية لتحفيزنا فحسب ، بل هي أساسية فعلاً لبقائنا على قيد الحياة (روبرت شولر)
26.
إن السعادة تكمن في متعه الإنجاز ونشوه المجهود المبدع ( روزفلت )
27.
إن الاتجاه الذي يبدأ مع التعلم سوف يكون من شأنه أن يحدد حياه المرء في المستقبل ( أفلاطون )
28.
ليس هناك وصفاً للقائد أعظم من أنه يساعد رجاله على التدريب على القوه والفعالية والتأثير .( منسيوس )
29.
إن الاكتشافات والإنجازات العظيمة تحتاج إلى تعاون الكثير من الأيدي
30.
ومن يتهيب صعود الجبال * * * يعش أبد الدهر بين الحفر
31.
الوطنية لا تكفي وحدها ... ينبغي ألا نضمر حقدا أو مرارة تجاه أي كان .
32.
في كل الأمور يتوقف النجاح على تحضير سابق وبدون مثل هذا التحضير لابد أن يكون هناك فشل
33.
إن قضاء سبع ساعات في التخطيط بأفكار وأهداف واضحة لهو أحسن وأفضل نتيجة من قضاء سبع أيام بدون توجيه أو هدف
34.
الحكمة الحقيقية ليست في رؤيا ما هو أمام عينيك فحسب !! بل هو التكهن ماذا سيحدث بالمستقبل
35.
اغرس اليوم شجره تنم في ظلها غداً
36.
عندما تعرض عليك مشكله أبعد نفسك عن التحيز والأفكار المسبقة ..وتعرف على حقائق الموقف ورتبها ثم اتخذ الموقف الذي يظهر لك انه أكثر عدلاً وتمسك به .
37.
يجب أن تكون عندنا مقبرة جاهزة لندفن فيها أخطاء الأصدقاء .
38.
مع كل حق مسؤولية ..فلماذا لا يذكر الناس إلا حقوقهم .؟؟
39.
خلق الله لنا يدين لنعطي بها فلا يجب إذا أن نجعل من أنفسنا صناديق للادخار وإنما قنوات ليعبرها الخير فيصل إلى غيرنا .
40.
أعمالنا تحددنا بقدر ما نحدد نحن أعمالنا !!
41.
إن أرفع درجات الحكمة البشرية هي معرفة مسايرة الظروف وخلق سكينه وهدوء داخليين على الرغم من العواصف الخارجية .
42.
البحث يعلم الإنسان الاعتراف بخطئه والافتخار بهذه الحقيقة أكثر من أن يحاول بكل قوته الدفاع عن شيء غير منطقي خوفا من الاعتراف بالضعف بينما الاعتراف علامة القوة .
43.
إن الخصال التي تجعل المدير ناجحا هي الجراءة على التفكير والجراءة على العمل والجراءة على توقع الفشل ..!!
44.
قدرتك على حفظ اتزانك في الطوارئ ووسط الاضطرابات وتجنب الذعر هي العلامات الحقيقية للقيادة .
45.
الرئيس هو ذلك الرجل الذي يتحمل المسؤولية فهو لا يقول غُلب رجالي إنما يقول غٌلبت أنا ...فهذا هو الرجل حقاً.
46.
نحن نعيب على الآخرين أنهم يرتكبون نفس أخطائنا .!!!
47.
امدح صديقك علناً ... عاتبه سراً !!!!
48.
أول الشجرة .. (( النواة ))!!!
49.
إذا نفذت عملاً خطأ سوف تنفذه رديئاً .
50.
يستحيل إرضاء الناس في كل الأمور ... ولذا فإن همنا الوحيد ينبغي أن ينحصر في إرضاء ضمائرنا !
51.
الأفضل أن تصل مبكراً ثلاث ساعات من أن تتأخر دقيقه واحدة .
52.
السيطرة ضارة إلا سيطرتك على نفسك ..!!
53.
لا يقاس النجاح بالموقع الذي يتبوأه المرء في حياته .. بقدر ما يقاس بالصعاب التي يتغلب عليها ..!!
54.
العبرة في عدد الإنجازات المحققة بغض النظر عن من الذي حققها .!
55.
من اكثر الأخطاء التي يرتكبها الإنسان في حياته ... كانت نتيجة لمواقف كان من الواجب فيها أن يقول لا ...فقال نعم !!!
56.
الصلاح مصدر قوه فالرجل المستقيم الصدوق النافع قد لا يصبح مشهوراً أبداً ... لكن يصير محترماً ومحبوباً من جميع معارفه .. لأنه أقام أساساً متيناً من النجاح وسوف يأخذ حقه من الحياة .
57.
إن على المرء أن لا ينسى الجانب الإنساني في تعامله مع الآخرين سواء في حياته العملية أو الاجتماعية .
58.
إذا حُملت المسؤولية لمن لا يستحقها فسوف يكشف عن خلقه الحقيقي دائماً.
59.
إذا كنت تجد المتعة في عملك فسيجد الآخرون المتعة في العمل تحت إمرتك .
60.
قد تكون أفضل الطرق أصعبها ولكن عليك دائما بإتباعها إذ الاعتياد عليها سيجعل الأمور تبدو سهله .
61.
عامل من أنت مسؤول عنهم كما تحب أن يعاملك من هو مسؤول عنك ..!!
62.
تعود على العادات الحسنه وهي سوف تصنعك ..!!
63.
غالبا ما يكون النجاح حليف هؤلاء الذين يعملون بجرأة، ونادراً ما يكون حليف أولئك المترددين الذي يتهيبون المواقف ونتائجها. (جواهر لال نهرو)
64.
لا يجب أن نحكم على ميزات الرجال بمؤهلاتهم، ولكن باستخدامهم لهذه المؤهلات.
65.
نحن نسقط لكي ننهض... ونهزم في المعارك لنحرر نصراً أروع.. تماما كما ننام لكي نصحوا أكثر قوةً ونشاطاً. (بروانبخ)
66.
الرجل الناجح هو الذي يظل يبحث عن عمل، بعد أن يجد وظيفة !!
67.
ينقسم الفاشلون إلى نصفين: هؤلاء الذين يفكرون ولا يعملون، وهؤلاء الذين يعملون ولا يفكرون أبداً. (جون تشارلز سالاك)
68.
لا يصل الناس إلى حديقة النجاح دون أن يمروا بمحطات التعب والفشل واليأس، وصاحب الإرادة القوية لا يطيل الوقوف في هذه المحطات.
69.
إننا ندفع ثمنا غالياً من جراء خوفنا من الفشل. إنه عائق كبير للتطور يعمل على تضييق أفق الشخصية ويحد من الاستكشاف والتجريب، فلا توجد معرفة تخلو من صعوبة وتجربة من الخطأ والصواب .... وإذا أردت الاستمرار في المعرفة عليك أن تكون مستعداً طيلة حياتك لمواجهه خطورة الفشل. (جون جاردينر)
((المصدر))
http://www.albdoo.com/vb/t11296.html

الدبلوماسية
 الدبلوماسية علم وفن يتشعب منه نظم ووسائل إدارة التواصل بين الدول الأعضاء في المجتمع الدولي، وتعتبر من أهم وسائل إجراء المفاوضات وعقد الصفقات التجارية العالمية وإظهار سياسة البلد بأفضل صورة وعن رغبة شديدة. ومن خلال الدبلوماسية يتم التوقيع على المعاهدات الدولية. ولمجمل العمل الدبلوماسي خطط ووسائل تستخدمها الدول عند المفاوضات. التفاوض يعتمد على أسلوب صياغة السياسات التي تتبناها دول من أجل التأثير على دول أخرى. وأن أكثر الحروب التي نشبت بين الدول كان سببها الرئيس فشل المفاوضات. وعندما يقال عن الدبلوماسية فن فيقصد هنا فن الحوار والمحادثة باستخدام المنطق والأخلاق العالية.

المتعارف عليه دولياً أن فن التفاوض أنه ممارسة رسمية تتبعها معظم الدول في إرسال سفراء يعيشون في بلدان متعددة. والسفراء يعرفون بالدبلوماسيين بالإضافة للكادر الملحق وعملهم بشكل مختصر هو استمرار العلاقات اليومية بين بلدهم الأصلي والبلدان الأخرى ويعملون من أجل مكاسب سياسية واقتصادية لتحسين صورة بلدهم.

الواجبات الدبلوماسية.

يقوم المفوضون الدبلوماسيون خارج بلادهم، بجمع المعلومات عن كل شيء ذي قيمة من وجهة نظر بلادهم. ويرسلون تقارير رسمية، غالباً ما تكون في شكل رموز.كذلك فإن المفوضين الدبلوماسيين يدافعون عن حقوق مواطنيهم الذين هم خارج البلاد.

يتخذ الدبلوماسيون مقرهم الرئيسي في السفارة أو المفوضية، والفرق الوحيد بين السفارة والمفوضية هي درجة الدبلوماسي المكلف فالسفير يرأس السفارة، والوزير المفوض يرأس المفوضية.

الحصانة الدبلوماسية.

يتمتع الدبلوماسيون بامتيازات متعددة مهمة أثناء خدمتهم خارج بلادهم.وتعود لكونهم الممثليين المباشرين لقوى ذات سيادة، وبإمكان هؤلاء الدبلوماسيين أن يتمتعوا باستقلال تام في التصرف لتأدية واجباتهم. وتُبنى هذه الامتيازات على مبدأ خروجهم عن نطاق التشريع الوطني. وهذا المبدأ الذي يستعمل في القانون الدولي، يشتمل على ضمان بقاء الناس الذين يعيشون في بلدان أجنبية في نطاق سلطات حكوماتهم الأصلية.

هناك أربع مزايا  دبلوماسية (حصانة) هي:-

1- لا يجوز إلقاء القبض عليهم لأي سبب. ويتمتع أفراد أسرهم بهذا الاستثناء.
2- لا يجوز تفتيش أو احتجاز مساكنهم وأوراقهم وأمتعتهم.
3- لا يجوز فرض ضرائب على ممتلكاتهم الشخصية من قبل البلاد التي يخدمون فيها.
4- يتمتع الدبلوماسيون وعائلاتهم وموظفوهم بحرية العبادة الكاملة.
............
العلوم الدبلوماسية:

العلاقات الدولية، العلوم الدبلوماسية

أولاً: العلاقات الدولية: وهي دراسة واسعة في مجالات العلاقات الدولية وممارستها في حالة الحرب والسلم، ولكي لا أطول على القارئ أضع عدد منالروابط الخاص بهذا لموضوع:
http://www.geocities.com/adelzeggagh/bridge.html
العلاقات الدولية: عالم واحد، نظريات متعددة.
http://www.geocities.com/adelzeggagh/IR.html
الاتحادية والسلام: منظور ليبرالي-بنيوي
http://www.geocities.com/adelzeggagh/morav.html
الصفحة الرئيسية لمجموعة مقالات في حقل العلوم السياسية والعلاقات الدولية
http://www.geocities.com/adelzeggagh/index.html
العلوم الدبلوماسية:
الدبلوماسية الموريتانية (2) \"الأشخاص- والبنية المادية\"

بقلم: السعد عبدالله ولد بيه
متخصص بالدراسات السياسية
Saadbayeh_2006@hotmail.com
http://www.alakhbar.info/page1.php?id=6378%26catid=81

وهناك معاهد وكليات منتشرة في العالم العربي والعالم حول الدراسات للعلوم الدبلوماسية:
http://exchange.alnoor.se/exchweb/bin/redir.asp?URL=http://www.id.gov.jo/Ar_Training.html%231
المرأة والدبلوماسية:
http://exchange.alnoor.se/exchweb/bin/redir.asp?URL=http://www.alriyadh.com/2007/06/02/article254049.html
معهد الدراسات الدبلوماسية
http://exchange.alnoor.se/exchweb/bin/redir.asp?URL=http://www.ids.gov.sa/vArabic/lib-about.asp
المركز العلمي للدراسات السياسية
http://exchange.alnoor.se/exchweb/bin/redir.asp?URL=http://www.acps.edu.jo/esdarat.html
الأكاديمية العربية المفتوحة في الدنمارك
http://exchange.alnoor.se/exchweb/bin/redir.asp?URL=http://www.ao-academy.org/index.html

وباختصار شديد أن الدبلوماسية مهنة في درجة عالية من النزاهة وحسن الخلق والتصرف، والدبلوماسي ذلك الشخص المتعلم والمثقف المتوسع في المعلومات السياسية والمعلومات التي تخص بلده والبلد الذي يعمل فيه. وقد كاد أن يفوتني أن أذكر أن في الدول المتطورة يمكن لوسائل الإعلام مسائلة السفير حين يلقونهم، لأن الإعلام يمثل السلطة الرقابية الشعبية في هذه الدول. وقد شاهدت بأم عيني برامج عديدة يكون السفير في موضع المسائلة في قضايا مهمة جداً...وأن مثل السويد هو الحد الفاصل حيث أن دستور المملكة تحتم إمكانية إطلاع الشعب السويدي على كافة الوثائق الرسمية ما عدى التي تتعرض لأمن الدولة أو خصوصية الأفراد.

المخلص
عباس النوري
‏15‏/‏03‏/‏08
abbasalnori@yahoo.se

عباس النوري


التعليقات

الاسم: coco888
التاريخ: 21/11/2012 14:21:54
I like it a lot gabapentin 300 mg 3 times day Find a place for your student to leave their belongings

الاسم: Lillian
التاريخ: 13/10/2012 10:12:37
I was made redundant two months ago online seroquel Identity is within us, as individuals. Identity is as part of a family, clan, tribe, etc.




5000