.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فعاليات اليوم الأول لمنتدى الإعلام العربي

مكارم المختار

 

ضمن فعاليات اليوم الأول لمنتدى الإعلام العربي

المشاركون في جلسة الخبر في زمن الطفرة يجمعون: مواقع التواصل الاجتماعي ليست بديلاً للإعلام التقليدي

تخمة المعلومات تستدعى معايير أكثر صارمة لفلترة الأخبار

ظاعن شاهين: الإعلام صناعة تختلف عن المواقع الاجتماعية ولابد من النظر إلى خارج الإطار

نادية أبو المجد: الدقة يجب ان تظل مستمرة بغض النظر عن والوسيلة الإعلامية

ثائر سوقار: وسائل التواصل وسيلة مؤثرة وأداه لجمع الأخبار وهي العدو الصديق

ريما مكتبي: الإعلام العربي يعيش حالة جديدة والمواطن الصحفي ليس ظاهرة

  

دبي، الإمارات العربية المتحدة 14 مايو 2013:

أجمع خبراء إعلاميون على ضرورة التعامل مع وسائل التواصل الاجتماعي باعتبارها أدوات مكملة للوسائل الإعلامية التقليدية وليست بديلا لها، مؤكدين أن رغم ما تمثله هذه الوسائل من أهمية إلا أنها تفتقد إلى حد بعيد للمصداقية والثقة التي يتمتع بها الإعلام التقليدي.

ودعا المشاركون في جلسة " الخبر في زمن الطفرة الرقمية" ضمن فعاليات اليوم الأول لمنتدى الإعلام العربي إلى ضرورة التأكيد على الالتزام بالموضوعية والحيادية والمهنية الإعلامية بعيدا عن الدخول في أجندات سياسية أو مشاريع تخدم توجهات معينة على حساب أخرى.

وطالب هؤلاء وسائل الاعلام التقليدية أن تتقن أصول التعامل مع وسائل التواصل الاجتماعي التي لن تكون بديلا عن الاعلام التقليدي، مع الحفاظ على أعلى مستويات الثقة لدى المشاهد أو القارئ، حيث تقع مسئولية بناء هذه الثقة على عاتق الجهات الإعلامية ذاتها وليس المتلقي ذاته.

وناقشت الجلسة التي أدارتها الإعلامية ملاك جعفر، من قناة "بي بي سي" العربية،  العديد من المحاور المهمة المتعلقة بصنع الخبر في المستقبل والتطورات والتحولات في بيئة عمل المراسلين الميدانيين وكيف أثرت على صناعة الخبر، فضلا عن التساؤلات بشأن تراجع مهنة المراسل الميداني التقليدي في المدى القريب .

شارك في الجلسة ظاعن شاهين، المدير العام لقطاع النشر، مؤسسة دبي للإعلام رئيس تحرير صحيفة البيان، وثائر سوقار، مدير الاستراتيجيات الرقمية، قناة "سكاي نيوز عربية، وريما مكتبي، مراسلة قناة العربية الإخبارية، وسامية نخول، محررة منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا، طومسون رويترز، ونادية أبو المجد، مدير تحرير غرفة الأخبار، قناة "مصر العربية" .

وقال ظاعن شاهين، المدير العام لقطاع النشر، مؤسسة دبي للإعلام رئيس تحرير صحيفة البيان، أن الاعلام صناعة تختلف كلياً عن مواقع التواصل الاجتماعي التي تفتقد المصداقية والثقة إلى حد بعيد، كما أن الفكر بين الوسيلتين مختلف كليا حيث ان الصحافة الورقية والوسائل الأخرى كالتليفزيون والراديو لديها تقاليد مهنية لا يمكن التخلي عنها، مؤكدا على ضرورة مواصلة الانضباط رغم سيل الاخبار المتدفق يوميا على غرف التحرير التي باتت بدورها أكثر قدرة على البحث عن حقيقة الخبر رغم المصادر المتشعبة التي تتدفق منها الأخبار.

وأضاف أن الصحافة المكتوبة لديها مساحة لتحليل الخبر وإعداد للنشر في اليوم التالي، مشيرا الى السيل المتدفق يوميا من الأخبار من مختلف المصادر جعل الصحفي متأخرا في إدراك ما يدور من أحداث مقارنة بما كان معهودا عنه في السابق بأنه أول من يعلم، بعد أن أصبحت المعلومة الإخبارية تأتي من الأفراد.

وعلى الرغم من ذلك، أكد شاهين على أن وسائل الاعلام الاجتماعي لم ولن تكن بديلا أبدا عن الإعلام التقليدي، في هذه الوسائط ربما تنقل الصورة لكنها لا تستطيع أن تنقل أو تنظر إلى خارج الإطار، مشيرا إلى إذا كان ذلك صحيحاً لاضطرت الصحف والمحطات التليفزيونية لإغلاق أبوابها.

أما نادية أبو المجد، مدير تحرير غرفة الأخبار، قناة "مصر العربية" فشددت على ضرورة الالتزام بأعلى المعايير المهنية والأخلاقية والمصداقية في العمل الإعلامي العربي، بعيدا عن  الأهواء والميول السياسية والشخصية، وأنه يجب على الصحافي ان يتجرد من عواطفة وميولة عند كاتبة الخبر.

وقالت أن قواعد المهنة لا تختلف من وسيلة إلى أخرى، لكن ما حدث بسبب الحراك السياسي الذي شهدته المنطقة أوجد مناخاً جديداً يصعب معه عزل المشاعر عن الخبر، حيث بات الصحفي ناشطا سياسيا ومغردا ومعارضا وبطلا قوميا في زمن السباق الى الشهرة، مما أثر على القواعد المهنية، مؤكدة أن الصحفي يجب أن يظل صحفياً بعيدا عن هذه النزاعات، في حين نضع حياتنا في خطر لنقل الحقيقة في زمن الحروب والنزاعات لهذا يجب أن نكون مهنيين في هذه الظروف أكثر من أي وقت مضى، وذلك رغم الضغوط التي تفرض بهدف محاربة الدقة.

من جهته اعتبر ثائر سوقار، مدير الاستراتيجيات الرقمية، قناة "سكاي نيوز عربية، ومواقع التواصل الإجتماعي وسيلة مؤثرة في التغيير والتعبير وأداه لوسائل الاعلام لجمع الأخبار، خاصة وأن بعض الجهات والمؤسسات الدولية تستخدمها كوسيلة لنشر الأخبار مشيرا في هذا  الصدد الى وصول خبر التعديل الوزاري في الإمارات عبر هذه القنوات قبل أن يصل إلى وسائل الإعلام، الأمر الذي يزيد من أهمية هذه الوسائل.

وأكد أن هذه القنوات والوسائل باتت حقيقة لا يمكن ان يغلفها أحد، لهذا يجب التعامل معها باعتبارها " العدو الصديق، مشيرا إلى أن هذا الواقع يزيد من أهمية الاعلام في تعميق الخبر وتحليله، وأن هذه وسائل الإعلام الإجتماعي ليست بديلا عن الإعلام التقليدي بل تعد مكملة لها وفقاً لإجماع الخبراء.

وشدد على أهمية ألا يقود الحرص على السبق في الأخبار خاصة في مناطق الأحداث الملتهبة، الى الترويج لاخبار مضللة وغير دقيقة، لكن هذا لا يعنى عدم الاعتماد على وسائل التواصل الاجتماعي التي تعد المصدر الأكثر شيوعا للوصول إلى الخبر في سوريا حاليا.

وقال  أن هذا الأمر يستلزم التحقق من الاخبار ومصادرها وفرض مزيد من الضغوط للتحري عن الخبر عبر استشارة أكثر من مصدر قبل نشره.

أما سامية نخول، محررة منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا، طومسون رويترز، فرفضت ما يسمى بالإعلام البديل وقالت إن عملنا كإعلاميين يفرض علينا نقل الخبر الصحيح والدقيق بعيدا عن الأجندات السياسية والأخبار و الفيديوهات "المفبركة" في زمن تتزاحم فيه مصادر الأخبار والمعلومات، لهذا علينا التحقق من الخبر بالالتزام بأعلى معايير المهنية، مؤكدة أن دور الإعلام أكبر بكثير من خلال الرصد والتحليل واعطاء الخبر بعداً أعمق.

وأكدت أنه لا يوجد بديل عن تواجد الوسائل الاعلامية والمراسلين لها على الأرض بأي وسيلة، فلا يمكن أن نكتب عن واقع وما يحدث فيها عن بعد وبدون أن نتواجد في مواقع الأحداث، موضحة أن الوكالات العالمية تخسر مراسليها في الحروب بحثا عن دقة الخبر.

بدوها رصدت ريما مكتبي، مراسلة، قناة العربية، عبر تجربة على الارض قامت بها في زيارة إلى سوريا والالتقاء بعدد من المراسيلن المواطنين، مشيرة إلى أنهم يلعبون دورا مهما في بعض الأوقات في المساعدة على نقل واقع يصعب للمراسلين والقنوات الوصول إليه أحيانا بسبب القيود التي قد تفرض على الصحفيين والإعلامين ومنعهم من الدخول للمواقع واغلاق محاطتهم وتهديدهم في كثير الأحيان، مؤكدة ضرورة مطالبة الحكومات بتسهيل وصول الصحفيين الى مواقع الأحداث.

- انتهى -

معلومات للمحررين:

نادي دبي للصحافة

يمثل"نادي دبي للصحافة" الذي تأسس بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، منصة حيوية للصحافيين والعاملين في المجال الإعلامي للنقاش والحوار والتباحث في أهم القضايا ذات الصلة بالحياة اليومية على مختلف المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية. ويقوم النادي بدور محوري في دعم وتطوير قطاع صناعة الإعلام على الصعيد الإقليمي من خلال إطلاق مبادرات متفردة مثل "منتدى الإعلام العربي"، و"جائزة الصحافة العربية"، وتقرير "نظرة على الإعلام العربي". لمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: http://www.dpc.org.ae/

منتدى الإعلام العربي

نجح منتدى الإعلام العربي، الذي انطلق للمرة الأولى عام 2001، في استقطاب نخبة من أبرز خبراء الإعلام من مختلف أنحاء المنطقة والعالم. وينظم نادي دبي للصحافة منتدى الإعلام العربي تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي. ويهدف المنتدى إلى فتح قنوات الحوار بين الإعلاميين من العالمين العربي والغربي لتعزيز التفاهم بين مختلف المدارس الفكرية في العالم. ويشارك في المنتدى كل عام نخبة من رؤساء التحرير ومديري المحطات التلفزيونية والإذاعية وكتاب الأعمدة والأكاديميين والمحللين والمعلقين وكبار المسؤولين الحكوميين.  يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: http://www.arabmediaforum.ae/

لمزيد من المعلومات: يرجى الاتصال بـ: صـادق جرار، مدير الاتصال والعلاقات العامة،  نادي دبي للصحافة،بريد إلكتروني: mailto:maryam.binfahad@dpc.org.ae أو الاتصال على الهاتف:  383 33 309714+ كما يمكنكم زيارة الموقع الإلكتروني للمنتدى http://www.arabmediaforum.ae/

•-        وسم النادي على موقع "تويتر": @dubaipressclub #AMF13

•-        قناة النادي على موقع يوتيوب: http://www.youtube.com/user/DubaiPressClub?feature=mhee

•-        صفحة النادي على موقع "فيسبوك": Dubai Press Club

•-        صفحة النادي على موقع"لينكدإن": http://www.linkedin.com/profile/edit?trk=hb_tab_pro_top

مكارم المختار


التعليقات




5000