.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الدعايات الانتخابية

عمر سمير بشير النعيمي

نحن نشهد هذه الايام القليلة المقبلة انتخابات المجالس المحلية ونرى كثرة الدعايات الضوئية للمرشحين قد ملئت الأعمدة والأرصفة والشوارع والتقاطعات والفلكات وحتى العمارات السكنية والدور فسئلت نفسي هل هذه حالة حضارية ام انها مبالغة كبيرة , نحن نعلم بان المفوضية للانتخابات قد منعت المرشحين من استخدام الملصقات للدعاية التي يلصقونها على الجدران و طلبت ان يقوم المرشح بصنع اعلان ضوئي كي يكون اكثر حضارة واقل تشويه للمناطق العامة ولكن ما نشاهده اليوم نتمنى ان نعود للملصقات وذلك بسبب افعال المرشحين ابستخدام هذه الدعايات بصورة كبيرة جدا في كل مكان نشاهد الاعلانات حتى اني اخشى ان اراها في منزلي من كثرتها نرى كل مرشح قد علق ما يقارب المئات وهناك الآلاف من هذه الدعائة و ملئوا الشوارع والأرصفة والتقاطعات وهذا مما يعيق سواق المراكب من النضر ويزيد من الحوادث الاصطدام( ولله شنو جنت اباوع على صورة المرشح ) وهذا في حساب والتعليق الاعلانات على العمارات السكنية حسابا ثاني اصبحت العمارات السكنية مملوءة بصور المرشحين وهناك اعلان يغطي العمارة بسبب كبره والأعمدة التي أصبحت مركزا للدعاية هل هذه بربكم هي حالة حضارية ام حالة تقدمية .... لا ولله انه تخلف وجهل.. نعم من حق المرشح ان يستخدم هذه الاعلانات لكي يعرف المواطن بنفسه ولكن بحد المعقول وليس تطبيق المثل الذي يقول ( علج المخبل ترس حلكة ) نعم استخدم في مناطق معينة اكثر توافد الناس اليها لكي يرونها وبدلا من أضع إعلانا في فلكه واحجب الرؤية على السواق اضعه في ألترفك لايت بدل ما اضع اعلانا على حافة رصيف ويصدمها السائق بسيارتة اضعه على جنب وبصورة راقية ومتحضرة ولكن اقول ( اسمعت اذ ناديت حيا ولكن لا حياة لمن تنادي ) لقد مولئت الشوارع والأرصفة والأعمدة وحتى المناطق التخصصة لستراحة العوائل والمنتزهات قد مولئت بالصور والدعاية الانتخابية وهذا كله كوم والشعارات المستخدمة في الدعاية في كوم اخر هناك شعارات هزلية لا تليق بأناس سوف يستلمون مناصب ويصبحون اصحاب قرار مثل قرائت شعار يقول ( حط ايدك بيدي وكول الله كريم ) والمعنى ....؟ وهناك الكثير ولكن نعم نقول الله كريم ياشعب العراق اصبر لقد صبرت كثير فصبر الله كريم . ونتمنى من اخواننا المرشحين ان يكوني اكثر حرصا منا في استخدامهم لهذه الدعايات وبصورة معقولة وهذا لصالح العام وتشكيل منضرا اجمل لمدينتي وبشكل حضاري يليق بنا كمرشحين وكمواطنين

عمر سمير بشير النعيمي


التعليقات

الاسم: عمر النعيمي
التاريخ: 31/08/2013 12:49:32
احسنتي اختي وبارك الله في تعليقك الجميل وشكرا لكي

الاسم: جبروت امراءة
التاريخ: 07/04/2013 18:38:11
الكلام الي تفضلت بي ياأخ عمر صحيح وبمعنى الكلمة يعني فعلا العراق اصبح عبارة عن لوحة اعلانية يعني الي يرشح ويستخدم هذه الطريقةلنشر اعلاناته الأنتخابية فهذا الشخص مايهمة العراق وشعبة يعني مايفكر بيهم بكد مايفكر بفوزة بهذه الانتخابات يمتون يعيشون مايهمهم, فهل هؤولآء يستحقون ان نذهب لاجل ان نصوت لهم؟




5000