..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الشحرور أزرق العينين The Blue-Eyed Blackbird..للشاعر الهندي : موهان رانا

الشحرور أزرق العينين The Blue-Eyed Blackbird

للشاعر الهندي : موهان رانا Mohan Rana

 

ترجمة : عبد الرزاق عوده الغالبي

 

 

ولد موهان رانا في دلهي في عام 1964. تخرج من الجامعة متخصصاً في العلوم الإنسانية. نشر ست مجموعات شعرية : (المسكن - 1994) ، (كما لو كانت الحياة بابا - 1997) ، (بريد الصباح -2002)، (في هذا الساحل - 2003 ) ، (حجر النهر- 2007) و (في ظلام الشمس - 2008)

يعد موهان رانا بين شعراء الجيل الجديد عصيّاً على التصنيف. ومع ذلك ، فأن رفضه في شعره للإنسجام مع أيّة ايدولوجيا لا يعني نفوره من مبدأ التفكير، لكنه يدرك الفرق بين التفكير في المقطوعة الشعرية والتفكير في الشعر نفسه ، ثمّ إنه يعتبر الممارسة الشعرية في حدّ ذاتها ممارسة معبّرة عن الرأي والفكر .

 

الشحرور أزرق العينين

 

 

أيحقّ لي الكلام عن نفسي ؟

سأفعل هذا :

أنا شحرور أزرق العينين

تعرف أجنحتي كل الاتجاهات

لمس طيراني لونَ السماءِ

حين أحلق عاليا ألمح الظلام ورائي

لقد اقتفيت الأنهار الجافة والصحارى الجرداء

وقد صدحت في الغابات المحترقة

و لثمت الكرب وهو يذوب في المطر

وشاهدت امرأة تلد في شجرة محاصرة بالفيضان

وغيرت جسدي مراراً

ولم أزلْ شحروراً أزرق العينين .

 

عند فرار الناس واختبائهم من أهوال الحرب

وهم يتسلقون المنحدرات الشديدة ،

توقفوا لرؤيتي

أذهلتني رؤيتهم في هذا العلو والبعد ،

رغم إني أحيا في قلوبهم

وفي أخاديد - وجوههم - العميقة !

لقد تدمّرت البلدان وأعيد بناؤها

واشتروا أقفالاً جديدة ، مفاتيحَ جديدة لسموات جديدة !.

بمَ كان يفكّر أبو عبدالله الصغير

لمّا سلّمَ مفاتيح قصر الحمراء لإزابيللا

وهو يهمس في أذنها :

" ها هي مفاتيح الجنة " ؟!

 

هي ذي رحلتي اللانهائيّة بلا ليل ولا نهار

إذ تغرب الشمس وتشرق في آن واحد

ينحبس خط الطول في عيني

وأنا اقرأ مفكّرة أحلام شاعر

ضائع في الضباب

فأسقط مندمجاً بغبار الأرض

ويولد شحرور أزرق العينين من جديد !

 

والآن تصوّبُ السهام والبنادق إليّ

وأنا لست بخائف

مادام دمي سيختلط بلون الخريف القرمزي

وسأطير من بلد آخر

وباتجاه آخر

واصب حياتي من كلماتك

فأنا لست من هذا العالم

إذنْ هل لي أن أتكلم أكثر عن نفسي ؟

سأفعل هذا !

 

 

 

The Blue-Eyed Blackbird

 

Mohan Rana

 

Is it right to speak of myself?

This will do:

I am a blue-eyed blackbird

My wings know all directions

My flight has touched the color of the sky

When soaring aloft I've glimpsed the darkness beyond

I've tracked drying rivers and swelling deserts

I've been singed in burning forests

I've kissed anguish as it melts in the rain

I've seen a woman give birth in a tree besieged by flood

I've changed my body so many times

And yet I am always a blue-eyed blackbird

 

People in flight from war, in hiding,

Climbing steep slopes, stop when they see me

Stunned they are so high, so far,

Even though I live in their hearts

In the deep lines of their faces

Countries are shattered and rebuilt

They buy new locks, news keys to new heavens

What did Boabdil think when he handed the keys

Of the Alhambra to Isabella,

Whispering, 'Here are the keys to paradise'?

This endless flight with no day and no night

When the sun sets and rises at once

Longitude is locked in my eyes

Reading the diary of a poet's dreams

Lost in fog, I fall

Merging with the earth's dust

A blue-eyed blackbird is born again

Arrows, now guns, are aimed at me

I have no fear

My blood will mingle with the crimson of autumn

I'll take flight from another country

Another direction

Casting life from your words

I am not of this world

Is it right to speak more of myself?

This will do..!

عبد الرزاق عوده الغالبي


التعليقات

الاسم: عبد الرزاق عوده الغالبي
التاريخ: 22/04/2013 08:30:36
اخي صادق المترجم المقتدر
اشكر لك مرورك وكلماك الرقيقة عن تلك الترجمة وهذا دافعا لي نحو الاحسن وسوف اكون في المستقبل عند حسن ظنكم دمت اخا وزميلا ودام عطاؤك وتألقك

اخوك عبد الرزاق الغالبي

الاسم: صادق البشيري
التاريخ: 21/04/2013 16:34:10
تحية طيبة للأستاذ الغالبي ودامت عطاءاته الأدبية حيث تأخذني ترجمته إلى عالم ملؤه الأنس أوالحزن المبهج أو البهجة الحزينة، كلما أفرأ له ترجمة فضلا عن إنتقالي بالفكر والخيال إلى بلد آخر. عاشت يدك يا أستاذ عبدالرزاق

الاسم: جلال زنكَابادي
التاريخ: 18/04/2013 11:21:00
أخي العزيز الأستاذ عبدالرزاق الغالبي دام تألقه
بصراحة كنت أنت الباديء بالزعل بامتياز؛
لأنك إنزعجت وامتعضت من تبياني لكيفيّة استخدام المفردتين (سنة)و(عام)وتوضيحي لك بكوني منفتحاً على ثقافات الشعوب والأمم كافة ، بل أكّدت بأن دماء شعوب الشرق الأوسط تجري في عروقي فسلجيّاً، واسرتنا ذات مصاهرة مع العرب والتركمان؛
وعندها ثارت ثائرتك (ورسالتك محفوظة لديّ) وعلّقت غاضباً:
أنا رجل عربي فهل لاأعرف كيفيّة استخدام (سنة) و(عام)لتعلّمني أنت؟! ومادخلي بأصولك القوميّة؟!
وهنا أؤكّد بأنك لو كنت (قبل شرحي) تعرف اإستخدام الصائب لـ (سنة) و(عام) ؛ لما دوّخت نفسي بالشرح
أمّا مايتعلّق بأرومتي القوميّة وانفتاحي على الثقافات الأخرى وحراكي الثقافي ؛ بغية الحوار الثقاحضاري والتآخي القومي ؛ فطرحه واجب على كل من يصادقني ؛ لكي يعرفني أفضل
مع تمنياتي القلبيّة بالتوفيق الدائم

الاسم: عبد الرزاق عوده الغالبي
التاريخ: 15/04/2013 06:27:51
الاخ العزيز الاديب والمترجم الكبير الاستاذ جلال المحترم
اخي العزيز اني لا انكر فضلك في هذه القصيدة وفي قصائد اخرى ساعدتني بها ودققتها وحققتها لي وانا مستعد ان اصرح امام العالم يذلك لكنة زعلت علية وبشدة على عتاب بسيط عاتبتك به وقاطعتني فماذا افعل...!!؟....وكنت اخشى ذكر اسمك على قصائدي فيزداد غضبك....اما اذا انحسر غضبك مني.....فانا لا ازال ضمن دائرة احترامك واكن لك جل التقدير واهم شيء ان لا تزعل...صدقني جفاءك وزعلك ترك فراغ كبير عندي......ارجو ان تكون راضيا وانا اعترف امام الملأ بانك رجل الترجمة وسيد الحروف دون منازع وانك صاحب فضل ليس علي فقط بل على كل مترجم يقرأ تراجمك وقولي هذا حقيقة ظاهرة ومعروفة وليس مجاملة وانا اقرا كل نتاجاتك الثرة يوميا.......دمت اخا عزيزا وصاحب فضل كبير..
اخوك
عبد الرزاق عوده الغالبي

الاسم: جلال زنكَابادي
التاريخ: 14/04/2013 21:32:13
أستاذ عبدالرزاق إختيارك جيّد ودام عطاؤك
ولكن الأمانة الأدبيّة والعلميّة كانت تقتضي إشارتك إلى مراجع ترجمتك (ج .ز) على النص الإنكَليزي ، والأمر ينسحب على بضع قصائد أخرى ومنها قصيدة بالعربيّة من شعرك ، ونصوص جميعها(قبل المراجعات)ورسائلنا المتبادلة محفوظة لديّ
وكان الله في عون الأريحيين أمثالي
أتمنى لك الموفقيّة




5000