..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قالها خوام .. ولو انت ما تعرف الحسين !!

د. قاسم بلشان التميمي

كنت برفقة والدي (رحمه الله ) عندما قام بزيارة الشيخ راهي حسين السهيل ( رحمه الله ) وذلك للتهنئة والتبريكات بمناسبة حلول عيد الاضحى المبارك خلال تسعينيات القرن الماضي ، وحقيقة كانت جلسة جميلة ورائعة حيث تخللتها اجمل واروع الحكايات ، ومنها هذه الحكاية التي حدثنا بها الشيخ راهي قائلا، انه في نهاية ثلاثينيات القرن الماضي وبداية الاربعينيات قام وفد يمثل ابرز شيوخ عشائر العراق ورجالها ،بزيارة الملك فاروق ملك مصر والسودان ، وكان من ابرز رجال الوفد الشيخ حسن السهيل والشيخ محمد باقر السهيل شيوخ بني تميم ،والشيخ خوام آل عبدالعباس من مشايخ عشيرة بني زريج والشيخ عبد الواحد ال سكر ال فرعون الشيخ العام لعشيرة ال فتله والشيخ ضاري شيخ زوبع (رحمهم الله) وعندما وصل هؤلاء الرجال القصر الملكي للملك فاروق ودخلوا ساحة القصر ، حيث حدائقه جنان الارض ، شاهدوا الملك فاروق مستلقيا على كرسي هزاز مرتديا شورت وقميصا فضفاضا ، فسلموا عليه انطلاقا من اداب الاسلام والتقاليد العربية الاصيلة ، لكن الذي حصل ان الملك فاروق لم يهتم بهم ولم يحاول حتى النهوض بوجه الوفد ، وفي هذه اللحظة استأذن الشيخ خوام من زملائه اعضاء الوفد ليتكلم مع الملك ، وتقدم الشيخ خوام نحو الملك قائلا وبالحرف الواحد ( جلالة الملك عليك الحسين ولو انه ادري انت ما تعرف الحسين لو جايتك هاي المغنية ام كلثوم ما جان كمت بوجهه) ، الى هنا انتهى كلام الشيخ خوام ودون ان يحصل على الجواب من الملك غادر الوفد باحة القصر وسط حيرة ودهشة الملك فاروق ،الذي وكما يبدو لم يعرف ما قاله الوفد على لسان الشيخ خوام ، وذلك ربما بسبب اختلاف اللهجات فما كان من الملك الا ان يستفسر من مستشاريه ،فأخبروه معنى كلام الوفد الامر الذي جعل الملك ان يوجه وبسرعة ضرورة اللحاق بوفد مشايخ العراق واسترضائه ،الى حين اكمال لباسه الرسمي وكان للملك ما اراد وليس هذ فحسب فأن الملك اقام مأدبة على شرف الوفد .

الى هنا انتهت الحكاية ،ولكن مع نهايتها يتبادر اكثر من سؤال لعل اولها هل يوجد الان رجال كرجال هذا الوفد ؟! والسؤال الثاني هل يوجد ملك او رئيس الان مثل الملك فاروق ؟! يسمع ويستفسر ويصحح الخطأ الذي ارتكبه.

اعتقد ان الاجابة على السؤال الاول هي نعم اما الاجابة على السؤال الثاني فأنا افضل ان تبقى مفتوحة.

واخيرا انا اعتقد بما لايقبل الشك ان الملك فاروق عرف الامام الحسين (عليه السلام) الذي جمع كلمة شيوخ العراق ووحد كلمتهم ، واتمنى ان يعرف ملوك اليوم الامام الحسين حتى تنقذ البلاد وتسير نحو المجد والخير والسلام .

د. قاسم بلشان التميمي


التعليقات




5000