..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مبدعون عراقيون من ميسان_ الشاعر فالح حسون الدراجي

علي كاظم خليفة العقابي

 

ولد الشاعر فالح حسون الدراجي في ناحية كميت 1950

وارتحل الى بغداد وهو في عمر السادسة كحال هجرة الفلاحين من الارياف الى المدينة

ومن لا يعرف الكميت بن زيد الاسدي شاعر ال البيت .. ذلك الشاعر الثائر وصاحب الابيات الشهيرة:

فقل لبني أمية حيث حلوا وإن خفت المهند والقطيعا

ألا أف لدهر كنت فيه هدانا طائعا لكم مطيعا

أجاع الله من أشبعتموه وأشبع من بجوركم أجيعا

بدا لاعبا في المدارس الابتدائية ومثل منتخب التربية وبعدها لعب السكك اي نادي الزوراء حاليا واعتزل اللعب 0 وهو في الواحد والعشرين من عمره بلا اصابه او أي عارض وتوجهه الى الشعر بعد ان ايقن انه وجد نفسة فيه

ليرضع الدراجي سيرة الكميت مع قطرات الحليب الاولى ثم ليسكن بعد سنوات في مدينة باذخة الثراء والترف.... ولكن.. ليس بما تملك من مال وارصدة بنكية بل بما تملك من محبة وشهامة ابنائها.

بيوتها ذات مساحات واسعة بل واسعة جدا ... ولكن.. ليس بعدد امتارها بل باتساع قلوب ساكنيها

تعلًم في مدارسها العالية الطوابق.. بل والشاهقة ارتفاعا ولكن بقامات طلابها وهم يغادرون " بسطياتهم وكراسي التنك" ليتعلموا برخت والمتنبي وماركس وابن العربي

 

فالح حسون الدراجي علماني جدا يكره الزواج المتعدد ولكن تزوج اربع مرات.!!. زوجته الاولى كانت كثيرة الخداع والتقلب والتلون.. كانت كثيرة اللعب على الحبال وغالبا ما " تخرج الحية من الزاغور" .. رغم ذلك احبها وتلوع بها رغم خياناتها اللامحدودة .. كانت زوجته الاولى اسمها " سياسة"وهو يساري عمل في صحيقة طريق الشعب مكصحح لغوي مع ما يتذكرهم منهم ابو سرحان ومظفر النواب واخرون وقد انتمى لنقابة الصحفين عام 1975

اما زوجته الثانية فقد احبها حد الوله وركض خلفها حتى ادمت قدماه وتعثر في درب اللحاق بها مرات ومرات وتحمل من اجلها ركلات ودفعات وجروح وكسور .. ولكن على حين فجاة تركها رغم اخلاصها وودها وحبها له .. زوجته الثانية كان اسمها " رياضة"

اما زوجته الثالثة.. فقد سحرته ومارست عليه الكثير من فنون الشعوذة ودست له تحت وسادته الريش طلاسم واحجيات .. جائته بالمنام واليقظة.. وراودته على نفسه فهام بها حبا وصبا اليها دون خوف او وجل بعد ان غلقت الابواب وقالت هيت لك.. فاغلقت عليه الافاق ولكن فتحت له المسالك واعطته سوطا يجلد به من يشاء دون خوف من رتبة او منزلة او جاه.. زوجته الثالة كان اسمها " صحافة"

اما زوجته الرابعة .. فلا اجيد الحديث عنها.. لانها ام حسون وقد كتب عنها فالح " حد قطع النفس" من القصائد والكلمات

 

ويقول فالح حسون الدراجي عن نفسه :
حين بدأت أعي الحياة ، وأعرف تضاريس المجتمع ، وخطوط الطول والعرض فيه، اتخذت طريقاً رياضياً، حيث اتجهت الى لعبة كرة القدم أولاً ، وأصبحت لاعباً في فريق السكك (الزوراء حالياً ) كما لعبت في صفوف منتخب الشباب لفترة قصيرة جداً، ثم اعتزلت الكرة ، وأنا في أوج تألقي وصعودي الفني ، حيث اعتزلت وأنا في العشرين من عمري ، والسبب في كل ذلك يعود ، لكوني قد تعرضت لفايروس الأدب الجميل ، والحقيقة فأن عدوى الشعر أنتقلت لي من زملائي في المدرسة ، وأصحابي في المنطقة أيضاً ، فقد كان معي في ذات الصف، الشاعر كريم العراقي ، والقاص عبد جعفر، وقبلنا كان الشاعر حسن المرواني ، وهناك كاظم أسماعيل الكاطع ، وعريان السيد خلف ، وجمعة الحلفي ، والقاص عبد الله صخي ، والقاص داود سالم، وغيرهم من المبدعين ، والحق يقال ، فأن الشاعر كريم العراقي، الذي كان قد سبقني بالتعرض لفايروس الشعر بسنة تقريباً ، أكثرالأشخاص الذين حرضوني على كتابة الشعر، ربما لأني كنت أقرب أصدقائه، وربما لأني كنت الطالب المميز بينهم في درس اللغة العربية، وخاصة في موضوعة الاعراب ، حيث كان مدرسو اللغة العربية في متوسطة المصطفى ، ومن ثم في ثانوية قتيبة، يعتمدون عليَّ كثيراً في اعراب الأبيات الشعرية، وبعد بلاء الشعر، ابتليت بالسياسة ( وهذه قصة طويلة تحتاج الى مقابلة وحدها ) !
وهكذا تراني اشتبكتُ بخيوط الرياضة والشعر، والسياسة ، من حيث لاأدري ، فالرياضة عشقي الأول، وقد قيل يوماً( نقِّل فؤادك حيث شئت من الهوى، ما الحب الاَّ للحبيب الأول ) .
والشعر وجعي الجميل الذي لا أريد الخلاص منه قط ، والسياسة ليست همي الشخصي فقط ، وهي ليست كارثتي الفردية، بقدر ما هي هم ، وكارثة الناس جميعاً، سواء من رغبها ومضى لها طائعاً ، أومن لم يردها بالمرَّة ، وبناء على هذا الهم الجماعي ، فأني اليوم أكتب الرياضة بنفس وحِس سياسي، فلا تستطيع أن تفرق بين الرياضي والسياسي في كتاباتي
( فقد تداخلا وتشابك الأمر)
يعد الشاعر فالح حسون الدراجي من

 

الجيل الثاني بعد جيل النواب .. شاكر السماوي .. علي الشباني .. والاخرين ذلك الجيل المبدع في رسم الخارطة الجديدة للشعر الشعبي العراقي وحمل معاول الابداع والتغيير والدراجي من الجيل الثاني الذي وجد الانجاز والابداع جاهزا فعمل عليه واستفاد منه مثل بقية جيله الذي كان ابرزهم كريم العراقي .. ومنهم هاشم العقابي .. وباعتراف فالح حسون الدراجي ان الشعر لم يكن همه وانما كان يرنو بنظره نحو الرياضة او الصحافة او شيئا اخر ليس بالضرورة ان يكون الشعر ولكن فايروس الشعر وعدواه وصلته عن طريق صديقه الشاعر كريم عوده عندما كان يزامله في متوسطة المصطفى اضافة لاصدقائه وابناء مدينته ومعارفه الاخرين من الشعراء وعموما ففالح الدراجي شاعر عرفته ساحة الاغنية والقصيدة السياسية والحسينية والوطنية

من قصائدة

عيونك هذني شِهِّل .. لو هِنَّ يمكن سّود ؟
تاهت علَّي الطرُق .. وإتداخلت الحدود
ماگُمت أميِّز بعد .. بين الشِهِّل والسّود

تسمحلي أرد أسألك .. يا أغلى ما موجود
ويا أدفه من الحِضِن .. ويا أجود من الجود
ليش أنت هلگد حلو .. ويوم إعله يوم تزود
حتى أحلى من الشعر.. وإمن اللحن والعود
سامحني أرد أسألك .. يا فيَ صُبُح ورود
هذا الشَعَر بس شَعَر.. لو ليل بيه مشدود
وهذا البوجهَّك شنو .. وشخالق المعبود؟
رُمان من كربله .. لو ذَني عِود إخدود؟
والخشم هذا نحِّت .. وإلاَّ بَرِد مَبرُود
والرصعة هذي شنو .. عايز .. تريد تزود ؟
والشفة لطعة عسل .. لو تين بس ممرود
والحلگ هذا رسم .. لو صح حلگ موجود
والرگبة قالب ثلج .. ماع أعله حَّد النهود
والنهد ..هذا نهد .. وإلاَّ عنب عنگود
من ينعصِّر ينفرُط .. ويصير لك فرهود
من رحمة عالمات إلك ... جدَّات فوگ إجدود
سَّد سِّد قميصك عَدِّل .. گلبي ولك ممرود
أمَّا تفتحَّه صدگ .. وأمَّا تِسدَّه إسدّود
& & & & & & & & &
حدر النهد شامة إلك .. زنبقة إبين ورود
والبطِن ملمَس ذهب .. يومية رِقَّة يزود
والصِرَّة خسفَة نهر .. والنهر مَّد ممدود
لتگلي إنزِل بعد .. وسولِّفلي عالموجود
ما أريد أطُب للنهر .. وأتجاوز المحدّود
خلينَّه يم النهر .. وإمن النهر ونعود
هذي حدود الشعِر.. وآني ألتزم الحدود

وايضا له هذة القصيدة الرومانسبة الجميلة

حبيتك حب لهفه بلهفه حبيتك حب روح بروح
وخيرتك واليهوى بكيفه تريد تظل تريد تروح
يامرافق صغري وأيامي ومعاشر صحوي وأحلامي
شلون الحاجب ينسى العين
وشيفارك ولفين اثنين
لو جانو فد نيه وروح
تريد تظل تريد تروح
الحبك والراد أشواكك يهواك بوصلك وفراكك
حبيناك شكد منحب وشكد بهالعالم حب
يا سمر ياغالي ومملوح تريد تظل تريد تروح
حبيتك حب لهفه بلهفه
حبيتك حب روح لروح
خيرتك وليهوى بكيفه تريد تظل تريد تروح
لا شوكك ينساه البال
لا حبك غير هالحال
ولا تكدر تنساه الروح
و خيرتك وليهوى بكيفه تريد تظل تريد تروح

 

علي كاظم خليفة العقابي


التعليقات




5000