..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


دائرة لابد أن تسمع !! أمانة بغداد أنموذجا ؟

غازي الشايع

 تفتخر الكثير من الدول ولانقول الدول المتقدمة باهتماماتها في سكان مدنها من توفير كل المستلزمات الضرورية لأسعاد كل فئات مجتمعها . ومن ضمن تلك الاهتمامات بناء مجمعات رياضية خاصة للعوائل ليست لها اي علاقة بالاندية الرياضية المتخصصة فالاندية الرياضية لها من يهتم بمسؤوليتها . وتعكف دوائر البلدية والامانة في العواصم على تقديم كل الخدمات الضرورية والترفيهية للعوائل . حيث تكون المجمعات الرياضية مخصصة فقط للعوائل ومن تلك التجمعات تبرز المواهب حيث تأخذ طريقها الى الاندية الرياضية .

الذي يهمنا الان هو الدور الرئيسي الذي يجب أن تقوم به أمانة بغداد في بناء المجمعات الرياضية والترفيهية للمدن وخاصة المدن الشعبية التي تزخر بمواهب فذة . وسبق ان تطرقت لمثل هكذا موضوع تطرقت فيه الى الفرق الرهيب بين أمانة بغداد وأمانة اسطنبول حيث الأخيرة تفتخر بانها غطت كل مدن اسطنبول بمجمعات رياضية وترفيهية لاهالي اسطنبول ! الذي نعرفه بأن ميزانية امانة بغداد قد تفوق ميزانية دول افريقية .

 لكن الذي يجب ان يؤشر عليه بان مدن بغداد والكثير منها تفتقر لابسط مقومات المجمعات الرياضية وهي حاجة ملحة ومهمة ومفيدة ولكل الفئات العمرية وهذا افضل بكثير من ضياع شبابنا واطفالنا في الطرق والازقات من دون وجود متنفس لهم يزاولون فيه هواياتهم .

 فالمجمعات وكما شاهدتها بأم عيني في الكثير من الدول عبارة عن منشات رياضية لكل الالعاب وورش فنية وتعليمية يجد فيها كل شاب وطفل مكانا يزاول فيه هواياته .

 ونحن الان بأمس الحاجة لمثل هذه التجمعات خاصة وان الكثير من مدن بغداد تفتقر الى الحد الادنى من الخدمات لاسيما في فصل الشتاء وتحديدا عند سقوط الامطار حيث تظهر الحقائق كاملة عن الجهود المزعومة في تبليط الساحات والشوارع والمجاري ! وعليه فأن الواجب يدعو امام الادارة الجديدة لامانة بغداد ان تضع نصب اعينها اهمية الاهتمام بشرائح المجتمع والعمل على ايجاد افضل الوسائل الممكنة لتحقيق امنيات الشباب والاطفال .

 ان الوضع الحالي والمزري الذي تعيشه الكثير من مدن بغداد قد منع الكثير من الشباب وايضا العوائل من الخروج حتى من بيوتهم اذ ان مياه الامطار قد غطت الشوارع والازقة بل وصلت الى داخل البيوت وايضا الى داخل بعض الدوائر ! وبالمناسبة وللطرافة ! كنت في احد الدول المجاورة وكانت الامطار على اشدها وشاهدت سيارة تابعة لامانة تلك الدولة وهي تضخ مسحوقا ابيضا على مياه الامطار ولما استفسرت عن السبب في ذلك رد علي احد المارة ان هذه المادة تخلط مع مياه الامطار لمنع الصدأ بالسيارات ؟؟

في حين ان موسم الامطار في بلدنا يكون وفق شعار مصائب قوم عند قوم فوائد حيث تزدحم السيارات امام محلات التصليح بعد كل زخة مطر!! ولنا عودة

 

غازي الشايع


التعليقات




5000