هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الدرب

الحكيم نوري الوائلي

ضاقتْ عليّ شباكها بعجال = وأنسدَ دربي بالعدى وضئال 

وحسبتها قفلتْ وقفلها عالقٌ = في ناب ِسبع ٍ جائع ٍ بتلال 

لم تتركَ الدنيا لقوليَ سامعا ً = إلا  لئاما ً ترتوي بغلال

وملكتُ عزما ً كالرياح ضراوة ً = لكنه قد سُدّ من أنذال

ماذا أجودُ وقاربي قد هشمتْ = مجذافهُ بالحقد ِمن جُهّال

حولي أناسٌ لا يسد مريئها = إلا ترابُ الأرض والآجال

تعطيك من لحن ِالكلام ِعذوبة = وتخبّئُ الأذهانُ شر وصال

جُبلتْ على حُب النفاق بجهلها = ورياؤها طبعٌ مع الأفعال

وتظمُّ بالأحضان رغم نيابها = سما ً تجودُ , وطلعها كنبال

لمصائب ِ الدنيا وحقك أوقدوا = نار الموائد ِ بهجة لهزالي

إن صابني خيرٌ ونعمة ُ رازق ٍ = داروا الوجوه وأنفهمْ بجمال

ما صابني بالشر إلا حاسدا = أو نار غل من صدور بغال

إن بت أنعم في الحياة أصابني = سهم اللئام ومعضب المحتال

إن صابني قحط ٌ وهمٌّ باركوا = من شبّ في كره ٍ وفي أوحال

قلبي يجود وبالمكارم يرتوي = لو أغمضت دنياي عن أحوالي

لكنها الدنيا لعمري قد أبت = إلا قتالا للتقى بضلال

فوقفت أنظرُ كالحسين بأهله = فردا ً بلا وزر ٍ مع الأهوال

تعبان ما أرجو لحالي مفرجا ً = أو أن أنام كهانئ ٍ بليال

ما دمت أحيا في الحياة فشرها = من فعل ِ ناس ٍ كيدهمْ كجبال

يا ليتني أحيا بأرض ٍما بها = غير التقاة , فعيشهمْ كرُحال

لو عشتُ وحدي في الحياة ِ فأنني = قد بت ُ مأمونا ً من الأهوال

كم طالني من حاسد ٍ أو ناقص ٍ = سوءَ الكلام ِ وغيبة الأرذال

هذا نعيمٌ حين يمكر ُ حاسدي = فيزيحُ من كتفي ذنوبَ ثقال

أين الصديقُ الحق أين أكارم = أين الصدوق وصاحبُ الأفضال

أين الحليمُ وزاهد في بخلها = أين التقاة ومضربُ الأمثال

هم قلة كجواهر ٍ أو منحل ٍ = قد ضاع َ يا أسفي مع الأدغال

مفتاحُ سجني والشباك ِ وقاربي = بيد الاه ٍ فاتحُ الأقفال

والله لا أنجو بغيرك ناصرا = أنت الكفيلُ وزائحُ الأكبال

أسعفْ بمكرمة ٍ عظيم حوائجي = وأتممْ بمنك ما يُري آمالي

فبلوغ ما أصبو بغيرك لم يكن = إلا سرابا ً واهما ً بخيالي

 

الحكيم نوري الوائلي


التعليقات

الاسم: وعد العسكري
التاريخ: 2008-02-28 00:04:00
أين الصديقُ الحق أين أكارم = أين الصدوق وصاحبُ الأفضال
دكتور يبدو أن زماننا قد خلى من الأصدقاء ...
إنها نفس المعانات ... واسمحلي أزيدك من الشعر بيت :
في طرقات الحياة تهنا== == بحثا عن إسم صديق
وما في بحثنا ألفينا == == صاحباً كان أو رفيق
طرقنا أبواب حرقت == == بنار المصالح حريق
ياصاحبي الهم همنا == == لا صاحبا لي ولاشقيق
على أجيال أتت خوفنا == == ببحار المصالح غريق




5000