.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الوداع ....كوفنتري باتمور..ترجنة

زيد محمد سعيد القريشي

الوداع - كوفنتري باتمور

يُعد ُ " كوفينتري كيرسي دايتون باتمور" شاعرا ً إنكليزيا ً و ناقدا ً, و قد عُرف َ "بملاك البيت",و هي قصائد سردية حول زواج سعيد مثالي.

 

الوداع

شعر: كوفنتري باتمور

ترجمة: زيد محمد سعيد القريشي

 

بملء عزمي و بالرغم ِ من قلبي

ابتعدنا الآن

يا أعز الأعزاء

فلا يحتاج ُ الأمر لفن ٍ

بخطى ثابتة ٍ و واهنة ٍ

و الدموع المترقرقة ترقرقا ً

سنثابر ُ في طريقنا المُتعاكس

فلن نتكلم َ

فما من أمل ٍ مُرجى, فالأمل بعيد ٌ عنا

لكنْ يا أيتُّها الغالية ُ...

فعندما المرء يترَّمل ُ لعزيز ٍ له

فسيحزنُ الرَّضيع

و يموت ُ

فلا قطع ُ النَّدى تُغشي عيوننا

لرؤية نضارة الخوخ البارزة في سماوات المساء

و ربَّما نصادُفُها

بحيث تصبح َ هذه الليلة هي النَّهار

و لا تَزال ُ الخُطى ثابتة ملؤها إيمان

مُشكِّلة  دائرة كاملة من بـِعادنا

لقاء ٌ مثير

فالرحلة المرة نحو الغدير حلوة جدا

تُتبِّلُها مأدبة ٌ خالية من الشروط لقناعاتنا

فلا تجف منا دموع الاستسلام

زيد محمد سعيد القريشي


التعليقات




5000