.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أصابعي التي ترى

مكارم المختار

أصابعي التي ترى

لن اترك لآلامي فيك جرح ....

حين يتنفس نقش الحرف ..... دعوه لكم يروي،!

قد أكون فقدت صوابي، أو أني أبحث عما يشفي غليلي، والمهم ألا أخسرك، وهذه ألنفس ألامارة بالسوء، وكتفائي باحزاني وجراحي، أحسب أني أخطو واهيا، وتفهم لما تعني تلك النفس،! لولا خالقي الذي يمنحني بعض ألعقل، وألاوهام تشاطرني، ويبدو تلك الروح فيها فولاذية، فولاذية تعيش بسلام، لا تشاطرها أفكار شريرة، وها أنا واع لطامة، أو لست واع، وواع لما لم أكن فكر به، حتى أبدو وكأني على غير حقيقتي، وأصدم أني قد أكون أخدع نفسي،؟ وما بي ليس معسول، ومن الناس من لي من أتصوره أكثرهم تفهما " هي ـ من تكون "، لكن يبدو انها منطفئة على أحزانها وهي تبسم، حتى جعل ذاك في استعداد أن أتبعها على أية ملة هي، وحتى أن أتجرد من كل ما لي، ولا أدري هل واهم أنا؟ أم أني من الجنون قريب؟! أحرص ألآ أنزلق الى حتى حديث يغضبها، أو ينجرف بي، لكن، لا بد من أن يكون معها ما في خاطري يجول، فلست راهبا، و عصي علي أن تلومني، ولا أريد أن أعاقر ما لا يمنحني ما أرجوه، أو أن لن يجدي الا ان أتوه في دروب الحياة، وليس غير كلام كثير كثير كلام، ولن يفيد، وأخشى قد يضايق،؟ ولا أرجو أن أتجرد من انسانيتي ومشاعر، فلا تلوموني، لكن ....، رجاءا .... ترحموا علي، وأن لم يبلغ عني لكم رحيلي الفاني، كيلا أكلفكم عناء ذكري، أو زيارة حطامي، حطامي بعد مسلسل أنتظره طويل، وقد يبلغ حلقته ما بعد المليون، فلا تجعلوا عباراتي ستفزاز يجعلني أسارع التشوش مرتعشا واجف الروح، يجن نفسا ويحن ليل نهار، وغيوم تتنفس همسات مطر تمائمها، وتستنهض ألف فكرة فكرة لتلك الروح ألمرتعة بالألق الجمال وألحبور، أختبر منها ذاتي، آ، آ وآ وآه، يا ألق ندى تعانقه سحائب احتضار يعصف بي خماسين الارض، ورسم صورتك يزين كلماتك التي لم أسمع، وأهازيجك التي لم تدوي على مسامعي، كيلا تصيبني في مقتل، بل لتحييني أيقونتك بأكاليل بوح صامت، والهام كمهر جامح، أيها اللؤلؤ الساكن حداء أحضان الضجيج الهاديء، بربك الذي لا آله الأ هو ،اجعليني أمينا على بوحك، تمطري به روحي العطشى، ولا تجعليني العقاد الذي تنزوي الاعين من محاجرها، يا جنية من بنات حواء ألانس، وبلقيس شهرزاد، يا من تطاعك الحروف، وتستموت الكلمات عندها، والمفردات تصادقها، أيتها آلنفثات " أنت " دعيني أصحو وهدية منك حفنة ضوء من بهجة،..... لن ينطفأ قيدي ما زال معصمك معقود بأناملي، فترحمي علي، فأنت الواعظ المرشد لقدري، فلست عاقلا وكلي لبابة، فلا تنكفي تبسمين على أحزاني، فأنا اللحظة بمكان ما علم الله لا يتصورها الأ هو، وبعض عقل مني في، ونظرة لخجل منك، أحسب فيه لك الف وألف مقام، أسطر فيها كما يسطر للامم ثريا من بطن اليباب، فلا تجعلي لآلامي فيك جراح، وها أنا فيك لك أكتب، فلأنها أصابعي التي ترى .

مكارم المختار


التعليقات

الاسم: مكارم المختار
التاريخ: 2013-01-31 07:46:54
نهاركم مسدد باليمن والهناء الجميع
صباحاتك مباركة بالخير والنماء د . عصام حسون

...... أليست الحياة من كل ذلك ؟
من كل ما حللت وذكرت وصورت في مداخلتك الكريمة ووقوفك الطيب؟
وما يؤلمني فيكم " المعاناة " ...... الاغتراب
اما عن الدلالات الرموز المعاني المستورة والغموض الابهام، فكل معقود بأنامل الدنيا وأكفنا،
تتسيدها حقائق جرح ألم يضفي تشويق، وتجدد مع النفس ...،
اليست هي مكابداتنا لنقتحم الفرح ؟ لتفيض الجياشات من انفعالات وعواطف ؟
أ وليس ذلك كله لآضفاء بسمة ومكابدة مواجع واحزان ؟ ليكون هدوء من بعد ؟؟؟
بالتالي ..... لتكون الحياة

وعني أنا، أفيدك، اني رأيت في " أصابعي ...." ديمومة للحياة
قفز على المواجع، انتقال لفرح من حزن .... و ألا !؟
لآنتهت الحياة وساد الحزن
وعاب عنا قول الشريف الرضي :
دع الايام تفعل ما تشاء وطب نفسا اذا ما حكم القضاء

ومن نزلت بساحته المنايا فلا أرض تقيه ولا سماء

وكن ذا قلب قنوع فأنت ومالك الدنيا سواء

ذاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااك هو ، وألا ؟!

للجميع تمنياتي
تقديري
امتناني د عصلم حسون ( وقد اطلعت على مداخلتك عن لنص الكاتب المرلف سعيد العذاري ......)
تحياتي

مكارم المختار



.

الاسم: د.عصام حسون
التاريخ: 2013-01-30 23:53:34
الزميله مكارم المختار!
نص جمالي تشكلت منه المعاني والدلالات تتسيدها مازال معصمك معقود بأناملي
فلا تجعلي لآلامي فيك جراح فلأنها أصابعي التي ترى....
على الرغم من حالات الابهام هنا والغموض هناك التي اضفت على النص التشويق
لكشف تلك الرموز والمعاني المستوره.....
مكابدات ومواجع واحزان تغص في النص , لالشيء الا لاضفاء البسمة والفرحة
والسعاده على الاحباب الذين يقتحمون النفوس والقلوب والعقول بدون أستأذان
عواطف جياشه, صراعات متجدده مع النفس, انفعالات لاتعرف الهدوء, صراع يندفع .
تارة صوب الموت واخرى صوب الحياة...هي المشاعر والسطور التي أطفأت حالات
الاغتراب والاوهام عندكم لتعيشوا بعض الوقت في اطمئنان وراحة بال!!!!
مزيدا من التألق , تحياتي.....

الاسم: مكارم المختار
التاريخ: 2013-01-30 18:07:42
للجميع ارفع تحياتي
سلامي علي الزاغيني ومرةرك الكريم

لم اكن انتبه لمطالعتك الا بعد ان كتبت مداخلتي وردي لفراس حمودي الحربي فتحيرت ..! حرصا مني على القول :

" اوسع الامور في التواصف اضيقها في التناصف "

والسبب حرصي ان تكون ردودي انصاف واسع وتواصف لا ضيق فيه

امتناني حضورك وكبير ذوقك علي الزاغيني
وما هذا السرد الا مكنون كل نفس وليس القلب هو السلطان
وما هو في أينا وكلنا لا شتان وما للزمن فيه قياس او نسب ان لعقود او لبرهة ......
فلحظة من جوى ورمشةمن لحظ وقت ليست بحاج الى عقد زمن

تحياتي وتقديري للجميع
امتناني وتمنياتي
مكارم المختار

الاسم: مكارم المختار
التاريخ: 2013-01-30 17:42:20
مسالنور والهناء الجميع
فراس حمودي الحربي باليمن امسيك واحيك
ممتنة مرورك وجميل ذوقك وألاطراء
ووووووووووووووو
يا ليت .....!
يا ليت كل يسحب نشج العبارات عنوانا ومعنا ومفهوم على ذات النفس ......
ليرى أن كان منها ما في كنه النفس وذات الذات ؟!
فما العبارات الا اسقاط على واقع وسحب على حقيقة لآي منا

مع تمنياتي
امتناني للجميع
لك فراس حمودي الحربي ودعواتي
تحياتي
مكارم المختار

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 2013-01-30 14:05:15
مكارم المختار الرائعة
نكهة النور
عندما نترك القلم يكتب ما بداخلنا فهو يسرح صوب الجنون ليبوح مابدخلنا من هموم وقد نتكب دون ان نعي ما يضمره القلب من مكنونات اختبئت بين ثنايا الروح عقودا طويلة
شكرا لكم ولما سطرتم من ابداع جميل اديبتنا الراقية
تحياتي وفائق الامنيات

الاسم: فـــــــراس حمــــــــــودي الحـــــــــــربي
التاريخ: 2013-01-30 10:27:00
مكارم المختار

.................................. ///// ليتها المكارم لك وما خطت الأنامل الرقي والإبداع والتألق الحقيقي


تحياتـــــــــي فـــــــراس حمــــــــــودي الحـــــــــــربي ........................... سفير النـــــــــــــوايا الحسنـــــــــــــــــــة

الاسم: مكارم المختار
التاريخ: 2013-01-30 08:45:03
صباح عطر وسلام الجميع
صباح محسن جاسم سلام وتحيات عبقة

جميل منك الاطراء هذا
والاجمل هذا التحليل النقدي لخربشتي المتواضعة
ولست ب " شاعرة " اكثر مني كاتبة بسيطة السرد متواضعة
ممتنة صباح محسن جاسم توجيهك الكريم بشق وجنات الوجد وشرنقة الوجدان، هي دعوة منك الى اسفير الفضاء الارحب

وأود ان اوابين ان مشهد واحد او لقطة ما من الحياة هذه تجند للقلم سرد وتتجند في حكاية وتروي موضوع من قصة ....
موقف بسيط يوفر باحة تنشج منه عبارات وتصاغ عنه جمل
المهم كيف تسمح لـ " شرنقتك " والمنولوجات الوجدانيات تشقى لتشفي علم الفضاء الرحب بمكنوناته

شكرا اطراءك لك تقديري
للجميع تمنياتي
تحياتي
مكارم المختار

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 2013-01-29 20:05:32
بوح عبر تماه في محاولة لأستنطاق ما لا ينطق ..
ايتها الشاعرة الجميلة المعاني ، حاولي ان تشقي شرنقة مونولوج الوجدانيات هذا .. فالعالم بفضاءات رحبة ضاجّ بمكنونات الشعر.




5000