هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تظاهرات..تفجيرات..اصطدامات

محمد خضوري

يمر العراق بمنعطف خطير وحرج جدا هذه الايام ،ولكن ما يحدث الان في العراق هل تم الاعداد له ام كل ما يحدث هو صدفة بدون ميعاد؟

لنعود الى سيناريو الاحداث من بداية الازمة التي حدثت ما بين وزارة الداخلية وحماية رافع العيساوي وزير المالية العراقي ،طبعا عملية الاعتقال وتفتيش بيت العيساوي تم الاعلان عنها في وقتها ،وأيضا كان هناك اعتذار من قبل وزارة الداخلية على ما قام به بعض افراد القوة المداهمة

الى هنا يمكن قد يكون انتهى كل شي ولكن ما الذي حدث بعد هذه الحادثة ؟

ما حدث بعد هذه الحادثة هو سيناريو خطير ومعد مسبقا من قبل بعض الاطراف الخارجية ،والتي لها بعض العناصر السياسية التي تقوم بعمل او تمثيل هذه الجهات التي لاتريد الخير للعراق وللشعب العراقي .

وطبعا هذا التدخل الخارجي بمطالب المتظاهرين كان في بدايته عبارة عن اطلاق سراح السجينات العراقيات البريآت من السجون العراقية ،بعدما بداءت احد القنوات ،ببث السموم من خلال تسييس المشكلة واتهام ايران بالتدخل من خلال اشراك ايرانيون بتعذيب السجينات ،وكذلك بقيام حرس السجن بحفلات اغتصاب جماعي داخل السجون !!

بالله عليكم هل نحن داخل سجن ام نحن داخل احد بيوت الدعارة .

ورغم كل هذه الاحاديث استجابة الحكومة لمطلب اخراج السجينات البريآت من السجون ،ولكن الايادي الخفية ما زالت تعمل من خلال رفع سقف المطالب الى اخراج السجناء من خلال اقرار قانون العفو العام ،وإلغاء المادة اربعة ارهاب ،ومن ثم كانت الصورة اوضح لهذه المطالب الخارجية بطلب استقالة الحكومة فقط دون البرلمان !!

طبعا الكل يعرف حجم الدعاية الكبيرة التي تقوم بها هذه المظاهرات لمجموعة من السياسيين الفاشلين الذين لأعمل لهم سواء مهاجمة الحكومة ،وهم اصلا داخل الحكومة !!

نعم اصبحوا بين ليلة وضحاها مظلومين مضطهدين ،وهم لإقرار لديهم بل القرار بيد اعلى هرم بالسلطة حصرا  .

طبعا كل هذا هو هروب من مسؤولية مواجهة الجماهير ورمي الحمل على شخص واحد وليس على مجموعة بعينها

ثم كانت المرحلة الثانية من المسلسل العربي ضد العراق مرحلة العودة الى الطائفية من خلال استغلال بعض الاطراف المتعصبة والمتشددة من اجل النهوض بالواقع الطائفي من جديد ،فكانت مرحلة التفجيرات بسيارات مفخخة وعبوات ناسفة ،وأحزمة ناسفة ،وهجوم بأسلحة كاتمة للصوت ،وهجوم بأسلحة خفيفة وثقيلة على قوات الجيش والشرطة طبعا كل هذا مخطط له جيدا وبدون اي نواقص لان التجربة السابقة حاضرة ومتوفرة والأخطاء السابقة يمكن تجاوزها في هذه المرحلة لتكون مرحلة بدون اخطاء لان كل شي محسوب حسابه ومعد جيدا ،ثم يأتي بعد هذه الاحداث الحدث الاهم وهو ما تم التحذير منه بعد الاعتصام وهو عدم الاصطدام مع القوات المسلحة لان هناك معلومات شبه مؤكدة ان عناصر مدربة دخلت الاعتصامات ،وأنها تحاول جعل المعركة معركة متظاهرين مع قوات الجيش والشرطة ،وليس من اجل المطالبة ببعض الحقوق المشروعة والدستورية ،فكانت النتيجة ما حذر منه الجميع مواجهة ما بين الجيش ومجموعة من الخارجين على القانون حاولوا مهاجمة موقع للجيش خارج موقع التظاهرات بمسافة بعيدة جدا فكان النتيجة سقوط مجموعة من الابرياء من الذين غرر بهم من قبل بعض المتنفذين من اجل اشعال نار الفتنة من جديد ،فنجحت مساعي الاعداء ،وتحولت هذه التظاهرات من سلمية الى مسلحة ،فكانت النتيجة عودة المواجهات ما بين الجيش وبعض الخارجين على القانون ،فكانت النتائج خطف ثلاثة جنود وسط الفلوجة ،مقتل ثلاثة شرطة في هجوم على سيطرة ،والمزيد من الاحداث في الايام القادمة ،لان القادم هو مجموعة من الاعمال الارهابية ضد القوات الحكومية ،وكل هذا بسبب بعض السياسيين او الشيوخ او رجال الدين المتشددين الذين افتوا بوجوب مهاجمة القوات الحكومية لأنها تمثل شخص رئيس الحكومة وليس ابناء العراق كافة

نحن هنا لا ننكر بعض الاطراف داخل الانبار من الشرفاء والوطنين الذن يحترمون العراق وأبناء العراق كافة فكانت قراراتهم بحرمة قتال الجيش العراقي والشرطة العراقية

وأيضا بعض رجال الدين الشرفاء افتوا بحرمة تقسيم العراق الى اقاليم .

نحن لسنا ضد التظاهرات بل معها في سبيل عراق ديمقراطي تعددي ،ولكن لسنا مع العنف والقتل والتهديد من قبل بعض الاطراف التي لا تريد الخير للعراق وللشعب العراقي .

محمد خضوري


التعليقات




5000