..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الرأي الأخير هدفان للمالكي بمرمى النجيفي !!!؟

غازي الشايع

بغض النظر عن الجانب السياسي والحكومي والبرلماني بادر السيد رئيس الوزراء نوري المالكي  باستقبال وتكريم منتخبنا الوطني الذي حقق نتيجة مشرفة اسعدت كل شرائح المجتمع العراقي

وبالتاكيد هذه مبادرة طيبة خاصة من قبل اعلى مسؤول بالدولة العراقية . وكان يفترض اولا على السادة اعضاء البرلمان اول ما يبادروا في استقبال وتكريم المنتخب الوطني خاصة وان المنتخب افرح كل الجماهير العراقية التي انتخبت كل اعضاء البرلمان ! وهذا لابد ان يكون في مقدمة اهتماماتهم لهذه العناصر الوطنية التي اجتازت كل المصاعب ووصلت الى ناصية الفوز. محققة انجازا توحد به كل ابناء الشعب العراقي .

وهنا لابد ان نتساءل :اليس من الواجب الانساني والوطني ان يبادر برلماني واحد في تكريم المنتخب الوطني ؟ هذا السؤال تمنيت ان اطرحه في داخل قبة البرلمان . فهل المليون او النصف مليون سيقلل من رصيد السادة النواب ؟ انها كانت فرصة ثمينة للسادة  النواب ان يشاركوا فرحة الشعب بهذا الانجاز !

واوجه السؤال ايضا الى السيد رئيس مجلس النواب الاستاذ اسامه النجيفي الذي لم يكل او يمل في جمع اعضاء البرلمان لقضية يعتقد انها تمس بشخصه ! في حين يفترض منه  وهو في قمة السلطة التشريعية ان يبادر اولا الى دعوة اعضاء البرلمان لمناقشة احداث فوز منتخبنا الوطني وحصوله على المركز الثاني . هنا ايضا اقول بأن فرصة ذهبية ضاعت من السيد النجيفي  وفاز بها السيد المالكي  من خلال استقباله وايضا تكريمه للمنتخب بمعنى وحسب المفهوم الكروي فان السيد المالكي فاز بهدفين دون مقابل للسيد النجيفي .. وعذرا! ؟ ولعل الجميع يتذكر ماقام به البرلمان البرازيلي  من انعقاده في جلسه طارئة  مخصصة لتكريم المنتخب الوطني البرازيلي ! وليس هذا فحسب ! بل ان المهمة الوطنية لمنتخبنا الوطني لابد ان تكون تحت انظار واهتمام كل السادة الوزراء وايضا السادة اصحاب الشركات الكبرى ومنهم اصحاب شركات الهواتف النقالة  التي تحصد ملايين الدولارات  من ابناء الشعب العراقي  في تقديم مايستحقه لاعبوا هذا المنتخب  .

 انها دعوة مخلصة لكل من يحمل قدرا من الوطنية لهذه التشكيلة الشبابية التي اخمدت الالام والاحزان من خلال عروض راقية انست الشعب العراقي التجاذبات السياسية والفئوية  والمشاجرات العلنية لممثلي الشعب . وانا لله وانا اليه راجعون

غازي الشايع


التعليقات




5000