..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مؤتمر بغداد الدولي الثاني للترجمة نافذة مشرقة على العالم / الحلقة الرابعة

أحمد الصائغ

 

 تصوير :عباس سليم عريبي الخفاجي / دار المامون

تناولتُ في الحلقات الثلاثة السابقة التي كتبتها عن المؤتمر الحفل الافتتاحي في الحلقة الاولى والجلسات العلمية للبحوث في الحلقة الثانية والحفل الختامي للمؤتمر في الحلقة الثالثة، وسأتناول في هذه الحلقة فعاليات ونشاطات على هامش المهرجان، وستكون حلقتي القادمة باذن الله عن اشخاص لهم الأثر الكبير في نجاح هذا المؤتمر المهم الذي لابد ان يوثق فيه كل شاردة وواردة ليكون ضمن صفحات خالدة في تأريخ عراقنا الجديد.

صباحات الخير يابغداد .... 

من شرفةٍ في الطابق الثامن تطل على نهر دجلة (حيث مكان اقامتنا طيلة فترة مهرجان بغداد الدولي الثاني الذي اقامته دار المامون للترجمة في فندق المنصور ميليا) أقف أمام صباحات بغداد اردد بهمسات من دموع عاشق:

بغداد والشعراء والصور ذهب الزمان وضوعه العطر 
يا ألف ليلة  يا مكملة  الأعراس  يغسل  وجهك  القمر 
بغداد  هل  مجد  ورائعة     ما كان  منك  إليهما  سفر 
أيام  أنت  الفتح ملعبه      أنا  يحط  جناحه  المطر

ها أنتِ يابغدادَ تستعيدين الفرح، وتركبين موجة الألق من جديد... وانتِ تحتفلين كل يومٍ بعرسٍ ثقافي او منجز علمي يعيد اليك اسمك الذي اراد البعض ان يجردك منه، حاولتُ أن أنسج من مفرداتي البسيطة قصائد عشق في حضرة الحبيبة بغداد فارتبكت حروفي على ضفافكِ وتلعثم اسمك على شفاه محبتي كلما ذكرتك  يابغداد ....  

كانت دموع صديقي عاشق بغداد الكاتب المصري الكبير ابراهيم جاد الله - الذي كان ضيفاً على المؤتمر - هي قصيدة متكاملة لايجيد قراءتها الا من عشق بغداد وشرب من فرات دجلتها، التقيت صديقي جاد الله في صالة المؤتمر وقد اغروقت عيناه بالدموع فأثار انتباهي، فتساءلت مع نفسي: لربما هناك من ضايقه او قد سمع خبراً غير سار من العائلة لا سامح الله أو أو أو ... اقتربت منه ناديته : صديقي الجميل مابك؟؟؟؟

اجابني : انها بغداد!!!! 

تعثرت حروف بغداد بين شفاهه التي روتها دموعه الساخنة فلم يكمل حروفها ولكني عرفت انه الحنين لبلده الثاني العراق حيث عاد اليها بعد طول غياب وهو يتنفس الآن أريج شوارعها وطيبة ناسها .... ما اصدق روحك ايها الجميل وانت تعلن لبغداد وفاءك وتصرخ بحبها .... انه قصيدة خالدة في ديوان عشق بغداد.

لم تكن مشاعر الصديق جاد الله هي الوحيدة بين ضيوف المؤتمر فقد شهدنا هذا في صمت الفنان التشكيلي الجميل فائق العبودي متأملا عيون حبيبته التي يراها في كل شوارع بغداد ونحن نتطوف في محرابها كل مساء، وايضاً مشاكسات الشاعر نعمة السوداني وعيونه التي لا تتوقف عن تصوير بغداد بكل تفاصيلها... بينما كان الصديق صفاء الجنابي منشغلا برؤية بغداد بعيونه الفاحصة  ليبحث عن ذكريات غادرها الزمن والاصحاب في شوارع بغداد ... وكانت السيدة الايطالية فيفيانا غابيلو تستفسر عن كل ماتقع عليها عينيها لتجيبها السيدة سميرة جبار عضو الهيئة التحضيرية بابتسامة تحمل طيبة العراق وجماله. صديقي الاعلامي أسعد كامل كان حريصا على ان يترك تعليقا جميلا او نكهة مميزة من حلاوة الحديث. وكانت صديقنا الدكتور علاء ابو الحسن رئيس المؤتمر الذي كان دائما معنا ينقلنا بحلاوة حديثه الى مساحات من المرح ليضيف بعذب كلماته اجواء من الفرح والروعة ويحرص على ان يعرف الاشقاء العرب والاجانب على بعض معالم بغداد ونحن في الطريق الى احدى الاماكن.

 

معارض للكتاب والاعمال اليدوية

لابد من الوقوف قليلا عند بوابة قاعة بابل حيث عقد المؤتمر للاشارة الى معرض الكتاب التي اقامته عدد من دور النشر منها دار المأمون للترجمة حيث عرضت  اصدارات الدار وترجماتها وسط اقبال كبير من قبل المشاركين للاطلاع على انجازات الدار كذلك شاركت دار الثقافة والنشر الكردية بعدد من اصداراتها التي استمرت طيلة الايام الثلاثة لانعقاد المؤتمر وايضا كان هناك معرض للتراثيات والاعمال اليدوية حيث عرضت عدد من القطع المشغولة يدويا من سجاد وقطع تراثية اضافة الى عدد من الاواني التراثية.

 

ما بعد الجلسات العلمية

بعد انتهاء الجلسة العلمية الثانية مساء يوم الثلاثاء وهي الليلة الاولى للمؤتمر، نقلتنا سيارات من مقر اقامتنا في فتدق المنصور ميليا الى منطقة العطيفية لنكون مباشرة على على ضفاف دجلة نتنفس نسماتها التي تحمل معها العافية لنستعيد معاً ذكريات بغداد ولياليها  الجميلة ، من الجانب الاخر وصلت الينا  رائحة السمك ((المسكوف)) الذي اصبح علامة مميزة لليالي بغداد حيث الاضوية التي تعكسها مرآة دجلة الى الضفة الاخرى لتكون لوحة من جمال وعافية ... كان الضيوف في غاية السعادة وهم على الهواء الطلق في بغداد دون حواجز او تخوف فليل بغداد الان آصبح اكثر أمنا واكثر بهاءً وهي تحتضن ضيوفها بكل محبة ... هي رسالة جميلة لكل العالم يبعثها بذكاء الدكتور علاء ابو الحسن ليقول ان العراق بخير وبغداد مازالت عروس البلدان.

معرض بغداد الدولي

في الليلة الثانية كانت لنا زيارة الى معرض بغداد الدولي في دورته التاسعة والثلاثين وهي تظاهرة كبيرة جمعت عد كبير دول العالم في بغداد المحبة والسلام تخللتها نشاطات فنية كبيرة وسط اصوات الموسيقي والفرح العراقي، في بغداد الكل يتسابق للفرح عبر بواباته المفتوحة للجميع.

بعدها انتقل الوفد الى منطقة الجادرية حيث الضفة الاخرى من دجلة الخير في مطعم بيارة الشام لننهل من حب بغداد وليقرا الشعراء قصائدهم في حبها فقد اثارت الجلسة شاعرية الاديبة سلوى البدري فطلب منها الحضور ان تقرأ بعضا من قصائدها فوقفت كنخلة عراقية تهز ارواحنا طربا ليتسلقط الهشق على ضفاف دجلة الحب لتكون شواهد على حبنا لها ... قرأت لبغداد والجمال والحب وقد قامت السيدة سميرة جبار بترجمة قصائدها بصورة مباشرة الى الضيوف الاجانب الذي اشادوا كثيرا بقصائد البدري بعدها كانت جلسة تراثية جميلة حيث المضائف العراقية العامرة والدلال التي لاتطفأ نيرانها للضيف..

 

 مطعم الاوائل

الليلة الثالثة كانت في مطعم الاوائل وهي تلك الليلة التي مازال طعمها للان لم يفارقنا لانها الليلة الاخيرة التي عشناها مع احبتنا واصدقائنا ونحن نعرف ان صباح الغد سيفرق بيننا ولكن بالتاكيد ستبقى قلوبنا لصق بغداد

 

 

 

 

صور من معرض الكتاب

 

 

صباحات بغداد

 

جانب من الحضور

 

صور من معرض بغداد الدولي

 

صور داخل الباص

صور من ليالي دجلة 

 

 

أحمد الصائغ


التعليقات

الاسم: اؤي مثنى بكتاش
التاريخ: 22/06/2013 08:55:40
صور اكثر من رائعة بعدسة المحترف عباس الخفاجي,تحياتي واتمنى لك الموفقية.

الاسم: المصور الصحفي عباس سليم الخفاجي
التاريخ: 22/01/2013 18:55:30
ازدادت بغداد القاً بحضوركم سادتي الأكارم وكيف لا تزداد تألقاًوهي تحتضن تلك المجموعة من الاعلام والرموز المنيرة امثال الاساتذة احمد الصائغ و ابراهيم جاد الله وسعد كامل حسون وجورج كريكوري وحسام شعبانوف وخايمة كوالات و و و .... , لكم مني الف تحية ولكل الاقلام الشريفة التي تخط احرف العراق وبغداد بأحرف من نور وسنلتقي ما دام في عروقنا نبض ينادي بغداد شكري وتقديري لكل من استقبلكم بدأ بالدكتور الفاضل علاء ابو الحسن العلاق ومرورا بمن كان خلف الواليس . ستضل عدستي تترقب المؤتمر القادم لتتكرم بتوثيق جهودكم النيرة .
اخوكم المصور عباس سليم عريبي الخفاجي
دار المأمون للترجمة والنشر
22/1/2013

الاسم: أحمد الصائغ
التاريخ: 21/01/2013 07:06:18
صديقي عاشق بغداد الجميل الاستاذ ابراهيم جاد الله
قريبا سنلتقي عند دجلة الخير والجمال لنغتسل بندى صباحاتها ونغني معا عند ضفافها اغان للفرح والحب وسنحتفل بها وهي تلبس تاج عاصمة الثقافة العربية
دمتَ رائعا صديقي

الاسم: أحمد الصائغ
التاريخ: 21/01/2013 06:59:08
المترجمة الفاضلة سميرة جبار
لقد كانت جهودكم الكبيرة وبصماتكم المتميزة هي من اعطت للمؤتمر هذا البهاء وقد لامست عن قرب حرصكم وتفانيكم من اجل ان يكون هذا المؤتمر متميزا في كل شي ، تحية للصديق الدكتور علاء ابو الحسن مهندس المؤتمر ولكافة الاخوة والاخوات الذين ساهموا بهذا النجاح، وستكون لي وقفة ان شاء الله في الحلقة القادمة على تلك الجهود.
دمتِ بخير

الاسم: أحمد الصائغ
التاريخ: 21/01/2013 06:51:02
الاخت الفاضلة الشاعرة والتشكيلية عايدة الربيعي
شكرا لمرورك الكريم
سنلتقي يوما في بغداد الجمال والشعر في مهرجان النور القادم لنتشرف بمشاركتك التي ستعطي للمهرجان الوان الفرح
دمتِ مبدعة

الاسم: أحمد الصائغ
التاريخ: 21/01/2013 06:49:02
صديقي الشاعر عباس طريم
شكرا لمرورك الكريم
نعم انها رسالة لكل العالم بان بغداد الان تلبس ثوب الفرح لتستقبل ضيوفها واحبتها القادمين من كل صوب
دمتَ بخير صديقي

الاسم: أحمد الصائغ
التاريخ: 21/01/2013 06:47:25
صديقي الشاعر الجميل فائز الحداد
شكرا لمرورك الكريم .... لقد تشرفت باللقاء بك في شارع المتنبي حيث الشعر والحب والفرح .... دمتَ رائعا

الاسم: أحمد الصائغ
التاريخ: 21/01/2013 06:45:29
الصديق الاعلامي علي حسن الخفاجي
شكرا لمرورك الدائم على حرفي ومتابعتكم المستمرة .. لقد كانت بغداد تزهو بالفرح والسعادة وهي تحتضن ضيوفها الذين حملوا معهم اغصان الياسمين
محبتي لك ايها الجميل

الاسم: ابراهيم جادالله .. كاتب روائى . عربى . من مصر
التاريخ: 16/01/2013 23:26:14
الله عليك
الله على بغداد
الله الله الله
عادت الدموع تطفر حنينا لك ولفائق ونعمة واسعد وعلاء وسميرة وطارق واشراق ودرويش ويهاءوفيفيان ورائدة والمنصور والجادرية واللطيفية والاوائل والملتقى والكتب وضيوف بغدادنا من غير العرب
الله عليك ياصائغ ياجميل يارائع
مطيوعة بصكة عيونك وصوت سميرة وبسمة فائق وشيطمة نعمة وشؤال إشراق ولهقة رائدة ولقاء آمال ابراهيم
الله عليك ياصائغ
اتوق للعودة قريبا كما أخبرنى الجميل تامر فاضل
فساعدنى على العبور إليها بحضورك ياشقيق روحى

الاسم: سميرة جبار
التاريخ: 16/01/2013 21:42:31
أستاذي الكبير أحمد الصائغ سلام من الله عليك...
أخجلتنا بعذوبة كلماتك ودقةالمعلومات التي حفظتها ذاكرتك...شكراً للصورة الجميلة التي عكست فيها نجاح المؤتمر وضروة تكرار أنعقاده...نلتقيك في المؤتمر القادم...بأذنه تعالى ...تحياتي نتمنى لك المزيد من التألق.

الاسم: عايدة الربيعي
التاريخ: 16/01/2013 16:07:07
دائما لك حضور رافل ووافر اخي أحمد الصائغ ..وستبقى عطاءا بتميز ..سلمت بغداد وستعود حاضرة الدنيا كما كانت ان شاءالله.

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 16/01/2013 03:16:43
الاديب الرائع وباني بيت النور الجميل , الاستاذ احمد الصائغ .

لا زلت صاحب التجديد الذي يبحث عن كل ما من شانه ان يوحد الناس ويسعدهم .
وعندما نشاهدك في بغداد بتلك الحلة الجميلة ؛ نطمئن على ان احوال اهلنا بخير وان بغداد بخير . لانك تعطي الانطباع الجميل المؤطر بالفرح والسرور , وتحاول جاهدا
ان تبني وتعمر في نفوسنا ما يدفعنا الى التقارب والمودة .

تحياتي لك ولبغداد .. واتمنى ان تكون بالف خير .

الاسم: فائز الحداد _
التاريخ: 15/01/2013 21:14:57
دامت بك بغداد والشعراء والصور .. سيدي ..
تحياتي لك في كل آن .. أستاذ أحمد .

الاسم: الاعلامي علي حسن الخفاجي
التاريخ: 15/01/2013 17:35:35
الاستاذ الأديب القدير الصديق العزيز احمد الصائغ تحياتي لك ولنور العراق العزيزة
ما كتبته عن مؤتمر بغداد الدولي تسر القلب والأجمل ما قرأتة حول جولتكم الرائعة في بغداد اما الصور في صفحتكم الجميلة انها قمة الروعة اما عن دموع صديقك الكاتب والاديب جاد الله ابراهيم نعم يبكي انها بغداد استاذ احمد
انا عندما ذهبت الى بغداد بعد27 سنة بكيت وابكيت من حولي من الناس عندما دخلت بغداد وشارع السعدون ودخولي مبنى الاذاعة والتلفزين وسالت عن زملائي وذكريات مقهى ابو ناطق رأيت كل شيئ قد تغير لكن عندما شاهدت الصور رجعت الى قلبي البهجة لان بغداد بخير / فالف تحية الى مؤسستنا الغالية نور العراق التي دائماً تفاجئنا بجديد ومميز وكل هذا يرجع كل الفضل لشخصكم العزيز ولادارة المؤسسة ولزملاء الذين يبذلون مابوسعهم لاخراج الأجمل لكل القراء ومتابعي اخبار النور اتمنى لكم كل التوفيق والازدهار في خدمة عراقنا الحبيب




5000