.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مخاطر الخنادق وتعبئة البنادق

حميد الحريزي

الذي يجري في عراقنا اليوم نشاط محموم من قبل القوى السياسية المهيمنة على السلطة ، لتعبئة الجماهير الهتافة باليعيش واليسقط في ساحتين متقبلتين تبدو وكأن احداها يعارض الاخر ويتقاطع معه وهناك ساحة ثالثة تبدو متفرجة وكأن الامر لايعنيها لامن بعيد ولاقريب ..... هذا الحال الذي تهيمن عليه النعرات الطائفية والقومانية ، انما خلقها وصنعها ساسة لهم مصلحة في حفر هذه الخنادق وبناء هذه المتاريس المحتقنة ،يفور بحقد وغضب بعضها على البعض الاخر ، هذه الخنادق والمتاريس صنعت ليكي يختبيء خلفها الحاكم ويحصن نفسه من مسائلة الشعب بسبب طائفيته وفاسده وافساده وبسبب ارتكابه للجرائم من مختلف الاحجام والقياسات دون اي اعتبار لمصلحة الشعب والوطن .....
وراء المتاريس شعارات ومطالب جماهيرية تلتقي حولها كل اصوات احرار ومهمشي العراق من مختلف الطوائف والاديان والقوميات والاجناس العراقية يفترض ان تتحد هذه الاصوات مع بعضها لتخرج موحدة مبعدة جماهيرها من زيف الطائفية والقومانية والعرقية المقيتة لتجبر السلطة الحاضرة والقادمة للاستجابة لمطالبها في بناء وتاسيس دولة المواطنة والرفاه والحرية دولة المؤسسات والدستور الديمقراطي الخالي من امراض العرقية والطائفية والعشائرية ... دولة العدالة والمساواة وسلطة الشعب الحر السعيد والوطن الواحد الموحد .....

حميد الحريزي


التعليقات




5000