.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فريق كلية الاعلام يتوَّج بطلاً لبطولة خماسي كرة القدم لكليات الجامعة العراقية

 

في جو من الاحتفال والبهجة والفخر للإنجازات الكبيرة التي حققها فريق خماسي كرة القدم لكلية إعلام الجامعة العراقية ..

إستقبل السيد عميد كلية الاعلام الدكتور ناهض فاضل زيدان ، ومعاونه العلمي الدكتورة سحر خليفة والدكتور سرمد عبد جاسم ، ورؤساء أقسام الاذاعة والتلفزيون والصحافة والعلاقات العامة ، وأعضاء الهيئة التدريسية وحشد كبير من طلبة الكلية .. وسط الساحة الرئيسية في الجامعة العراقية .

استقبلوا بفرح غامر أعضاء الفريق الفائز بلقب البطولة .. حيث تعالت أصواتهم بالهتافات والتعليقات التي تعبـّر عن حبهم لهذا الفريق وتشجيعهم الدائم له والتي عبـّروا من خلالها بإبتهاجهم بالنجاحات المتلاحقة التي حققها الفريق من خلال المباريات التي خاضها بفوز متواصل .

 

 

هذا وقد أثنى عميد الكلية الدكتور ناهض على جميع أعضاء ولاعبي فريق خماسي كرة القدم وعبر عن فرحه بفوزهم متمنياً لهم المزيد من الانجازات والابداع .. وأكد على إنه يحرص على دعم كل نشاط يخدم الطلبة وينمـّي قدراتهم الذهنية والبدنية ويعزز مواهبهم وقابلياتهم .. مؤكداً ان الفعاليات المختلفة التي تنظمها الجامعة لاسيما في المجال الرياضي ماكان لها ان تحقق كل هذا النجاح لولا الدعم الكبير واللامحدود الذي يقدمه الاستاذ الدكتور زياد العاني رئيس الجامعة العراقية والذي يتابع بنحو مباشر كل الفعاليات ويوفر لها ما تحتاجه من اسباب الدعم والنجاح .

 

ومن الجدير بالذكر ان الدكتور ناهض فاضل زيدان يحرص ويشدد بشكل دائم ومستمر على الاهتمام برفع المستوى العلمي لطلبة كلية الاعلام ويحث أساتذة الكلية والكادر الوظيفي فيها على التعامل المهني والالتزام بالقوانين والتعليمات التي من شأنها خلق جيل واعد من الاعلاميين يمتاز بكفاءة عالية والتزام أخلاقي وإنضباط مهني وتحمـّل كبير للمسؤولية .. وفي ذات الوقت يقدّم الدكتور ناهض التشجيع والدعم والمساندة للطلبة الذين يقدمون إنجازات وأنشطة إعلامية وعلمية ومهنية ورياضية في كافة المجالات .. كما يشكر كل من يعمل ويقدم خدمات تصب في صالح كلية الاعلام في الجامعة العراقية .

الجامعة العراقية هي جامعة حكومية تابعة لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي .. تمتلك سمعة راقية بين جميع الجامعات ولها تاريخ مشرّف وتمتاز بمهنية عالية والتزام بالقوانين وحرص حقيقي كبير من قبل أعضاء الهيئة التدريسية المشهورين بكفائتهم العلمية والمهنية ومتابعتهم للطلبة بشكل يومي مستمر وإرشادهم لكل مافيه خير لهم وتعاملهم بروح إنسانية نبيلة .

                                  

 

هذا وقد أقامت الجامعة العراقية دوري لخماسي كرة القدم للصالات المغلقة يتألف من الفرق الرياضية الطلابية التابعة لكليات الجامعة .

 

كانت المباراة الأولى لفريق كلية الاعلام ضد نظيره من كلية الآداب حيث فاز فريق كلية الاعلام عن طريق ركلات الجزاء الترجيحية وكانت النتيجة خمسة أهداف للاعلام مقابل أربعة أهداف لفريق كلية الآداب .

أما المباراة الثانية فكانت مع فريق كلية الإدارة والاقتصاد حيث فاز فريق كلية الاعلام بثلاثة أهداف نظيفة مقابل هدفين لفريق الادارة والاقتصاد .

ثم جائت المباراة الثالثة لفريق الاعلام ضد فريق كلية الشريعة حيث مني فريق الشريعة بخسارة قاسية بعد أن حقق فريق الاعلام ستة أهداف رائعة مقابل خمسة اهداف لخصمه .

وفي لقائهما الأخير وتنافسهما على لقب بطولة الدوري للصالات المغلقة .. في مباراة إحتضنها ملعب نادي الأعظمية الرياضي صباح يوم الأثنين المصادف  17 / 12 / 2012  ..

لعب الفريقان بحماس كبير وبذلا جهداً إستثنائياً من أجل الفوز باللقب والتربع على قمـّة الدوري .. غير إن الفوز كان أخيراً من حصة فريق كلية الاعلام الذي خطف الفوز بمهاراته وكفائة لاعبيه وإصرارهم على التفوق على جميع المنافسين لهم .. وهكذا إنتهت المباراة عن طريق الركلات الترجيحية بخمسة أهداف جميلة لفريق الاعلام مقابل أربعة أهداف لغريمه فريق كلية الشريعة .

عندما تألق حارس المرمى لفريق كلية الاعلام ( بهاء الحمداني ) بصد إحدى الركلات الترجيحية والتي أدت الى فوز فريق الاعلام حينما سجـّل هدف الفوز اللاعب المتميز ( علي سهيل الواسطي ) .

المباراة كانت مشوقة تبادل فيها الفريقان السيطرة على شوطي المباراة .. إذ سيطر في الشوط الأول فريق كلية الشريعة الذي فاجأ فريق كلية الإعلام بهدف مبكر رفع من معنويات لاعبيه وحماسهم والذي أثمر بهدفين آخرين لصالح فريق كلية الشريعة وهذا ماأسعد قلوب مشجعيه ..

لكن رغم ثقل هذه النتيجة لم يستسلم لاعبو الاعلام بل إزدادوا إصراراً على الرد على خصمهم وسرعان مانظموا صفوفهم من جديد وأظهروا مهارات رائعة وقابليات وطاقات أبهرت الجميع .. خصوصاً حين تمكن اللاعب غزوان محمد من تسجيل الهدف الأول لفريق الاعلام ..

ثم أعقبه هدف جميل للاعب مصطفى مجيد .. وبذلك إنتهى الشوط الأول بنتيجة هدفين للاعلام مقابل ثلاثة أهداف لفريق كلية الشريعة ..

                              

 

 

أثناء الإستراحة بين الشوطين

 

لم تكن فترة الاستراحة بين الشوطين خالية من النشاط بالنسبة لفريق كلية الاعلام .. بل ربما كانت هي السبب الرئيسي في إحداث تغيير كبير في مسار المباراة ..

ويرجع الفضل في ذلك للدكتور محمد جياد زين الدين رئيس قسم العلاقات العامة في الكلية والذي رافق الفريق بتوجيه من الدكتور ناهض فاضل زيدان عميد الكلية ..

حيث تمكن الدكتور محمد جياد خلال دقائق معدودة والتي تمثل الوقت المحدد للاستراحة .. تمكن من شحذ الهمم ورفع المعنويات وإعادة تنظيم صفوف الفريق وإرشادهم وتوجيههم لسد الثغرات ومعالجة وتقوية ستراتيجية وخطة اللعب وتحركات اللاعبين داخل المستطيل الأخضر .. 

 

الشوط الثاني ..

 

نزل فريق كلية الاعلام الى أرض الملعب .. وهم في حال أفضل تنظيماً وأكثر حماساً وإصراراً على الفوز .. وتمكن اللاعب مصطفى مجيد من إسعاد جمهور المشجعين ولاعبي فريقه بعدما سجل هدفه الشخصي الثاني في المباراة والذي هو الهدف الثالث لفريقه .. ليحقق التعادل بثلاثة أهداف لكل من الفريقين ..

 

لكن الفرحة لم تدم طويلاً ..  

  

فقد تمكن فريق الشريعة من استغلال خطأ إرتكبه لاعبو دفاع فريق الاعلام وسجلوا هدفاً رابعاً لصالحهم .. وإستمر تقدمهم الى نهاية الوقت الأصلي للمباراة ..

وفي الوقت بدل الضائع نجح اللاعب محمد حميد من تعديل النتيجة ليتعادل الفريقان بأربعة أهداف لكل منهما ..

ولم يكتفوا بهذه النتيجة بل أعادوا الكرَّة أثناء ركلات الجزاء محققين أهداف على مستوى عالي من الآداء والاتقان لمهارات فتية واعدة .

 

 

أما أسماء فريق كرة القدم لكلية الاعلام / الجامعة العراقية فهي كالتالي :-

  

•1) بهاء الحمداني           ( حارس المرمى )

•2) محمد حميد                      ( دفاع ) 

•3) عصام محمد                     ( دفاع )

•4) ليث علي                        ( دفاع )

•5) غزوان حامد                    ( وسط )

•6) محمد عذاب                     ( وسط )

•7) محمد رحيم                      ( وسط ) 

•8) مثنى محمد                       ( وسط )

•9) مدحت عبد الجليل                ( وسط )

•10)            علي سهيل الواسطي        ( هجوم ) 

•11)            مصطفى مجيد              ( هجوم )

 

هذه المباريات الجميلة التي تدل على المحبة والإخاء بين الطلبة والتي توضح بصدق وحدتهم وعراقيتهم وحبهم للابداع والتميـّز وممارسة الرياضة كفن يربي النفوس ويهذب الأخلاق ويعلـّي الهمم ويوحد الصفوف ويحث على المحبة والإخوة والتعايش السلمي والتعامل الإنساني .

  

 

 

 

صفاء سعدي مزهر المعموري


التعليقات




5000