.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تراءي

مكارم المختار

يشعر دائما بأبتسامتها والاحساس يأخذه بضحكتها البريئة، الى حيث تمتلىء حياته، مدهشة، تحت جفن عينيه كملاك منقذ من وحشة الايام، وحينما تتراءى أمامه، يشعر يداها تنجده من قاع الحيرة، تسحبه، ومن أمواج القلق، وعاتيات تحلق به الى الهاوية، كطائر تحمله رغم بعدها عنه بأتجاه الشمس، تهامسه تبادله ألاسرار الصغيرة، بطيفها الحائم حوله، في مخيلته، تحت جنح تفكيره، يدردش معها " يا لجمال عينيك "، يفضح نفسه ويكشف اسرار، هو يفشي حبا لها من بين الضلوع يستعر، وعشقا كجمر، وغراما لاهب، يشعر انه يولد ويولد كل مرة، ومن جديد كلما فاض كبرياءها في بحار شواطئه، وعلا مد جزرها على سواحل احلامه، كطفل حاف على جرف بحرها، وكانها الاماني حين يدركه جنوح الخيال، حين تصب رمال الحياة ذرورها، لينشأ بيتا ويشيد دارا، ويبني مسكنا يكبر معه، يجدها في كل كتاب يراها صفحة في كل طروس الدنيا، وبين مجلدات ألكون، يراها النحو بقواعده والجمع والقسمة، العطف والمعطوف، وعلامات الاستفهام حتى، هي حوت كل رموز الترقيم، وتجلت في كتب التاريخ وما دون في ألاساطير، يبحث عن خيوط القمر، والايام تمر به، مسرعا، يهرع معها لضالته، لتكون نشجه الذي يروم، ينسج عنها مرامه الذي يرغب، ومراده الذي ينوي أن يحققه، مهما هي الاعاصير، ومهما تمر من هباهب رياح، مهما ومهما، مهما من مزن بلل تغرق، لا يستهين الا أن يستمر عشقه، ويكون عاذلا يمارس طقوس الحب الذي به مغرم، نعم معارك وساحات نزال، يخوض على ساحاتها منازلات عشقه، ومبارزات هيامه، ومواجهات ولعه، حتى لا تحويه كل المساحات، ولا تحتويه الباحات، ولا متسع المسافات، قارات ومحيطات، تسكنه أذهان الحالمين، فتتجسد في مخيلته البقية التي تأتي، ترفرف رايات النهاية، وختام يشرف على الانتهاء، " عيناها "، رسالته التي انطلق منها، وحروفه التي تجسدت في كلمات يبرقها فؤاده، ويبعث بها قلبه، حبيبتي الطفلة الناضجة الرشيدة، أقف لها احتراما وأحييها تبجيلا، أعزها اكراما، حتى أتوه أي المعاني لها تواءم؟ وأي المرادفات تناسبها، فكل العناوين هي " انت " حبيبتي، ياكتابي الزاهي الالوان، ياصفحات مجلدات الدنيا، وعناوين مواضيعها، ومفاتح موادها، معادلتي انت لا حل لها غيرك، وانا التلميذ الذي لا ينتظر جرس انتهاء الدوام، لأني أقف اجدك عند باحتي، فلا أسرع، لا أجري، ولا أهرول لاخرج خلف أسوارك كشاطيء يقف عند منازل مده والجزر، يا حبك يكبر، ويكبر حبك مع الايام وكلما زمن مر، والف عام وعام فهل لا زلت لاتعرفي؟ لا تعرفي أين مني أنت،؟ من مني أنت؟ ذاك أم تعرفيه؟!

أن لم تعرفيه، تعرفيه ورسالتي الاولى هذه، ستعرفيه في رسالتي الماضية ....

علي أتراىء ؟!

مكارم المختار


التعليقات

الاسم: مكارم المختار
التاريخ: 2012-12-12 18:21:10
تحية للجميع عطرة طيبة بروح يعلمها الله
التربوي المحضرم عبد الرزاق داغر الرشيد مسالنور
وتحية لك وللجميع لا تبعثرها رياح ولن تلوكها مزن
ممتنة مرورك وحضورك وذكرك هاهنا لخربشاتي
مع صادق دعواتي
للجميع خالص المنى
تحياتي
مكارم المختار
عسى ان تروق للجميع ... " تراءي " ..... عســـــــى ؟1

الاسم: مكارم المختار
التاريخ: 2012-12-12 18:17:14
تحية للجميع في تاريخ يوم خاص يوم وشهر وسنة معطرة بعبق
علي الزاغيني تحية طيبة وتمنيات
ليس من غياب ولا انقطاع
بل العكس
يبدو لي مذ مدة ان المرور لم يعد كريم سخي كما قبل..؟!
قلة في المرور واقل مما نعهد
وهنا اسمحوا لي جميعا ، ان ارفع التماسي بالعذر عن ضعف مروري على كتابات الزملاء والكثير ومن افتقد حضورهم خاصة من له كريم مرور على خربشاتي من كتابات ، وما هو بتقاعس ولا اهمال اكثر مما هو انشغال وارهاصات ومنها توعك حالتي الصحية " و لله الحمد "
ارجو من الجميع الا يأخذ مأخذه علي اني بعيدة عن مطالعة ابداعهم والوقوف على كتاباتهم
للجميع جل تمنياتي
تحياتي
مكارم المختار
اللهم اني بلغت
اللهم فأشهد
كونوا بكل خير
عله تراءي ....؟! والله اعلم

الاسم: عبد الرزاق داغر الرشيد
التاريخ: 2012-12-12 14:53:31

(ومن غير قولٍ
تتبعثرالآه
وعودة ملؤها الرياح
لكِ ولكل أمتدادات الحروف)

تحية لكِ يا مكارم

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 2012-12-12 12:24:40
مكارم المختار الرائعة
نكهة النور
لقد طال غيابكم عن النور والكتابة
الحمد لله انت بخير
سلمت اناملكم الراقية
تحياتي




5000