.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


في جعبة من يختبىء المطر ؟!

نوزاد جعدان

في جعبة من يختبىء المطر ؟!....

رائحة الدخان تملأ السحابَ

الدخان ظلٌ يتمايل

الدخان راقصة في الحانة تتمايل

في جعبةِ من يختبئ المطر؟!

***

سلامات جدّي سلامات!

هل تعرفُ تلك البلدانَ البعيدة التي غابَ عنها الجراد

ونام عنها الليل

حقول الذرة نَمَتْ عند تقاطعِ الطريق

هناكَ على ضفاف النهر حين يولد المرءُ طفلاً  مرة أخرى

آه جدي قلوبنا مملكة للجراد!

***

مرحباً جدّتي مرحباً!

أنا هُنا محترقٌ وصابرٌ كالخشب

صابر كدمية بين يدي طفل

أقفُ  كقصيدة منسية في مجلةٍ قديمة   

تحتفظُ بها مراهقةٌ

وجارتُنا في الضفة الأخرى بصوتها العالي

 تنشر لباسها على حبل الغسيل و تصيح مطر مطر

أولاد حارتنا أشقياءٌ يا أم مُطر

***

ألوان الفساتين الخريفية تخترق شوارع حلب والقلب

أما القلب يا بنات حلب  لون أخر

والمطر أغنية ومسار

المطر ساعة انقلاب
الأكواخ الطينية تستعيد ذكراها الترابية 
ويبقى المطر

***

نعم مطر!

نحن المساكينُ أبطالُ و كومبارسُ الحكاية

نقف كالفئرانِ في حقلِ التجاربِ

الأدوية بمضاعفاتها تسري بنا

الكلى أنهكتها مياهُ النهر وخضار قويق

العيون ذابتْ من انقطاعِ الكهرباء

الجسدُ انحلّ من ضرباتِ السياط

الحناجر كمدفأة مدرستي خنقتها الهتافات الكاذبة

ولكنّ ما زلتُ أتنفسَ

لذا سأشعلُ سيجارةً ليبتلَ جفن السماء

 وأغني

 في جعبة من يختبئ المطر!

قويق : نهر ملوّث في حلب  تم مؤخراً تنقيته

الشارقة 24/8/2012

نوزاد جعدان


التعليقات

الاسم: حيدر العتابي
التاريخ: 2014-08-04 05:08:51
دمت شاعرا ايها المتالق ....نص رائع تدخل كلماته بوجع الى القلب ...


اخوك حيدر العتّابي

الاسم: صالح الرزوق
التاريخ: 2014-05-16 12:14:14
آه يا حلب.
قويق يجف و من قبله نهر الذهب الذي نهايته في الجبول.
و حتى قلبي الأخضر تحول لهشيم تذروه الرياح.
لم يعد في حلب بنات. و لكن تماثيل جامدة.
أشعر بالخوف على قلبي. أخاف من أن يتحول من منبع للحب إلى مزبلة للحقد و الكراهية.

الاسم: سميرة سلمان عبد الرسول
التاريخ: 2012-11-07 05:22:05
سلم يراعك وحسك النابض بالواقعية ... لقد مثلت كلماتك مأساة الحياة وكيف هي المعاناة من أثر الضياع الذي يعانيه المواطن العربي ...
أنحناءة لحرفك الثائر ...




5000