.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ضحايا العراق في عيون بيكاسو

د. فاضل البدراني

قد نتميز بأننا عاطفيون ومحبون لوطننا وترابه الطاهرة لكننا متكاسلون الى الحد الذي ربما نتلقى تهمة عدم حب الوطن، والسبب واضح أن الكثير من الامور نتجاهلها ليس عن قصد، وهي قضية شائكة ومعقدة تدخل في خانة الأتكالية او العجز او عدم القدرة. فالقضية وما فيها أن العراق دخل في مأساة كبيرة منذ اليوم الاول للغزو الامريكي في 19 اذار 2003 وحتى يومنا هذا،ولم يعد هنالك شبر من ارض بلادنا الا واخذت نصيبها من التدمير جراء القصف بالطائرات والدبابات والصواريخ وغير ذلك.

والسؤال المطروح على الجميع من منا سواء كان مسؤولا او فنانا او رجل اعمال ثري او مبدع قرأ عن الفنان العالمي بيكاسو وسلك نهجه الابداعي عندما وثق بطريقته الفنية الشهيرة مأساة قريته البسيطة (جرينكا) في جنوب اسبانيا التي دخلت التاريخ من خلال عمل فني عظيم خلال تعرضها لقصف جوي بآلاف الاطنان من القنابل أثناء انعقاد السوق والشوارع زاخرة بصغار الباعة والعمال والفلاحين وبقية أبناء القرية الأبرياء فقضت عليهم تماما ولم يعد هنالك اثر للقرية يذكر بعد، فألهبت تلك المأساة خيال بيكاسو وغضبه وظل أسابيع منهمكا يعمل ليل نهار فى لوحة (الجرينكا) فرسم 25 اسكتشا للثيران والخيول القتيلة ونساء يصرخن من النوافذ فى مشاهد متفرقة ثم فى جماعات. هل يعتقد احد منا بان مدن العراق لم يصل بها الحال الى ما وصلت اليه مأساة قرية جرينكا وهل يعتقد احد منا بانه عاجز عن ما فعله بيكاسو الذي أصبح عظيما بفعل اخلاصه لقريته وبلاده رغم انه لم يحمل السلاح بيده في تلك الحرب البته ، ومن منا لا يريد ان يكون عظيما؟ او مخلصا لمستوى بيكاسو عندما ترجم اخلاصه بعمل فني كبير ؟.

ربما يرى البعض بان هذا الفنان الاسباني الكبير لا يجاريه احد منا في الفعل الفني، وربما البعض منا أصبح عظيما في محنة البلاد لكن بطريقة مغايرة لفعل بيكاسو تتمثل في افعال من الفساد والدمار للبلاد والعباد. فلنذهب الى قرية صغيرة اخرى في شمال غرب فرنسا على حدود سويسرا تسمى بقرية (أنماس ) هذه القرية الجميلة يتوسطها متحف يضم صور وتماثيل لابطال فرنسيين من ابنائها قضوا في الحرب العالمية الثانية ،وفي كل صباح توضع الزهور وباقات الورود على صورهم، ويعتز بهم اهل هذه القرية.

والسؤال المحرج هل ان شهدائنا الذين سقطوا مدافعين عن اسلامنا وتراب وطننا وعزته في تصديهم للغزو الامريكي الغربي الذي أستهدف العراق مطلع 2003 اقل شأنا من الضحايا الاسبان والفرنسيين؟. ونوجه سؤالا يحمل عتب كل شهيد سقط مدافعا عن شرفنا مكتوب بدمائهم الزكية الى المسؤولين العراقيين أين وصل موضوع متحف شهداء الفلوجة في معركتيها الاولى والثانية ؟؟؟؟ وأين وصل موضوع متحف شهداء الرمادي وشهداء مجزرة حديثة ؟؟؟ ومتحف شهداء سكان بغداد والنجف والبصرة وسامراء والموصل وديالى والبقية الباقية من ابناء مدننا الاخرى المضحية ؟؟. 

ومن يريد ان يخطو خطوة بيكاسو الاسباني أو ابناء قرية أنماس الفرنسية ليفعل ما مطلوب منه وألا فان جمع المال لا ينفع لان بيكاسو الفقير أحرق الكثير من لوحاته الفنية ليتدفأ من شدة البرد،ومن يرى بأنه مصاب بالتراخي والتكاسل او عدم القدرة فليترك الأمر لغيره... والا من المعيب علينا ان نتجاهل افعال ابطالنا دون ان نمجدهم في متاحف بسيطة، والعيب أكثر عندما نعلن عجزنا لنستعين بالآخرين ليوثقوا لأبطالنا. دعوة لمسؤولينا موصولة لمبدعينا واثريائنا وباقي ابناء شعبنا بتوثيق مآثر أبطالنا وضحايانا..

 

 

د. فاضل البدراني


التعليقات

الاسم: د.فاضل
التاريخ: 2012-10-20 22:05:17
الزميلة الشاعرة المبدعة بلقيس الملحم
اشكرك جزيل الشكر على كلماتك الجميلة وعلى الرابط الذي يبشر بالامل على ابداعات فنان بلاد الرافدين وهو يوثق جرائم الاحتلال البغيض ..لقد سررت بعودتك للتواصل مع زملائك .. تحية لك

الاسم: بلقيس الملحم
التاريخ: 2012-10-20 14:31:00
الدكتور الفاضل
أحيي فيك هذه الفكرة التي تستفز أصحاب الفن الإنساني
أرجو أن تقرأ ما في الرابط وشكرا
http://www.adabfan.com/composition/9968.html




5000