هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


من همً شهود الزور ؟ وما هي حقيقة رئيس هيئة الدفاع (خليل الدليمي) ؟

رزاق الكيتب

قد يتصور البعض بأن هناك شخصا واحدا عادلا ومنصفا أو ( شريفا) يأتي من أجل الدفاع عن صدام أو يشهد له أو ينفي ما فعله صدام بالشعب العراقي البريء!

هناك سببين مهمين بالنسبة للمحامين والشهود لا أكثر , أولهما علينا ان لا ننسى بأن هناك بقية باقية من أذناب البعث من القذرين , لا يزالون يحلمون بالرجعة أي (متطوعين للدفاع عنه البعثيين الصعاليك ) والامر الثاني الأغراء بالمال وهناك الكثير من يغرهم المال وهم بالأصل لا يؤمنون بكل شيء الا بالمادة وما اكثرهم في هذا الزمان للاسف وبدون أي ضمير أو حياء .

من أول جلسة ( لمحاكمة الطاغية) قد اتصلت بقناة الفيحاء العراقية النابعة من رحم الشعب العراقي , حيث طرحت سؤالا مشروعا ومهما ,ألا وهو , من يدفع كل هذه المبالغ لهيئة الدفاع المشبوه عن النظام البائد ؟ الجواب إن كانوا متطوعين فأترك السبب لكم ! وأما من العرب المشبوهين ؟ هناك زوجة المجرم وإبنته رغد ومن ازلامه وما اكثرهم صايعين في الفنادق , وما أدراك ما رغد؟ مع هذا وذاك كل هذه الأموال مسروقة من قوت الشعب وعلى الحكومة أن تلاحقهم وهذا واجبهم طبعا .

من المعروف لدى الأغلبية من الشعب العراقي بأن المؤامرات التي تحاك من خارج الحدود العراقية, وإرسال البهائم والمفخخات من دول الجوار, ولكن لا يخفى علينا ابدا بأن هناك اغلبية ازلام النظام هم الان في معظم دول الجوار او غيرها , و السؤال يبقى من يدفع لهؤلاء المحامين مقابل الدفاع عن سيدهم المجرم صدام وازلامه ؟

نعلم جميعا بأن ازلام النظام قد فروا من العراق خوفا من النقمة الشعبية واللعنة التي تلاحقهم على ما إقترفوه من جرائم ضد الأنسانية على الشعب العراقي الأبي , ومعهم اموالنا التي نهبوها وتقاسموها سوية.

من المعروف لدى الجميع بأن شهود الزور للنظام البائد هم من اتباع النظام بدون أي شك ,, ولكن هناك بهائم على شكل أخر حيث يتم التنسيق مع المجرمين أصلا في فنادق فخمة من الاردن حيث إقامة المحامين المجرمين هناك , و يتم التنسيق معهم وتلقينهم بما تصب في مصلحة اسيادهم بما يخدم مصالح النظام السابق حيث حذرنا من رئيس هيئة الدفاع المدعو خليل الدليمي السيء الصيت حيث وكما شاهدناه في الجلسات السابقة مرة يشتم القاضي ومرت يشتم العراقيين ومرة يريد ان يحول المحاكمة الى خطاب سياسي وو....... .

من هو خليل الدليمي ؟ هل هو فعلا محامي ؟ أم شهادته تشبه شهادة ابن عمه مثنى الضاري (الدكتور) ؟ وغيرهم بالمئات طبعا (سوق مريدي) !! يظن البعض وكأنه يعيش في القمر ويتصرف كما يشتهي وينسى بأن هناك شعب متابع جدا ويبحث عنه وعن غيره و يعرف الصغيرة والكبيرة عاجلا أم أجلا, خليل هو عضو شعبة مناضل من أجل صدام ونظامه ولا يزال, وكل كلمة يقولها في المحكمة من شتائم او اتهامات باطلة تدل على ما ذكرته اي انه من الصنف الغير مرغوب به من قبل كل شريف في بلاد المعمورة, وهذا ليس جديدا علينا .

لابد من الاشارة الى القاضي العراقي السيد رؤوف , حيث كشف بأن الشهود الزور النفي يدلون بشهادتهم مكتوبة على الورق لكي لا ينسوا التلقين من قبل البعثي خليل الدليمي ورفاقه , الف تحية للقاضي رؤوف ويعيش القضاء العراقي ونتمنى المزيد من التطور له وان يكون مستقلا وعادلا .

أما هيئة الأدعاء العام برئاسة السيد جعفر الموسوي لابد من الاشارة لهم بأن دورهم المشرف لم ينساه الشعب العراقي أبدا لأظهار الحقيقة وندعوا الله أن يوفقهم في عملهم الدؤوب من أجل إظهار الحقيقة أينما كانوا.

أما هيئة الدفاع عن الضحايا , للاسف لم يكونوا كما نأمل منهم ! ولا أدري ما هي الاسباب التي دعتهم بأن يكونوا ضعفاء بحججهم وركاكة اسئلتهم ؟ نصيحتي لهم بأن يدرسوا القضية جيدا لكي تكون أدلتهم دامغة أمام كل المتابعين للمحاكمة ونثبت نحن اصحاب ودعاة حق انشاء الله تعالى.

يبقى السؤال المحير , الا وهو هل يأتي اليوم الذي نسمع أو نرى بأن الحكومة العراقية تابعت من سرقوا قوت الشعب ويدفعون بها للمحامين مرة ومرة للارهابيين لشراء السيارات المفخخة والبهائم والذمم !؟؟؟

رأس الحكمة مخافة الله , ولا يصح الا الصحيح ويعيش الشعب العراقي الأبي وتبا للطغاة المارقين

رزاق الكيتب


التعليقات




5000