..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مهرجان ألجواهري التاسع برعاية الاتحاد العام للأدباء والكتاب العراقيين

هادي عباس حسين

  سلام على هضبات العراق         وشطيه والجرف والمنحنى

على النخل ذي السعفات الطوال    على سيد الشجر المقتنى

 
 
 

صدح صوت الشاعر المتألق إبراهيم الخياط مرحبا بالضيوف الكرام الذين تواجدوا في المسرح الوطني قبل ساعة من ابتداء الاحتفال ,حيث التقى الكتاب والأدباء والمثقفين العراقيين  بعد ان جمعتهم خيمة ألجواهري التي كان  إقامتها للسنوات التسع الماضية بعد سنة التغيير عام 2003 انه لقاء تخلله منهاج جميل وشيق حيث عزف لنا العازف علي حسن النشيد الوطني الذي تفاعل معه كل الموجودين ,تقدم بعدها الأستاذ فوزي الاتروشي وكيل وزير الثقافة ليعبر عن أمانيه وأحلامه وليرحب بالضيوف الكرام بعد ان تطرق إلى نماذج شعرية من مؤلفات ألجواهري ألا انه حاول استغلال الوقت والمكان ليطرح ما موجود من تصريحات صدرت من العاملين في اتحاد الادباء والكتاب العراقي,كانت التفاته من خلالها تم وضع النقاط على الحروف,وتلت بعدها كلمة الاتحاد التي ألقاها الأستاذ فاضل ثامر الذي بدوره تحدث بحماس وبقوة طالبا من المثقفين وباختلاف تسمياتهم ان يكونوا في الصف الأمامي لمواجهة أي ظلم يقع بحق الفرد العراقي ,واستأنس متطرقا بحديثه ليكون ردا وتوضيحا لما تطرق اليه الأستاذ الاتروشي في كلمته ,ولكن عادت للحاضرين الذكريات وأطربنا  بصوته الشاعر عمر السراي ليلقي لنا قصيدة  من قصائد ألجواهري الشهيرة ,وبعدها القي الشاعر الدكتور محمد حسين آل ياسين قصيدته التي كانت محاكاة مابين الروح والواقع ,بعدها ألقى الشاعر محمد الخفاجي قصيدة  تناغى بها مع مرضه وحكايته مع مقهى الشابندر وجلوسه اليومي فيها ,ثم أضيفت فعاليات أخرى ذكرتنا بشاعرنا المرحوم عبد اللطيف بندر اغلوا لذي أصبح اسمه مع شاعرنا الكبير ألجواهري لهذا العام وللمهرجان الذي يبتدئ اليوم 11\10\2012 وينتهي يوم 13\10\2012 ثم ألقيت بعدها قصائد باللهجة التركمانية والسريانية ,وقد أقيم معرضا للفن التشكيلي وباسم (فنانوا العراق )وسمي المعرض (ألوان من ألجواهري )وكانت أسماء المشاركين فيه وعددهم (21) فنان  امتازت لوحاتهم بألوانها الجميلة ومعانيها السامية فقد نطقت كل اللوحات معبرة عما في دواخل أصحابها ,كان المهرجان تجمعا ثقافيا مهما تسارع اليه كل الادباء والمثقفين وذوي الاختصاصات الأدبية والشعرية والثقافية ليقولوا كلمتهم الواحدة والتي تغنت لحب العراق والوطن ...

 
 
 

 
 

هادي عباس حسين


التعليقات




5000