هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إشـــارات

عبد الرزاق الشارف

إشــــــارةٌ

(نـــمْ..واحتـــرسْ...

 لا تتــــركِ العــقلَ الصــغير مواربا

 للأمـــــنيَاتِ

 فقدْ يــموتُ على شفا حلــمٍ قصيــــر..)

"سور الإشارةِ" نــائمٌ

والــنجم عانق صاحبَ الظلّ الطــويلَ

إشارةٌ

أمّ تولــول

في رتــابة ضــوئهَا

تـــبكي زفـــافَ الــعابرينَ منَ الــمدى

والــعُــرسُ..

بــحرٌ هـــائجٌ

والــــبدْرُ شـــاخَ

إشــــارةٌ

كـــهْلٌ

صغـــيرٌ جـــالس تحتَ السّقيـــفةِ

هــائم

في عـــربدَات الليلِ

يـــهمسُ للكــلابِ

بـــزفرة "الــسّبسي"

ويــنتعلُ الــعراءَ

بـــنشقة أُ....

إشــــارةٌ

الليــلُ آذن

بـــالمغيب

وتِـــــلكَ تــرقص تحتَ رنّــاتِ

الأذانِ

وهـــرّة

لاذتْ بـــخيطِ الـــنّور

والنــور المشاكسُ لا يمـــلّ منَ الـــفرارِ

يُـــغازلُ الأفـــق المــثبتَ بالـــظلامِ

إشــــارةٌ

سيــجارة

في نـــبضِها التـــالي تــموتُ

عـــلى رصيـــف الـــرّائحينَ

بلا خُـــطى

حـــنّتْ لعلبتِـــهَا

أفاضتْ روحــها الــنشْوى

وصــارتْ علبــة أخـــرَى

تــقاسَــمها

زبانـــيةُ القــــبورِ الـــواقفــونَ

إشـــارةٌ

وسُــرادقُ الــزّعّار

يُــنجزُ نــذرهُ للأوليـــاء

إشارة

صـــلّى الــنيَام ُ

ونــــامَ شيخ الـــزاويـــــــة.

تـلكَ الـــتي....قامتْ تـــلملمُ فـــرجَهَا

والــشّاطئ الــمنسيّ يــبصقُ بعضَ سروالٍ

ورأسًا للـــعريسِ

إشــ..ارَ..ةٌ

انـــقطــــعَ القـــصيد.

ســور الإشارة: شارع بحــي الناباص بمدينة العرائش المغربية.

السبسي: الغليون الـــمحلي.

عبد الرزاق الشارف


التعليقات




5000