..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


يا نخلة الكرخ من بغداد

سعود الأسدي

4 ـ يا نخلة الكرخ من بغداد / هذه اللزومية الرابعة لصاحبها الشاعر سعود الأسدي ، كتبها بتاريخ

29 آذار 1991 أثناء الحرب الكونية الإجرامية على العراق بقيادة

الدولة الإرهابية الأولى أمريكا ومشاركة دول غربية أخرى وبعض قبائل أقطار الجوار ولا أسمّيها دولاً لانها محميّات من الأعراب كانت ولا تزال .

وأسلوب غناء هذه القصيدة إذا أراد القارئ الكريم هو أسلوب المطرب العراقي الأعظم المرحوم محمد القبّنجي ، فإليه لا إلى غيره ! وأنا أدري ما أقول,

 

يا نخلةَ الكَرْخِ من بغدادَ إنَّ لنا

وَعْداً سنلقاهُ يوماً ما ببغدادِ

بغدادُ لا تَتَخَشَّى* من يُهَدِّدُها

لسوفَ منها يُلاقي كلَّ تهدادِ*

شُدِّي العزيمةَ يا بغدادُ وائتزري

بالصبر واعتصمي يا بنتَ شَدَّادِ

الضادُ* في أهلِها يومَ الوغى صَرَخَتْ

هُبُّوا ! فما عَثَرَتْ إلا بأضَّدادِ

عُرْبٌ أعدّوا دسيساتٍ تُمَزِّقُهُمْ

ولم يُعِدّوا لِخَصْمٍ أيَّ إعدادِ

وهم خصومٌ لبعضٍ والعدوُّ لهم

يَمُدُّهُمْ كيفَما شاؤوا بإمدادِ

همُ النبيطُ وفي المذياعِ نسمعُهُمْ

كلُّ يُغَنّي بأنَّ العُرْبَ أجدادي

لهم _ ويا رَبِّ تخزي العينَ _ جامعةٌ

قد بدّدَتْهُمْ لعمري أيَّ تبدادِ

لهم بلادٌ وإنّ الناسَ قد كثُروا

فيها كَنَمْلٍ فلا تُحْصَى بتعدادِ

لكَّنهُمْ كفَرَاشٍ في تَرَدُّدِهمْ

على اللهيبِ فيَقْضُوا بعدَ تردادِ

ولا يَرُدُّونَ من جاؤوا لِغَزْوِهِمُ

كأنّما ليس فيهم أيُّ رَدّادِ*

يَسُدُّ حاكمُمْ ثَغْرَ* الأُلى انتقدوا

لكنْ لثَغْرِ حِماهُ غيرُ سَدّادِ

فيهمْ ثريّونَ لا يُعْطُون رازقَهمْ

قَرْضاً ، وقد حَسِبُوهُ غيرَ سَدّادِ

من لي بجَدّادِ زيتونٍ يَجُدُّهُمُ*

جَدّاً فأدْعُوهُ جَدّادَ ابنَ جَدّادِ

لوكنتُ أسطيعُ لكنْ لا قدَدْتُهُمُ*

بسيفِ حَدّينِ قَدّاً مثلَ مِقْدادِ*

في الشامِ شُؤمٌ ونَجْدٌ بئسَ نجدتُها

ومصرُ في عُهْرِها تمشي بهم دادي*

" مجموعُ دَوْلاتِهمْ صِفْرٌ " كما سُمِعَتْ

عن سَعْدِ زغلولَ لا عن سَعْدِ حَدّادِ

ـــــــــ

*لا تتخشَّى : لا تخاف .وهكذا كان فقد هزمت بقية الجيش

العراقي والمقاومة الشعبية العراقية جيش أعتى دولة ، وما يزال

يلعق جراحه في افغانستان ويا ويله وظلام ليله إذا تحرّش بسوريا.

*التهداد : التخويف والتهدّد بالعقوبة .

دادي : على مهل ، كلمة تقال للطفل أثناء تعلّمه المشي :

دادي دادي مَشَّى مَشَّى ! توكل فول مْحَشَّى!

ويبدو أنّ العرب ومنذ ألف عام وهم يسيرون : دادي دادي .

*الضاد : أي لغة الضاد .

*الردّاد : من يقف في وجه المهاجم ويردّه .

الحاكم العربي يَسُدُّ فم من ينتقده من الشعب ، فهو جائر

يمنع شعبه عن حرية الكلام . ولكنه لا يسد ثغور بلاده أمام

الطامعين من الخارج ، ولو استحى حكام العرب لدفنوا

أنفسهم أحياء ، ولكن اللي استحوا ماتوا !

* يقدُّ يقطع طولاً ، ومقداد هو مقداد بن الأسود : فارس

شهير ، وصحابي مقدام .

.*يجدّهم : يقطعهم ، و " الجدّاد " باللغة الفلسطينية

من يضرب أغصان الزيتون بالعصا ليسقط الثمر عنها .

*سعد زغلول : قائد الثورة المصرية على الإنجليز، وزعيم

حزب الوفد ، ورئيس الحكومة المصرية ومجلس الأمّة ،

ويعتبر أحد أبرز الزعماء المصريين على مدى التاريخ .

*سعد حدّاد : رائد في الجيش اللبناني تمرّد على الشرعية

اللبنانية في الجنوب ، وأعلن قيام لبنان الحرّ ، شارك في

مجزرة صبرا وشتيلا لذبح الفلسطينيين عام 1982 مات

بالسرطان عام 1984.

سعود الأسدي


التعليقات

الاسم: سعود الأسدي
التاريخ: 08/09/2012 00:29:42


سهــــادُ إليك الشكـرُ جئتِ رقيقـةً
كغيمةِ زهــرٍ فاح من غيثها العطرُ

هو القطــر من كفّ السحــاب شربتُه
صباحـا وَرِيُّ القلبِ يأتي به القطـرُ

كتبتِ ليَ السطــر الجميــــلَ وإنّه
هو الشعر والشعر الجميل هو السطرُ

فشطرٌ به تحكيــنَ قصّةَ دجلـــــــةٍ
وبغدادُ يروي عن مفاتنها شطـــــرُ

باحترام ومودة
سعود الأسدي

الاسم: سهاد الراوي
التاريخ: 07/09/2012 22:34:58
لله در أبداعك الجميل ..والراقي وشعورك الصادق أستاذي العزيز,بورك نبض القلم الذي ينحت الكلمات الخالدة .في النفس, تقبل مروري واعجابي

الاسم: سعود الأسدي
التاريخ: 07/09/2012 21:57:42


حبيبــي بوكرش يا محمـــدُ يا تربي
من الشرق تأتيك التحايا إلى الغربِ

أنا أنت في التغريد والفنّ دينُكـــمْ
ونبقَى كمــا نبغــي معـاًخارجَ السّرْبِ

ونحمـل كـرْبَ الشعــب في كلِّ حالــةٍ
ونطلــعُ من كــربٍ لننـــزلَ في كربِ

إلى أن يتمَّ الوعد في رحلة النــوى
أتيناه من تُرْبٍ ونرحــــــلُ للتربِ

وماذا مصيـــر الشؤمِ هذا ألمْ يكنٍ
بمقدور ربّـــي أن يُغيِّـــرَه ربّـي ؟

ولو أنني كنت المهيمــنَ مثلَـــــه
لما كنتُ أرضَـــى للخليقــةِ بالحربِ

وكنتُ فرزتُ الناس عُرْبًاً وغيـــــرََهمْ
وأوقعتُ كلّ الشّرِّ في أمّــــة العُرْبِ

ألله لا يقيم عن قلبهم شّدة!!
لاحول ولا قوة إلا بالله !
شو هالأمة يا رجل كل الامم شكل إلا هم غيرشكل !

بإخلاص ومودة
سعود الأسدي

الاسم: بوكرش محمد: الكبير سعود الأسدي
التاريخ: 07/09/2012 18:44:41
لكَّنهُمْ كفَرَاشٍ في تَرَدُّدِهمْ

على اللهيبِ فيَقْضُوا بعدَ تردادِ

ولا يَرُدُّونَ من جاؤوا لِغَزْوِهِمُ

كأنّما ليس فيهم أيُّ رَدّادِ*

ــــــــــــــــ

من القليل القليل الذي يغرد خارج السرب.. البارحة،اليوم، وقبل غد استاذي المبدع الشاعر الكبير سعود الأسدي ...

الاسم: سعود الأسددي
التاريخ: 07/09/2012 16:03:05

عطا الحاج يااستاذُ كم انت صادقٌ
رئيسٌ (رزيلٌ) إنّما الشعبُ (أرزل)

شعـوب الورى تمشي صحيحاً وشعبنا
يسيـر على درب الورى وهو يقـزِلُ

وكل شعـوب الأرض قد جـــدَّ جِـدُّها
ولكنّ شعبي ساعــةَ الجـدِّ ييهزِلُ

وكل شعوب الأرض في الحــرب عسكرُ
ولكنّ شعبي يا عطــا الحاج أعزل

صــلاةٌ صيــــامٌ حجــةٌ وشهــادةٌ
ويعجِــز عــن أن يُُبتَنى لهُ مغزلُ

ويتلو إمــــامُ الناس آيات ربِّهِ
وفي عتمــة الليل المدامةُ تُبْزَلُ

إذا كان نسر الجو في الأفق سامياً
فكيف يباريــه علــى الغصن جوزل

ألا لعنـــة المولـى علينا جميعَنا
تطلُّ تِبــــاعاً كلَّ يـــومٍ وتنــزِلُ

لزمتُ لزومـــا لا لـــزومَ لمثلـِهِ
وغنّيـتُ صوتــاً لم يُغَنِّهِ زُلْــــزُلُ

فليت سماءً فوقنا حانَ رجعُــــها
وأرضاً بصَدْعٍ تحتنـا تتزلـــــزلُ
هههههههههههههههههههه

كيف يا صديقي ؟ هيك لازم شو لكان
شعوب ؟ ايّ شعوب ؟ نحن قُطعان !

باحترام ومودة
سعود الأسدي

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 07/09/2012 11:13:27
أخي سعد سعودي الشاعر سعود الاسدي

مشاعركَ الوطنيه فياضه وتوجعكَ صادق النبره

ولكن الحقيقة تكمن في أنَّ بغداد وسوريا وغيرها من
الدول العربيه التي كانت تُسمى بالجمهوريات ما هي
في الحقيقة إلا عملاء أو وكلاء إنتهت صلاحيتهم ولمّا
أبق صدام والقذافي وبشار حالياً تحركوا ليُعيدوا
ترتيب أوراقهم وفي الحالتين الشعوب هي التي تدفع
الثمن ، وأمّا المتعربين بالعقال فهم خدم ولكن ملوك
على شعوبهم ، وإنّا لله وإنّا إليه راجعون .
خالص مودتي لكَ مع عظيم التقدير .

الحاج عطا

الاسم: سعود الأسدي
التاريخ: 07/09/2012 09:42:39

حبيبَ قلبي يا محمـودُ أنت لنــا
في كل حين ، وراعي الخُلْقِ محمودُ

حبــل المودّة يا استـاذُ يُوصلُنا
بيني وبينك حبــــلُ الودِّ معقودُ

أنّ السوادَ سوادُ العين في نظري
والكرخ كرخي وظــلُّ النخلِ ممدودُ

واسلم أخي الكريم
ودمت مبدعاً والسلام
سعود الأسدي

الاسم: محمود داوود برغل
التاريخ: 07/09/2012 07:53:03
سيبقى نخل الكرخ
والرصافة
وأرض السواد شامخا سامقا
شكرا لنبض قلبك المحب ايها الاسدي سليل اصحاب المواقف المشرفة




5000