..... 
مواضيع الساعة
ـــــــــــــــــــــــــــ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الشبكة العراقية للاعلام الاجتماعي (إنسم) ..مشروع للتغيير

باسم الجابري

لا يتبادر الى ذهن المتلقي ان عبارة (التغيير) تخص التغيير السياسي الذي ينادي به اغلب السياسيون وكتلهم البائسة ، بل المقصود هنا بالتغيير هو التغيير الشامل لفكر الفرد العراقي من خلال تمكينه على طرح افكاره ورؤاه بحرية وسهولة وعن طريق مواقع التواصل الاجتماعي التي امست النافذة الاكثر انفتاحا على الثقافات العالمية ،واستنقاذه من حالة الاستلاب الفكري الذي عاشه ويعيشه العراقيون بصورة خاصة والعرب بصورة عامة منذ اكثر من عقد بسبب الظروف السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي  اجتاحت البلدان العربية ، فيكون بذلك مصطلحا شموليا لا تخصصيا وبوسيلة ثقافية حضارية ناضجة تساير التطور التكنولوجي للعالم ، فكانت مجموعة من الشباب  العراقي الواعي نواة لتلك الحركة التغييرية الفكرية من خلال تأسيس "الشبكة العراقية للاعلام الاجتماعي" (أنسم- INSM ).

  تعتبر الشبكة العراقية للاعلام الاجتماعي (INSM)  اول شبكة عراقية تهتم بالناشطين الالكترونيين والمدونين العراقيين في داخل العراق وخارجه ،تأسست عام 2011 ، وعقدت مؤتمرها التأسيس في محافظة السليمانية بحضور اكثر من 70 مدون من محافظات العراق المختلفة ، حملت الشبكة على عاتقها عدة اهداف لعل اهمها النهوض بواقع التدوين في العراق من الناحية التقنية والنظرية والطرح الموضوعي للافكار ،اضافة الى نشر انشطة المدونين بكل مجالاتها في مواقع الكترونية خصصت منها مواقع التواصل الاجتماعي او المواقع الالكترونية الاخرى ، كما عملت الشبكة وفق اساليب حديثة على تعزيز التواصل بين المدونين العراقيين وتبادل الخبرات اضافة الى توسيع الاستفادة من الخبرات العربية للمدونين العرب ، ولعل من اكثر الاعمال التي  قامت بها الشبكة والتي  كان لها تاثيرا ايجابيا على مستخدمي الانترنت هو وقفها بحزم ضد بعض الفقرات التي  تخللها (قانون جرائم المعلوماتية) الذي تمت قراءته قراءة اولية في البرلمان العراقي،حيث وجدت الشبكة ان هناك العديد من الفقرات التي لا تتوافق مع حرية الفكر وحرية الاعلام التي  كفلها الدستور العراقية اضافة الى ان هناك العديد من لاالفقرات التي  تتعارض مع القانون الجزائي العراقي ،لذلك اقامت الشبكة ندوة حوارية موسعة في محافظة الديوانية حضرها عدد من اعضاء البرلمان العراقي اضافة الى عدد من مسؤولي منظمات المجتمع المدني وعدد من مدوني العراق من مختلف المحافظات ،حيث طرحت في تلك الندوة التي  استمرت لاكثر من ثلاث ساعات ورعتها كلية القانون في جامعة القادسية العديد من البحوث والمقترحات التي  وضحت للحضور وللرأي العام حجم الاشكاليات التي  تضمنها القانون ، اضافة الى تكوين مجاميع ضغط على البرلمانيين الاخرين من اجل منع اقرار هذا القانون بصيغته الحالية والتي فيها اجحاف كبير لمستخدمي الانترنت فضلا عن العقوبات المهولة التي  يتضمنها القانون والتي لا تتناسب مع الجريمة المفرتضة ، وفعلا اثمرت تلك الجهود على تحشيد رأي استطاع سحب هذا القانون والتفكير في تعديله .

وفي سياق ورش العمل التدريبية اقامت الشبكة العراقية للاعلام الاجتماعي ورشة عمل لاعداد تدريب المدربن (T.O.T) من اجل تهيئة مدربين يقومون بتدريب المدونين على تقنيات التدوين واساليبه واخلاقياته بما  يساهم في توسيع قاعدة التدوين في العراق ، وهذا ما  سيحصل في الايام القادمة حيث تم الاتفاق مع عدد من المحافظات باقامة دورات تدريبية للمدونين من كلا الجنسين،كما شاركت الشبكة في عدد من المؤتمرات والندوات التي  تصب في صالح التدوين في العراق ، وللشبكة صفحة خاصة على موقع الفيسبوك تتضمن اكثر من 2000 عضو ،وقد انضمت الشبكة مؤخرا الى الاعلان العالمي لحرية الانترنت ، ولعل اهم نشاط للشبكة هو اعدادها لاقامة المؤتمر الاقليمي للمدونين العرب في العراق خلال هذا العام والذي يتم فيه دعوة عدد من المدونين العرب لتبادل الخبرات والاساليب ، وقد طرحت الشبكة مسابقة الى كل المصممين العراقيين والعرب من اجل تصميم شعار للمؤتمر حيث سيتم دعوة صاحب التصميم الفائز الى حضور المؤتمر وتحمل كافة نفقات سفره واقامته في العراق .

ان جل ما تقوم به الشبكة العراقية للاعلام الاجتماعي هو من اجل احداث تغيير نوعي في الثقافة التدوينة للمثقف العراقي ووضعه في الطريق الصحيح الذي لابد ان يكون فيه المواطن العراقي المثقف الذي يعبر عن رايه بكل حرية بعيدا عن سلطة الرقابة المجحفة للعمل الاعلامي والالكتروني . وللمزيد من التعرف على هذه الشبكة ونهجها العلمي المعارفي ندعو الجميع الى زيارة صفحتها على الفيسبوك تحت الرابط الاتي :

https://www.facebook.com/IN4SM

 

وهي دعوة لكل المثقفين والمدونين ان يكونوا على قدر المسؤولية في خدمة العراق وشعبه وعدم التكاسل والتهاون في طرح الافكار والرؤى التي  من شانها رفع مستوى التدوين في العراق.

 

باسم الجابري


التعليقات

الاسم: علي عرفة
التاريخ: 23/08/2012 21:35:07
اثبت الشبكة جديتها في التعامل مع المواضيع وارشدت الكثيرين للتعامل الجاد مع مواقع التواصل الاجتماعي بعيدا عن الهدر في الوقت الذي يعيشه الشباب العراقي ، انسم اثبت ان هناك وعي ملموس في اشباب العراقي من أجل حرية التعبير و ضرورة التغيير بالأضافة الى التواصل الالكتروني حولت العالم الافتراضي الى حقيقة يختلط فيه فسيفساء العراق من الشمال الى الجنوب بعيدا عن المحاصصة المقيتة التي ظهرت بظهور الاحتلال واصبحت اجندة يسير عليها سياسيوا العراقي الحالي.

الاسم: نورس الشباني
التاريخ: 21/08/2012 19:26:52
يشهد العالم العربي خاصة توجهاً جدياً نحو صحافة المواطن ، و من المهم أن يتواجد في العراق مشروع مثل (إنسم) ليحتضن الناشطين في هذا المجال بكل أدواته ...

الاسم: باسم الجابري
التاريخ: 21/08/2012 15:14:50
الشكر الجزيل للاخوة والاخوات ممن وضع يصمة في تعليقات الموضوع ..وبأذن الله تعالى وبهمة المدونين العراقيين سيكون العراق في مقدمة البلدان التي تمارس حرية الكتابة والتدوين في كل المجالات وسيكون لمشروع أنسم الريادة في احتضان المدونين العراقيين وتطوير قدراتهم ..وان شاء الله مؤتمر المدونين العرب سيكون في العراق عبارة عن تظاهرة عربية كبرى للمدونين ....تحياتي لكم احبتي جميعا

الاسم: نور العراقية
التاريخ: 21/08/2012 13:14:21
هذه المجموعة تمثل المقولة الشهيرة الواحد للكل والكل للواحد هم اسرة قبل ان يكونوا عراقيين او مدونين او حتى اصدقاء
اتشرف بمعرفتهم تعملت الكثير واصبحت افضل بفضل تعاملهم الرائع معي ومع بعضهم البعض
دامت اواصر المحبة للخير ولاجل عراق يستحق كلمة عظيم
نور

الاسم: علي خالد الموسوي
التاريخ: 21/08/2012 11:14:38
بالرغم من معرفتي الحديثة بعالم التدوين والمدونين ..لكني لمست خلال ايام قلائل الأثر البالغ الذي تلعبه شبكة (أنسم) في دعم المدونين العراقيين باقامة دورات تدريبية ومؤتمرات وندوات .. للنهوض بواقع التدوين في العراق . نبارك لهذه الشبكة خطواتها الحثيثة .. ونشد على ايدي مؤسسيها واعضائها الكرام ..
والشكر موصول للأستاذ باسم الجابري على هذه المقالة الجميلة ..تحياتي لكم جميعاً

الاسم: منار الزبيدي
التاريخ: 21/08/2012 08:24:19
التدوين هوثقافة من والى المواطن وهو من يزج به الى الامام ليوضح له الامور ويزيل الغموض ويجعله واقفا على كل شيء بنفسه....نحتاج الى التدوين ونحتاج الى حماية فكرية تحمي نتائج جهدنا وتمنع مصادرتها او سرقتها من قبل اناس لايعيشون الا على السرقةوالفكرية تحديدا.
جاءت اليوم انسم لتحتضن جميع المدونين الناشطين في كافة المجالات والاختصاصات فهي جميلة تستحق منا ان نحافظ عليها وعلى اسمها وعلى المهنية التي تعمل بها .
بوركت ابا مريم كلام جميل وموزون

الاسم: حبيب السعيدي
التاريخ: 21/08/2012 08:17:58
ان هذا المشروع يعتبر كشجرة مثمرة تمتد بجذورها الى عمق التاريخ والنسيج الواحد لشعب يشامخ بمجده عنان السماء ..لايسعني الا ان اتقدم بالشكر لكل من فكر وعمل وساهم في ايجاد وخلق هذا المشروع العملاق

الاسم: خالد الساعدي
التاريخ: 21/08/2012 07:20:23
جهودخيره ومثابره استاذ باسم لعل اهمها الوعد بتطوير قابلية المدونين من خلال فتح دورات في المحافظات العراقيه بوركت جهودكم الطيبه من أجل تفعيل هذه الثقافة الجديده والمهمه في خضم هذا المعترك التكنلوجي المتسارع.

الاسم: سليم الخليفاوي
التاريخ: 20/08/2012 23:12:08

ان الانشطة والفعاليات التي تقوم بها الشبكة العراقية للاعلام الاجتماعي ( انسم ) تدل وبوضوح على التخطيط الصحيح والممنهج لعمل هذه الشبكة والتي تسعى لخلق مجتمع تدويني مثقف ياخذ على عاتقه النهووض بالبلد والاتصال وتبادل الخبرات مع البلدان الاخرى

مع شكري وتقديري للاستاذ باسم الجابري على التوضيح القيم للشبكة وانشطتها

الاسم: الصحافي تحسين عبد علي الزركاني
التاريخ: 20/08/2012 22:38:01
على الرغم من ولادتها الحديثة لكن الشبكة العراقية للاعلام الاجتماعي انسم ومن فيها يبدو العمل الجدي واضح وجلي ،فهذه الخطوات الجريئة الجدية التي تمكن من خطاها على اقناع اصحاب القرار بالوقوف للتأمل الى ما سيصنع في تمرير القوانين المقيدة للحريات التي كفلها الدستور العراقي ،وهذا يعد انجازا بذاته ،لم تتمكن العديد من المؤسسات السعي اليه ،كما ان للصحافة المجتمعية المبنية على الاخلاقيات والموضوعية والحيادية في تغطية الاحداث ونقدها، الاثر الكبير في ترسيخ مفاهيم الديمقراطية والحرية ، وهذا من اهم واجبات النخبة المثقفة اليوم.

الاسم: حيدر حمزوز
التاريخ: 20/08/2012 22:27:39
ثقافة التدوين في العالم أجمع، وفي العالم العربي بشكل خاص أصبحت مهمة، ولكن الأهم تبقى هذه الأدوات غبية، ومن يحدد قيمتها هو الإنسان نفسه

شكراً لك باسم على نقل نشاطات مهمة من العراق، مثل مشروع أنسم

الاسم: منير العلوان
التاريخ: 20/08/2012 22:26:30
مشروع رائع فيما اذا تم احتضانه وخصوصا في العراق الذي يعتبر بلد مبتدئ بالتدوين ..لكن ارى ان في هذا المشروعومضة امل كبيرة للتدوين في العراق ...بوركتم




5000