.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


منقذ القرية

عقيل ولد عاقل وذكي وطيب ..

يعيش في قرية فقيرة وخطيرة جداً ..

فقد سمع عن حوادث بشعة أصابت الناس .. ورأى بعضاً منهم معاقين أو مشوهين أو مقطعة أطرافهم ( أيديهم أو أرجلهم ) .. كما سمع عن موت الكثيرين من أصحابه وجيرانه ..

ذات يوم وقف عقيل وهو ينظر الى قريته الصغيرة وأهلها الطيبين .. وأخذه تأمل وتفكير عميقين .. ثم قال في نفسه .. لابد أن أقوم بعمل شيء ما ؟ من أجل خدمة القرية وإنقاذ سكانها الأبرياء .. فإنه من الخطأ أن أقف متفرجاً ..

وفي اليوم التالي ذهب كعادته الى المدرسة .. وهناك وأثناء الفرصة بين الدروس نهض واقفاً قرب السبورة وتحدث الى طلاب صفه قائلاً : ياأصدقائي الأعزاء .. أرجوكم أن لا تذهبوا الى المناطق البعيدة عن منازلكم .. ولا تلعبوا في المناطق التي يوجد فيها نفايات أو مواد سكراب لأنه توجد ألغام مزروعة بالقرب من قريتنا .. وعلينا أن نحذر الجميع منها ..

وفي اليوم التالي تجمع أصدقاء عقيل قرب بيته وهم يحملون أوراقاً بيضاء كتبوا عليها بخط واضح وكبير عبارات ملونة مثل :

إحذروا من الألغام .

الألغام تقتلنا .

لا تلمس الألغام ولا تقترب منها أبداً .

بلغ فوراً عند وجود لغم .

نطالب بإنقاذنا ..  وإزالة جميع الألغام والذخائر غير المنفجرة .

وغيرها من العبارات التي علقوها على جدران وأبواب منازلهم ودكاكين القرية وفي الأماكن العامة وحتى في مدرستهم الجميلة .

وقد فرح الجميع بهذا العمل الإنساني الرائع .. وتحدث جميع سكان القرية عن طلاب هذه المدرسة وعن عقيل وأصدقائه ومعلمهم .. وإفتخروا بهم .. ومنذ ذلك اليوم لم يذهب أحد الى المناطق المزروعة بالألغام .. لذلك لم يصب أحد بأذى ولم نسمع عن حوادث مؤسفة في قريتنا .

صفاء سعدي مزهر المعموري


التعليقات




5000