..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الحـياة تتطلب الحــوار .. والاقنــاع والامتناع عن الحــوار يعني!!

المستشار خالد عيسى طه

حياة ولغة الانسان هي الحوار ....ولان الانسان هو ذلك المخلوق الوحيد الناطق.. فهي هويته ودليل على انسانيته.. والمعروف ان اكثر الشعوب التي تحب الحوار هي الشعوب العربية الناطقة بلغة الضاد.

الحوار هدفه التفاهم.. والاقناع! اقناع الطرف الاخر بحقه في الطرح والى الذي جاء من اجله والجلوس على كرسي الحوار.

 بعضا يكون الحوار جدياً ويملك شعور المتحاورين معاً .. وبعضاً يملكون حوار الطرشان.!

وحوار الطرشان لابد ان من يتمسك به يلعب في مصلحته كما هو في حوار العرب وخاصة الفلسطينيين مع اسرائيل!

فمنذ حرب 1948 بدء الحوار ولازال حوار مستمراً .. فالحوار في سنة 1948 كان مع المحتل الانكليزي مع الجانب الفلسطيني ولكن هذا الفريق المفاوض الانكليزي كان لا يملك لا اللسان ولا الاذان لاجراء حوار حقيقي صادق مع العرب ومع رموز العرب آنذاك مثل الملك عبدالله وجنراله كَلوب باشا.. ولا مع نوري السعيد!

وكيف لهم ذلك وهم قد دونوا في اجندتهم ان العرب عليهم ان يقبلوا ضيوفاً ثقلاء محتلين بناء على وعد بلفور..!!

وتوالت الحروب .. وتوالت الهدن واستمر الحوار.. ولكنه !! حوار الطرشان!!! لإن اسرائيل لا تسمع مطلقاً غير صوت مصلحتها فقط.

وسيبقى حوار الطرشان قائما كما الذي حدث في اوسلو وشرم الشيخ والان في انابوليس طالما ان الظروف التي توجب على اسرائيل ان مطاليب الشعب العربي الفلسطين غير ناضجة وغير مكتملة فعليهم ان يكون الحوار من جانب واحد والمتحدث من طرف واحد والآمر شخص واحد اما المستمع والمنفذ هو طرف واحد اخر فهذه هي فكرة اسرائيل في كل حواراتها !

ان عوامل النضوج هذه لا تتم الا كما يلي :-

•1-  قوة الرأي العام نتيجة قوة الوعي وزيادته بان يفهموا اسرائيل والاعيبها قد كُشفت، وكفى رقصاً على غباء وخيانة الساسة العرب خاصة وان عروشهم اصبحت مهددة نتيجة تمادي اسرائيل بقمع الشعب الفلسطيني وخاصة في غزة فاتجه بعضها مثل مصر والسعودية والاردن وسوريا برفع شعار لسلم حقيقي وهو الارض مقابل السلام.

•2-  ايقن الشعب الاسرائيلي انه مهما كانت افكار الاستيطان قوية فأن الحياة بسلام وبعيدة عن العنف والقتل والدمار وعن ضربات صواريخ القسام ستبقى هي امل معظم الشعب الاسرائيلي.

لذا نجد انحساراً قوياً عن نزعة العنجهية والتسلط خاصة وان حزب الله اعطى درساً لاسرائيل قوياً وجديداً على دولة مثل اسرائيل!

•3-  لا يمكن لاسرائيل الاستمرار في تخصيص هذه المبالغ الهائلة على امن حدودها واستقرارها وان الدعم الامريكي لابد ان يتململ اذا شعرت الادارة الامريكية ان وجود اسرائيل بات يكلف كثيراً !

هي اسرائيل ليس لها بديل غير الصلح مع العرب حسب خارطة الطريق..

والعرب تملك النقاش والوقت للوصول الى حقوقهم.. ونفسهم طويل!

الشعوب هي الاقوى وارادة الشعوب هي الاكثر استقراراً وقوةً .. اما الساسة والانظمة يجب ان تزال وتدمر.!

 

المستشار خالد عيسى طه


التعليقات

الاسم: الطرشاني
التاريخ: 12/02/2012 22:26:31
قبيلة السادة الطرشان
قبيلة السادة الطرشان قبيلة حسينية عربية تعدادهم كبير جدا نسبهم ينتهي الى الفرع الحسيني من آل بيت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قبيلة السادة الطرشان ممتدة الجذور في العراق والشام والأردن وفلسطين والسعودية وقطر و مصر ولبنان وجمهورية مالي و موريتانيا ( بمنطقة اقصير الطرشان جنوب اطار ) و جنوب الجزائر وفى صحراء النيجر قرب قرية (شين براضن) وفي وسط ليبيا ودول كثيرة جدا في العالم




5000