..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


جرثومة صحة ذي قار دليل على فساد المؤسسة الصحية

جواد كاظم اسماعيل

الناصرية مدينة تقع في جنوب وجع العراق وهي إحدى المدن التي ابتليت بالكثير من الإمراض لاسيما بعد الفترة التي تلت سقوط النظام البعثي, حيث سجلت إمراض ضغط الدم والسكري ارتفاعا مرعبا لدى جميع الفئات العمرية , ناهيك عن الإمراض الخبيثة التي خلفتها الحروب المجنونة التي وقعت على العراق بعد احتلال دولة الكويت من قبل الجيش العراقي, كل هذا التصاعد بالنسب المرضية لم نجد مايقابله من تطور على صعيد المؤسسة الصحية او على صعيد الأجهزة ونوعية الأدوية بالإضافة إلى تعامل الطبيب والكادر الصحي الذي تحول عملهم في اغلب حالاته إلى تجارة بعد ان غاب الحس الإنساني تماما عند الأغلب فيهم,ونتيجة لهذا الواقع المتردي بتنا نقلق جدا على حياتنا وعلى صحتنا وصحة أهلنا ,مما دفع بمن لديه استطاعة الهروب الى الهند او تركيا او ايران لإغراض العلاج , وكل هذا قبلنا به على مضض ورضينا به عل الأيام القادمة تكون أفضل لكن ان يصل الاستهتار بصحة الناس إلى إدخال (( جرثومة)) إلى صالة عمليات العيون في مستشفى الحبوبي وتخترق هذه الجرثومة عيون تسعة من المرضى الراقدين في هذه الردهة, هذه الجرثومة فعلت فعلتها اللعينة بعيون هؤلاء المساكين حيث الألم الشديد وتدهور الحالة الصحية لديهم مما دفع بالسلطة المحلية في المحافظة بإرسال هؤلاء( المجرثمين) إلى إحدى المستشفيات المتخصصة في العاصمة بغداد لكن حتى هذا الأمر لم يجد نفعا حيث أوصى كادر هذا المستشفى المتخصص بقلع عيون هؤلاء حتى لايتحول الأمر إلى مرض خبيث ويسري على بقية أعضاء الجسد ويفتك بهم ,

 وزارة الصحة من جانبها اكتفت بإقالة مدير عام الصحة من منصبه , اما محافظ ذي قار فقد تدخل لدى وزير الصحة لغرض إرسال هؤلاء المرضى الى خارج العراق , خشية من ردود الفعل الناقمة ربما , التساؤل المطروح هنا.؟ هو كيف دخلت الجرثومة إلى صالة العمليات هذه ؟ ومن قام بإدخالها ولماذا .؟ وهل تكتفي وزارة الصحة والجهات المعنية بإقالة مدير عام الصحة .؟ وإذا كان الجواب هذا مانقدر القيام به فياترى من يعوض هؤلاء المرضى ماديا ومعنويا .؟ ومن يعيد لهم عيونهم التي ستقلع عاجلا ام أجلا؟؟

بصراحة نقول لكم أيها السادة بتنا نخاف أكثر من ذي قبل من أداء المؤسسة الصحية في المحافظة وفي عموم العراق ولابد من وقفة جادة من قبل البرلمان ومن قبل كل الجهات ذات العلاقة لمعالجة واقع المؤسسة الصحية المتردي في البلاد ولابد من وضع قوانين تجرم كل من يخطأ بصحة وحياة إنسان ومهما كان السبب ودعونا لا ننظر للطبيب نظرة مقدسة فهؤلاء صاروا تجار رقم واحد رغما على الجميع والدليل على قولي تعالوا يوما لزيارة شارع الحبوبي جناح شارع الأطباء في الناصرية وانتم تعرفون أشنع واقسي مما ذكرت., فهل ياترى نجد صدى لدعوتنا هذه ام انها تذهب إدراج الرياح كما أخواتها التي أطلقناها في مناسبات عدة لاسيما مايتعلق منها في تكرار الحرائق التي طالت العديد من مستشفيات محافظة ذي قار..

ننتظر نخوتكم الإنسانية قبل النخوة المهنية والوطنية ,,نستغيثكم لصحتنا لان طفح بنا الكيل وعشش بداخل نفوسنا القلق المرعب .

 

جواد كاظم اسماعيل


التعليقات

الاسم: لطيف عبد سالم العكيلي
التاريخ: 21/07/2012 20:07:42
الاستاذ جواد كاظم اسماعيل
ارى ان جنوحك الى انتظار النخوة الانسانية قبل النخوة المهنية والوطنية دليل خيبة امل .وبالمناسبة انا شخصيا اجريت اتصالات كثيرة مع احبتي في الناصرية ،الا اني وجدت تعتيما على الموضوع ،ما يتطلب من المؤسسة الاعلامية تكثيف جهودها لاستقصاء الامر من اجل الوقوف على حقيقته .
شكري وامتناني لجهودك الرامية الى اثارة الموضوع حفظا لسلامة الفقراء والمعوزين الذين ارهقتهم الحياة .
لطيف عبد سالم العكيلي .




5000