.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


طابوق وحديد المساجد وقود جهنم

سعيد العذاري

اعتاد الناس على شراء الخبز في رمضان من الساعة الثانية بعد الظهر ولذا فمن يتاخر الى قبل الغروب بقليل لايجد خبزا

تاخرت مرة لشراء الخبز فذهبت للخباز فوجدت اكواما من الخبز فقلت له : اريد خبزا فقال لايوجد 

فقلت له : وهذا الخبز

فقال: هذا للحجي واشار لرجل 

التفت للرجل وقلت له اريد 4 خبزات 

فقال : هذا الخبز للمسجد افطار للصائمين 

قلت له وانا صائم 

فقال : انه مخصوص للثواب

قلت له الثواب يشملني

لم يهتم ولم يعطني حتى رغيفا واحدا

===============

تاجر غني لم يساعد احدا ولم يقض حاجة احد ،وهو يملك عدة عقارات وارصدة بمليارات الدنانير ، وفي الوقت نفسه يعيش ابناء اخته فقرا حقيقيا ويتنقلون من بيت ايجار الى اخر ولا يستطيعون الزواج بل لايستطيعون توفير لقمة العيش الا بشق الانفس

وفي هذه الاجواء بنى مسجدا كبيرا في مدينته بجنب مسجد لا يبعد عنه سوى 100 متر وكانت كلفته تعادل بناء 5 منازل لعوائل تسكن المزابل

=========

شخصية دينية بنت 3 مؤسسات علمية كل كلفة لواحدة منها تكفي لبناء 150 منزلا للفقراء او لطلاب العلوم الدينية علما ان هناك العشرات من المؤسسات الدينية الفائضة عن الحاجة

=============

امراة غنية لم تنفق دينارا على فقير او معوق او يتيم او ارملة

اوصت ببناء مسجد يسع الف انسان مع طابق خاص لتناول الطعام في المناسبات

===============

كاد الفقر ان يكون كفرا

صدق الامام علي عليه السلام

الفقر يؤدي إلی خلق الاضطراب في مقومات شخصية الإنسان و خصوصاً الحدث، و كما وصفه اميرالمؤمنين(ع) حيث انّه يشكل مرتعاً خصباً لاذلال النفس و خلخلة العقل و جلب الهموم و الاحزان، لأنّ عدم اشباع الحاجات المادية إلی المأكل و الملبس و المسكن يؤدي إلی القلق و التوتر اضافة‌إلی الشعور بالحرمان و الاحباط و إلی عدم التساوي مع الغير، فالحدث الذي يقارن بينه و بين ابناء المترفين يؤدي به إلی الشعور بالنقص و الحقارة أحياناً، و خصوصاً إذا قابله المترفون بالازدراء و الاحتقار.

و الفقر بحدّ ذاته يجعل الحدث محمّلاً بالهموم و الأحزان التي توقعه في براثن الحسد و الحقد و الانتقام من الغير، أو من الذين حرموه من العيش الهانيء، و تنامي الهموم و الأحزان تدفعه أحياناً إلی السرقة للحصول علی ما يريد، و قد يكون الفقر أساساً‌ للكذب و البهتان و سائر مظاهر الجنوح و منها الانحراف و الشذوذ الجنسي من أجل اشباع الحاجات الأساسية المتوقفة علی توفر المال و تملكه، و قد يصل الأمر بالبعض إلی اللجوء للقوة من أجل اشباع الحاجات المادية، و التي تتمثل بالاعتداء علی أصحاب الثروة و المترفين.

و يلتجأ بعض الأحداث إلی تشكيل العصابات كنوع من الحماية لهم لأنّهم يشعرون في بعض الأحيان انهم اقل شأناً من الآخرين، و انّ هنالك من يحتقرهم.

و من لوازم الفقر ضيق البيت و هو عامل من عوامل تهيئة أجواء الجنوح، فالضيق يمنع الأحداث من اشباع حاجاتهم إلی اللعب، و يمنعهم من التمتع بالاستقلالية في غرف خاصة لهم، و قد يؤدي الفقر احياناً إلی النوم في غرفة واحدة أو في لحاف واحد، و يرافق ذلك بعض المظاهر السلبية كالنظر إلی المباشرة الجنسية بين الوالدين، و إلی اثارة الغريزة بسبب الاحتكاك الناجم من النوم تحت غطاء واحد و في غرفة واحدة، و ضيق المنزل و فقر الاُسرة يدفع الوالد إلی استخدام العقوبة البدنية في غير محلها، و تفريغ غضبه علی أولاده.

و يزداد الجنوح شدة حينما لا يجد الحدث الراحة و الهناء في البيت، فيبحث عن بيت بديل قد يجده في الشارع أو في عصابات الأحداث، أو يبحث عن إشباع حاجاته عن طريق الاستسلام للمغريات التي يعرضها المنحرفون عليه.

و يدفع الفقر بعض الاسر إلی تشغيل أبنائها و بناتها في أعمال تعرضهم للجنوح، كالعمل في غسل السيارات في الشوارع، أو بيع بعض الحلويات في الشوارع أو علی البيوت، أو العمل في المعامل و المزارع، أو العمل كخدام في البيوت، و هذه الأعمال تساهم أحياناً في الجنوح و الانحراف، و خصوصاً إذا وجد المنحرفون الكبار الذين يستغلون حاجة الأحداث الی المال فيدعونهم حسبما يريدون لتحقيق اغراض شريرة لهم، و القصص حافلة بالمآسي.

و الفقر أحياناً يؤدي بالشباب، إلی اتخاذ العنف وسيلة للحصول علی المال، أو للدفاع عن الكرامة الممتهنة للوالد أو الوالدة من قبل الأغنياء، أو الدفاع عن كرامة الحدث نفسه، فيلتجأ إلی الانتقام من المجتمع الذي حرمه من الاستمتاع بحقه في المتعة.

==============

اين الحل ؟

الحل هو تربية الاغنياء على الثواب الحقيقي وهو اسعاف الفقراء والمحتاجين لاصلاحهم وتغييرهم ليكونوا عناصر فعالة في المجتمع

وكا اراد لهم الاسلام على ضوء الحديث النبوي الشريف

انما بعثت لأتمم مكارم الاخلاق

فبناء مسجد او مدرسة دينية فائضة عن الحاجة لا يصلح مايصلحه بناء منزل او اسعاف عائلة فقيرة

بل قد يؤدي الى نفور الفقراء من المدارس الدينية او المساجد

احد الفقراء كلما مر على احد المساجد والمؤسسات الدينية الكبيرة يتلو هذه الاية الكريمة

وقودها الناس والحجارة

سعيد العذاري


التعليقات

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 17/07/2012 10:40:30
الاديبة الواعية والشاعرة المتميزة رفيف الفارس رعاك الله
تحياتي
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل واضافاتك القيمة
اشكر مدحك الجميل المعبر عن تواضعك وسمو اخلاقك
وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: رفيف الفارس
التاريخ: 17/07/2012 08:14:55
ما دمنا نتمسك بالقشور والمظاهر
ما دمنا نقدم الرشاوي حتى الى الله , فلن يكون مصيرنا الا الهلاك
نسينا روح الاسلام العدل بين الناس والرحمة
من يمنع رغيف خبز هل سيقبل الله اعمال الخير التي يتظاهر بها

ان كلمتك استاذي الجليل دعوى لاصلاح المجتمع بعد اصلاح ما بأنفسنا من جهل تجاه الله.

استاذي الجليل رعاك الله ودام لنا فكرك النير وروحك العادلة الموضوعية

تحيتي وباقة ورد

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 16/07/2012 18:01:24

الاديب الواعي حيدر الحدراوي رعاك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اثابك الله على جهدك وجهودك وسدد خطاك
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل واضافاتك القيمة

وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: حيدر الحدراوي
التاريخ: 16/07/2012 16:45:51
شيخنا الفاضل سعيد العذاري
جملة من التناقضات اوردتموها في كلماتكم النيرة .. هي من مفرزات الجهل و عدم الاكتراث .. الحل سيكون صعبا مستصعب .. فلا يهون على الغني انفاق ماله في حياته اما اذا حضرته المنية اوصى ببناء مسجد .. والمؤسسات الدينية لا يهون عليها ان ترى الفقير والمعدم يسكن بيتا حديث البناء فتتهالك لبناء المؤسسات الدينية مع قلة الرواد ..

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 16/07/2012 10:46:57
الاديبة الواعية جميلة خليل رعاك الله
تحياتي
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل واضافاتك القيمة
اشكر مدحك الجميل المعبر عن تواضعك وسمو اخلاقك
وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 16/07/2012 10:45:22

الاديب الواعي الحاج عطا الحاج يوسف رعاك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اثابك الله على جهدك وجهودك وسدد خطاك
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل واضافاتك القيمة
انه رياء وبخل على الناس من قبل المتبرعين للمظاهر
وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 16/07/2012 10:43:31
الدكتورة الواعية ناهدة التميمي رعاك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اثابك الله على جهدك وجهودك وسدد خطاك
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل واضافاتك القيمة المعبرة عن فهمك للاسلام اكثر من فهم المتخصصين
وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: جميلة خليل
التاريخ: 16/07/2012 09:12:02
الاستاد الكبير الواعي الراقي انت استاد كبير شانه وكبير رونقه الادبي وكبير فكره وكبير ابداعه تحياتي لك استاد وتعليقاتك للمبدعين تشرفنا تحياتي وتقديري

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 16/07/2012 05:53:44
أخي الفاضل الاستاذ الاديب سعيد العذاري

ما ذكرته يا أخي هو واقعنا المأساوي ، فالمظاهر
هي الاساس في حياتنا وفي ديننا ، وقد ذكّرتني مقالتكَ
برجل حُسيني كما يُقالُ عنه يُقيمُ الولائم في ذكرى عاشوراء
ويتبرع الى القارئ بمبلغ يكون على شكل دفعات حتى يُعاد
ذكر اسمه مرات ومرات الى أن يرتوي من ترداد اسمه ، ولا
أعرف له موقفاً انسانياً واحداً .

هكذا أصبح الدينُ لُعقةً على ألسنة المتاجرين .

دُمـتَ مُسـدداً ووفقكَ الله والسلام عليك ورحمة الله وبركاتُه .

الحاج عطا

الاسم: د. ناهدة التميمي
التاريخ: 15/07/2012 23:08:34
الاستاذ الباحث القدير سعيد العذاري
تحية واحترام
قال الله تعالى ( ليس البر ان تولوا وجوهكم قبل المشرق والمغرب ولكن البر من امن بالله ...) اي ان البر والايمان ليس ببناء المساجداو باظهار التدين الكاذب في الصلاة ولكنه في الاحسان للفقير وفي عدم الاساء للخادم واحترام الدور (السرة) وقيادة السيارة بادب ونظام والعطف على الحيوان والحفاظ على البيئة .. كل ذلك من مظاهر الدين الحقيقي حتى قيل الدين المعاملة .. بل اكثر من ذلك ان امام المتقين وسيد الاوصياء والبلغاء الامام علي عليه السلام قال لو كان الفقر رجلا لقتلته قالها دفاعا عن الفقير وثورة على الفقر ولم يقل لو كان لدي مالا لبنيت مسجدا .. وبذلك كان امير المؤمنين اول اليساريين في الاسلام
تحية وتقدير كبير لك ايها السيد الجليل

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 15/07/2012 20:57:06
الاديبة الواعية الهام زكي خابط رعاك الله
تحياتي
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل واضافاتك القيمة
ميزانية العراق كافية لاشباع العراقيين ورفاهيتهم ولكن وضعت بايادي غير امينة
وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 15/07/2012 20:54:25

الاديب الواعي السيد العزيز محمود داود برغل رعاك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اثابك الله على جهدك وجهودك وسدد خطاك
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل واضافاتك القيمة
اصبحت المظاهر مقياسا والولائم ميزانا
وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: الهام زكي خابط
التاريخ: 15/07/2012 20:38:17
الباحث القدير سعيد العذاري
لك الحق في كل ما جاء في مقالكم القيم ، وأنا أعتقد في أن بعض من يبني المساجد دون مساعدة الفقراء هو من أجل التباهي والظهور ، ولكن ياسيدي الفاضل ليس العتب على هؤلاء ولكن العتب على الحكومة المشغولة باللفط والسرقة والفساد ، فهل يعقل أن يكون شعب أغنى دوله في العالم فقير وجائع ، نهب ميزانية شعب كامل ألله أكبر ما هذا الفساد الذي يوقف العقول .
مودتي
إلهام

الاسم: محمود داوود برغل
التاريخ: 15/07/2012 20:36:09
السيد الجليل سعيد العذاري الموقر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أحد الاطباءمن حملة الدبلوم لديه عيادة طبية خاصة في احدى مدن الجنوب..حددت نقابة الاطباء اجرة فحص المريض وفقا لشهادته وتحصيلة بسبعة الاف دينار ..الا انه يتقاضى عشرة الاف دينار اي زيادة بنسبة 46%عن ما مقرر..اضافة الى ذلك لديه جهاز تخطيط القلب ويتقاضى عليه خمسة عشر الف دينار وهو شريك صاحب الصيدلية المجاورة لعيادته وشريك صاحب المختبر داخل عيادتة وشريك الممرض صاحب عيادة زرق الابر والتداوي ولديه نشاط في معارض السيارات وشريك عدد من اصحاب مكاتب الدلالية للعقارات وشريك لعدد من مكاتب الصيرفة ..وهو يعد وجها اجتماعيا من رجال الدين والنخبة المؤمنة في المدينة لالسبب سوى اقامته الولائم للاغنياء في المناسبات الدينية..شكري وتقديري للمربي الفاضل ابا الايمان المحترم

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 15/07/2012 20:10:45

الاديب الواعي والمرشد الروحي عزيزعبد الواحد رعاك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اثابك الله على جهدك وجهودك وسدد خطاك
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل واضافاتك القيمة التي انارت الموضوع
وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 15/07/2012 20:09:24

الاديب الواعي حيدر الخضر رعاك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اثابك الله على جهدك وجهودك وسدد خطاك
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل
وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 15/07/2012 20:08:49

الاديب الواعي والشاعر المبدئي فائز الحداد رعاك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اثابك الله على جهدك وجهودك وسدد خطاك
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل واضافاتك القيمة
وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: عزيز عبد الواحد
التاريخ: 15/07/2012 19:58:18
سيدنا الجليل العذاري الموقر
السلام عليكم
لقد أعذرت في مقالك هذا, ولو ان هؤلاء الذين ذكرتهم عملوا لسعادة الفقراء واقعاً لكانوا اغنياء فعلاً اما بقول : احد الفقراء كلما مر على احد المساجد والمؤسسات الدينية الكبيرة يتلو هذه الاية الكريمة

وقودها الناس والحجارة
فسيتمنون لو كانوا حجارة او حديدا او ما يكبر في صدورهم في غير تلك الاماكن.
ودمتم .
ــــــــــــــــــــــــــ

الاسم: حيدر الخضر
التاريخ: 15/07/2012 19:55:09
تحياتيّ لأستاذ سعيد العذاريّ على هذا الموضوع الراقي فدائماً متألق بأطروحاتك ..

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 15/07/2012 19:54:20
يقول المثل " الذي يحتاجه البيت يحرم على الجامع " وإذا أولنا هذا المعنى فلقمة تسد رمق جائع أكثر ثوابا من بناء طابوقة في مسجد ..
ولو أنا رجل علماني ولا أفقه في الدين شيئا غير إيماني بالله والرسل واتعزازي الكبير بالصحابة وآل البيت عليهم السلام .
يا سيدي صارت العبادة عند البعض عادة ومظاهر وجاهات ويموت الملايين جوعا في أصقاع الأرض بينما يعيش المترفون بما يحلو لهم كأمراء الخليج وغيرهم ..
تحياتي لك أخي المثقف الرسالي السيد سعيد العذاري على موضوعك القيم .. مع تقديري الكبير .

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 15/07/2012 19:28:16

الاديب الواعي استاذنا علي الزاغيني رعاك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اثابك الله على جهدك وجهودك وسدد خطاك
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل واضافاتك القيمة النابعة من الواقع
وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 15/07/2012 19:15:35
الاستاذ القدير سعيد العذاري
الفقر افة خطيرة طرقت الابواب ولا زالت تطرق الابواب رفم ان بلادنا بها من الخيرات الكثير
الفقر يجعل من البعض من البشر يعمل اي شئ حتى يساعد عائلته من اجل سد رمق عيشهم وقد يتخذ من الاجرام وسيلة من اجل الحصول على الحصول على المال .
للاسف ان ظاهرة بناء المساجد ودور العبادة اصبحت منتشرة بكثرة على الرغم من ازمة السكن في بلادنا
وفقكم الله استاذنا القدير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 15/07/2012 16:51:15

الاديب الواعي عبد الواحد محمد رعاك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اثابك الله على جهدك وجهودك وسدد خطاك
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل واضافاتك القيمة
وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: عبدالواحد محمد
التاريخ: 15/07/2012 15:50:41
الاستاذ العزيز سعيد العذاري
ذكرت جوهر الحقيقة كما نراها نحن في كل عواصمنا العربية من متناقضات الاثرياء الذين لا يصلون صلة الارحام بل يسعون لبناء مساجد بملايين الدولارات لسبب ما في نفس يعقوب ؟
والخباز كان عو الآخر متناقضا مثلهم فالخبز للمسجدوصائميه وليس للصائم المشتري بعد الثانية ظهرا ؟
تناقضات إسلامية وحلها سيأخذ وقتا طويلا سيدي الباحث المستنير وعليك بالصبر مثل كثر بيننا ورمضان كريم




5000