.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


متجرُ الأسماء

عمر الجفال

-1-
لماذا نتشبث بأسمائنا؟! ألأنها تُعرّي مكنوناتنا الداخلية، أم لتقطع سبيل أفكارنا عندما نُنادى بها ونحنُ في قمةِ جنوننا..

تنحدرُ الأسماء من سُلالة الأحرف، وننحدرُ نحنُ من أعلى هاويةٍ بُنيت بخوفنا. في لحظةٍ ما، نمرِّغ

الأسماء بوحول خطايانا، لذا لا تعود صالحة للعمل.. أو تتجمدُ على لِسانِ المُنادي.

-2-
عندما قررتُ فتحَ متجرٍ للأسماء،

كانَ البشرَ طوابيرَ على الباب

الكل يودُّ بيع اسمه.

حينها، لم أجنِ الكثير من الربح، حتى انني لم استبدل اسماً بآخر، أخذتُ أشتري، وأشتري أسماء بأبخسِ الأثمان، وفي أحيان أخرى تُعطى لي مع قبلةٍ على جبيني، وعندما كدّستُها في مخزنِ الحياة، جاء تاجرُ الأشياءَ العتيقة فاشترط أن يشتريها مع اسمي، لكن دون ثمن..

-3-
كثيرٌ منا لا يعرف معنى اسمه
..

ولم يفكر يوماً بأن يعرف،

الكلُّ أيقنَ أنها عائدةٌ لزمنٍ-لشخصٍ ما غيره.

-4-
أجدادنا عندما هُزموا،

خلَّفوا أسماءهم على أرض المعركة، "ورحلوا".

-5-
نتذكر أسماءنا فقط، عندما يطالبنا الشرطي بهويتنا.

-6-
عندما أفاقت العاهرة بعد ليلة ماجنة..

وجدت بدل النقودِ اسماً على السرير!.

-7-
إذا سقطَ حرفٌ من الاسم،

أصبح شاذاً وبلا معنى،

كذلك هي حياتي.

-8-
- لِمَ يحمل السارق عدةَ أسماء؟!

- لأنها أسهلَ أشياء ممكن سرقتها.

 

عمر الجفال


التعليقات




5000