.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قلوبنا معكـم يا أحرار مصـر

حميد الحريزي

هذا حال شعوبنا العربية وهي تحاول ان تخطو الخطوة الأولى صوب الديمقراطية ، بعد صراع مرير مع قوى الاستبداد والديكتاتورية الحاكمة لعدة عقود من السنين ، بعد انهيار كراسي الديكتاتورية انكشفت وجوه ((المعارضة الديمقراطية)) التي تعبير تصرفاتها عن مدى تغلغل ثقافة احتكار السلطة ، وإقصاء الآخر وثقافة الغلبة و((الفهلوة)) و (( الشيطنة)) من اجل اختطاف كرسي الحكم الوثير والمال الكثير ، من الطرف الأخر الذي كان رفيقه في السجن والتشريد والمحن ولكن لا يمكن ان يكون شريكه  في كرسي الحكم...

فما تجري الانتخابات وقبل  أقفال صناديق الانتخابات حتى تنطلق التصريحات وتنشر اللافتات وتبدأ الرقصات  احتفالا بالنصر الكبير من قبل أكثر من طرف  من أطراف المنافسة قبل ان يقول صندوق الاقتراع كلمته الفصل ،  وكان الفوز  بالردس  والرقص و(0الك يا طويل اللسان))، مما يحدث حالة من الفوضى والتوتر وحضور براميل البارود التي تنتظر الانفجار ففي أية لحظة ...

هذا ما حدث في العراق في الانتخابات السابقة ، حيث  رقص المتنافسون  العراقية ودولة القانون، قبل ان تعلن النتائج ، وكان ما كان إعادة الفرز وتكذيب  الحواسيب ووووو، وهذا ما يحدث الآن في مصر ما بعد مبارك الذي  سمعنا نبا  احتضاره جسديا بعد ان مات سياسيا، حيث احتفل مرسي بالانتصار ولم ينتظر  كلمة الصندوق الأخيرة .. الطرف الآخر احمد شفيق يتهم مرسي المحتفل بالتزوير والتدوير والتحوير وأنه هو الفائز

مما يجعل الأمر خطيرا جدا... فما الذي يمكن ان يحث في مصر لو أعلنت اللجنة المشرفة على الانتخابات لتعلن  كلمة الصناديق الأخيرة بفوز احمد شفيق؟؟؟؟!!!!!

حتما  سيثور  الشارع ويعم الهرج والمرج في كل مكان ، فمن رقص بالنصر لا يمكن ان يستسلم  لخبر الهزيمة  ولا بد ان يكون هو الفائز  ولو ((بالعافية)) كما يقول  أشقاؤنا اهل مصر الحبيبة.... فهل ستتفجر  براميل البارود ويعم الخراب والاضطراب  في ارض العرب،

فمتى نتعلم   آليات المنافسة الديمقراطية ونحترم  قول صناديق الاقتراع التي  احتكمنا إليها  لتختار  من  سيجلس على كرسي الحكم ويحكم بالعدل والدستور وفق إرادة الشعب الذي يطمح  بالسلام  والرفاه والتقدم والتمتع بنور الحرية؟؟؟

في مصر  الثـــــــــــــــــوار

من سيعلن الانتصار من سيعلن الاحتضار؟؟

من سيضرم النار؟؟

من سيحقق العدل والرفاه والاستقرار؟؟؟

أسئلة ستجيب عليها الأحداث في الأيام القادمة ، نقول اللهم  أحفظ مصر وأهل مصر  من كل سوء...

 

 

حميد الحريزي


التعليقات




5000