.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


استهداف الامام الخميني استهداف لأعداء امريكا واسرائيل

سعيد العذاري

لست شابا تستهويني الشخصيات فاندفع للدفاع عنها

ولست جاهلا اتاثر بكل رجل دين دون ترو

ولست مصلحيا ابحث عن منافع ذاتية

ولست عميلا اسير وراء اسيادي

ولست خاملا حتى اعرف حسب قانون خالف تعرف

ولست امعة اهتدي بغيري

ولست بحاجة لمن يمدحني

اقول الحقيقة ليست حقيقة ذهني بل حقيقة الواقع

---------

من هم اعداء الامام الخميني

لا انتقد المتضررين من سياسة الامام الخميني او سياسة ايران كمن فقد ابنا او ابا او اخا في الحرب التي اشعلها صدام برجال العراق واموال الخليج واسلحة الغرب والشرق .

ولا انتقد الخاملين الذين يريدون تسليط الاضواء عليهم بلا مؤهلات ثقافية او سياسية او اجتماعية

ولا انتقد المخالفين له فكريا الذين يرفضون تسيس الدين او ولاية الفقيه

-----------------------

اعداء الخميني هم : امريكا واسرائيل وبريطانيا واغلب الدول الغربية والشرقية ، لانه اخرج الاسلام من المساجد الى ميدان الحياة

حكام الخليج واغلب حكام العرب الذين لايروق لهم مايسمى الهلال الشيعي

علماء البلاطات الحاكمة

الامعات لحكامهم او احزابهم

الجهلاء جهلا مركبا

ذو النفوس المريضة التي تبغض المصلحين

الصداميون الذين لازالوا يرون صداما شهيد الامة

العملاء

-------------

لماذا استهداف الامام الخميني ولمصلحة من ؟

الامام الخميني قاد ثورة اطاحت بالملك الايراني الذي كان شرطي امريكا واسرائيل في المنطقة

قادة ثورة اعادت الاسلام لموقعه الريادي

واجه امريكا وفضح مخططاتها وحذر حكام الخليج من تواجد امريكا في المنطقة

ايد حركات التحرر العالمية واوى المعارضين العراقيين والافغان وكل معارضي الحكام الخليجيين

قاد الصحوة الاسلامية في العالم

زاهد باموال الناس مات ولم يخلف دولارا واحدا عاش مستاجرا في العراق

لم ينقطع عن صلاة الليل حتى في اخر ايامه

ارسى دعائم الديمقراطية في ايران

دعا للوحدة الاسلامية

ساند الفصائل الفلسطينية

انفتح على باقي الديانات

وجّه الأمة الاسلامية لتتطلّع الى آفاق عليا وإهتمامات أرفع متعالية على الروابط المذهبية والطائفية، ومتوجهة نحو تحقيق الأهداف الكبرى التي تقع الوحدة في المقدّمات الموصلة لها، فكان تصديه للقيادة فرصة لتوجيهها الى المضي في الطريق الذي حدّده الله تعالى لها، والارتفاع الى مستوى الامانة الكبرى التي ناطها بها.

وكان الامام الخميني(قده) دقيقاً في الإرشاد والتوجيه، وفي التحليل العميق الشامل لأسباب وعوامل الفرقة، وفي خطوات إصلاح الواقع الإجتماعي والسياسي الممزّق، وكان يتابع الأحداث والمواقف ليجعلها مؤثرات موحية ومطارق موقظة للقلوب والعقول، وينقذ الواقع من معارك وصراعات الجدل والتشكيك والبلبلة، بعد التحذير الواعي من الكيد والدس والتربص ، فيتعامل مع الواقع ذاته لا مع فروض ذهنية تترك الواقع وتصبح غرضاً في ذاتها.

وكان (قده) حكيماً في تجاوز الأزمات والقضاء عليها في مهدها قبل أن تستشري وتتأصل في العقول والقلوب وفي أرض الواقع، فلا يتركها لتعصف بعلاقات التآزر والتعاون والتآخي والإتحاد، بل يقف في بداية حدوثها ليحذّر منها ويمنع من تأثيرها أو توسعها، ويوجّه الأنظار الى السبب الواقعي لها، فلو اثيرت فتنة يراد منها الوقيعة بين مكونات الأمة المذهبية والطائفية، لم يحمّل أحداً من أبناء أو مذاهب الأمة المسؤولية بل يحمّل أعداء الامة مسؤولية إثارتها، فيقطع الطريق أمام المتآمرين لكي لا تتوسع دائرة الفتنة والفرقة.

ولا ابالغ اذا قلت: إنّ أتباع إرشادات وتوجيهات ومواقف الإمام (قده) كفيل بتحصين الأمة من الإنسياق وراء التآمر الإستكباري الرامي الى تمزيقها، وكفيل بالتعالي على الأطر الضيقة والمنافع الذاتية ، لتتوجه نحو الأواصر والمحاور المشتركة، وتعمل من أجل تحقيق المصلحة الإسلامية الكبرى،

------------

فاستهدافه يرضي اعداء الاسلام متمثلين بامريكا واسرائيل وبريطانيا ،لانهم يخشون من اي قائد يطارد مخططاتهم ويدعو الشعوب الى اليقظة والوعي والحذر الدائم

 

سعيد العذاري


التعليقات

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 18/06/2012 05:48:55
اديب الواعي والمرشد الروحي شيخنا علي العبادي رعاك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اثابك الله على جهدك وجهودك وسدد خطاك
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل ومدحك وثناءك المعبر عن سمو اخلاقك ونصرتك للحق
وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 18/06/2012 05:46:25
اديب الواعي علي الزاغيني رعاك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اثابك الله على جهدك وجهودك وسدد خطاك
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل وتوضيحاتك المهمة
وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: الشيخ علي العبادي
التاريخ: 17/06/2012 22:46:17
السيد العذاري المحترم:

حينما يحتاج الحق الى من ينصره فإن الله تعالى يجعله على أيدي عباده المخلصين.واذا ما وجد _ في عالمنا الذي تتخبطه الأفكار المنحرفة الدخيلة عليه من الشرق والغرب _ من يشعل شمعة" لينير للناس طريقهم نحو الهداية والصلاح واللإصلاح فأن ذلك يشعر بأن لازال في الأمة بقية.
وهذا ما أراه في قلمكم الشريف وجهودكم الجليلة وقلبكم الكبير ، حاملا" هموم وتطلعات جيل يجب الا يترك.
سلمت يداك وطيب الله أنفاسك... لك مني خالص المحبة والتقدير.




الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 17/06/2012 21:12:22
الاديب الواعي شيخنا علي الغزي رعاك الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اثابك الله على جهدك وجهودك وسدد خطاك
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل
وفقك الله لكل خير ونجاح

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 17/06/2012 21:08:00
الاستاذ القدير سعيد العذاري
للاسف هناك من يحارب الامام الخميني ولا يعرف سبب ذلك فقط لان صدام وجلاوزته شوه الصورة الحقيقة للامام الخميني بذلك الاعلام المضلل ولازال البعض يعتبره من اعداء العراق
ولكنه المناصر الحقيقي للاسلام والعراق
ستبقى ثورته ضد النظام البهلوي لا ينساها التاريخ
اعداء الاسلام هم اعداء الامام الخميني وهم دائما معركة اعلامية من اجل ان تبقى الصورة مشوهة ضد الامام الخميني
وفقكم الله

الاسم: علي الغزي
التاريخ: 17/06/2012 19:04:07
بوركت وبوركت نواياك الصادقه دائما موضوع في غاية الاهميه نعم ما سطر به يراعك حقيقه وصائب جدا


http://www.alnoor.se/article.asp?id=156863




5000