..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رحمة بلاعبينا !!! ؟

غازي الشايع

من حق جمهورنا الرياضي وهو المتعطش لأي إنجاز أن يطالب المنتخب بتقديم الافضل وتحقيق الانجاز المطلوب , وبالتأكيد فأن هذا الطلب ينم عن محبة وتقدير اضافة إلى حاجة معنوية ونفسية تزيح عنه هموم الوطن والحياة وحرب الكراسي والمناصب السياسية!

والحال نفسه الى المعنيين بالشأن الرياضي عامة والمختصون بالشأن الكروي خاصة لكن من غير ا لمعقول تنبري أصوات هنا وهناك من المختصين بالشأن الكروي ويطالبون من منتخبنا الوطني وبألحاح مفروض أن يحقق الفوز ! وليس هذا فحسب بل أن هؤلاء يوهمون الرأي العام بأن طريق المنتخب سالكاً للوصول الى البرازيل وما على المنتخب الا ان يجتاز وبسهولة كل الفرق التي سيلاعبها !؟

أن امراً كهذا يعد من أقسى انواع الضغط النفسي على لاعبينا وهم يتحملون المسؤولية في الدفاع عن سمعة الوطن الرياضية . والغريب ان الكثير من اللذين يطلقون التصريحات الرنانه عبر وسائل الاعلام تتجه نحو مثل معلوم - كلمة حق يراد بها باطل - لان الكثير من هؤلاء خاصة ممن لهم علاقة بالشأن التدريبي سبق وان تذوقوا مرارة الهزيمة عبر فرقهم ! ؟ أن مانشر من تصريحات وخطابات اوهمت الشارع الرياضي بأن الفوز لنا لامحالة وان النقاط الثلاثة في جيب المدرب البرازيلي زيكو!!!

ان للدعم المعنوي ضرورات خاصة يجب ان نتحلى بها جميعاً وان لايأخذنا الحماس والاندفاع الى حالة نكون فيها قد اثرنا على لاعبي منتخبنا الوطني , ولذك فأن الواجب يدعو ان تكون كتاباتنا وخطاباتنا متزنة ولاتؤثر على نفسية لاعبينا ولانحملهم اكثر من طاقاتهم فهم اساساً ابطال ولهم تجارب عدة ولهم من الخبرة ماتؤهلهم على استيعاب كل مفردات المدرب وقراءة المنافسين !

وهنا انوه عن حالة سلبية قد تؤثر او اثرت فعلاً على حارس منتخبنا الوطني محمد كاصد الذي انهالت عليه التهم والعليقات ومن دون مبرر وكانه كان متقصداً ان يترك الكرة ليسجل منها اللاعب الاردني هدف التعادل !! والسؤال هنا كيف ستكون ردة فعل هذا الحارس البطل عندما يقرأ وعبر صحفنا كل هذه الاتهامات والتعليقات بالتأكيد انها ستؤثر سلباً على نفسية هذا اللاعب الذي انقذ مرمانا من هدفين محققين !!

والغريب انه مامن أحد تنبه لهذه الحاله . ختاماً اطلب من كل زملائي ان يكون دعمنا وهذا من واجبنا متزناً وحافزاً وبروح رياضية عاليه خاصة وان منتخبنا مازال في مشواره الاول .ولنا عودة.
 

غازي الشايع


التعليقات




5000