هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الشاعرة رفيف الفارس تخترق سجن جسد ذوي الاحتياجات الخاصة

 كثيرا ما حسدت الشعراء لانهم يصفون المعاناة والالام والشكوى  بقصيدة صغيرة تختزل كل ما يختلج بشعورهم  من معاناة وشكوى ونجوى ... بينما الكاتب يحتاج لمقالة طويلة   تشرح وتصف المعاناة  والهموم  التي  قدرت علينا في هذه الحياة  المليئة   بالاحزان  ...

خلال حضورنا لمهرجان مؤسسة النور السادس الذي اقيم في تكريت وزعت علينا كراسات صغيرة تخص ذوي الاحتياجات الخاصة وبرغم الجو الاحتفالي وانا اتصفح الكراس اثارت شجوني قصيدة حزينة مؤلمة للشاعرة الرائعة رفيف الفارس .. و هي شاعرة وأديبة عراقية ، رهيفة الحس ، بليغة البيان ، تميزت بجزالة المفردة وقوة البيان وسمو الرسالة والجرأة والمصداقية في التعبير عن مأسي الناس، ، ماانفك قلبها وفيا للأرض التي نبتت منها...

اختزلت الشاعرة رفيف معاناة ذوي الاحتياجات الخاصة بقصيدة صغيرة قليلة الابيات ولكنها عميقة المعاني والاحزان !!!

اختارت الشاعرة رفيف بذكاء عنوان لقصيدتها يهز الوجدان والمشاعر..... (سجين الجسد )

تناجي الشاعرة فيها ألام ذوي الاحتياجات الخاصة و تبث شكواهم على لسانهم بدموع من الدم

.. فاجعة الام الثكلى بوليدها الكسيح ...وفاجعة كل بيت فيه انسان او انسانة من ذوي الاحتياجات الخاصة

وبثت الشاعرة بحسها الرقيق وبحنانها الانساني العالي الذي تسامى على جراحاتها وجهدها وتعبها وهي تعاني بالغربة كدح العيش والدراسة وأوصلت للعالم مأسيهم واوجاعهم والامهم ومناجاتهم وشكواهم واحزانهم وبكائهم بدموع من الدم يكوي المقل!!

حتى ابتسامة الفجر كانت موجوعة و ثكلى لان الامنيات مكتومة بالصدر ترنو لباريهم بحزن مكلوم يتمنون لو انهم خلقوا عصافير يطيرون في الفضاء الفسيح...

القصيدة لشاعرة تمتاز بالذكاء والمشاعر الرقيقة لانها استطاعت ان تعطي للماساة اكبر تعبير حين وصفت لنا ...سجن جديد...سجن داخل الجسد؟؟!!!

وتحدثت رفيف عن جرح الانسانية المكتوم ... عن ألام ذوي الاحتياجات الخاصة في تنقلاته وعن اصوات صرير عجلات عربته وارتطامها بالحصى بدمه ..!!!

يعيش أسير (العكازات ) ورحمة الطيبين !!!!

هذه الشاعرة الفذة تعيش باعماق ذوي الاحتياجات الخاصة حتى انني تصورت انها تعاني من عوق معين فاتصلت بالاخ الشاعر الصديق شينوار وسالته لاتاكد ..اخي ابو جان هل الشاعرة رفيف تعاني من عوق معين؟

فاستغرب الرجل وقال لي لا لماذا ؟ قلت له مجرد سؤال ؟

تقول رفيف في قصيدتها :

إنبرى دمُ المُقلِ

دمعةُ المفجوعةِ بالفلذاتِ

تُلون أبتسامة الفجرِ

ثَكلى ...

والأمنيات مكتومة الشهقات

تفتح للفجرِ نافذةً من حنين مَكلوم

عصفورٌ في فضاءِ الله يطير

والناس على أديم من نارٍ .. تَسير

وانا .. أسيـــــرٌ

أسير ...

على صرير عجلاتي ودمي

الحصى لا تُلملمْ خطوتي

الدربُ لا يذكر طرفي المَجزوع

ولا أكفُ الأصحاب ...

كلَّ صبحٍ

أنكس الأعلام البيض في عيون الساعات المريرة

ألوي أذرع الدهرَ

أَطْلق الروح في سماء الله

من لي بزاجِلٍ يشدْ الجذوع

أسير المعاضدِ  والرحمةِ 

انا ..

جُرح الأنسانية المكتوم

أبتسامة بوجه جفاف العيون

فمن ذا يحجب الرحمة عن وجه الله فينا

أنازل كل صبح روحا وجسد

سأكتب بأوجاعي بداية الغد

امد للشمس بصري

واطلق للعالم صرختي

انا ... سجين الجسد

هل يوجد من يشخص المعاناة والالام اكثر من هذا التصوير الموجع والرائع  ...هذه القصيدة تقول لنا معاني كثيرة  نعرف منها...:

أن ذوي الاحتياجات الخاصة، صحيح أنهم من أبناء البشر.. إلا أنهم ملائكة من الأعماق!..وصحيح أنهم من طين وتراب..إلا أنهم نور على نور في القلوب والعقول والأحداق.. كل طفل منهم هو أستاذ عظيم في نفسه..

 لكل واحد منهم قصةُ فقدٍ!..قصةُ حرمانٍ من نعمة أو اثنتين من نعم الله التي أنعم بها على الإنسان السويّ الصحيح الجسم! وحده الله من يعلم الحكمة وراء ذلك، ووحده الله من سيجزيهم على ابتلاءاتهم هذه في الآخرة، لعلها أجور عظيمة مضاعفة يغبطهم عليها الأصحاء والمعافون في أبدانهم وعقولهم في الدنيا..ممن قصروا في شكر هذه النعم التي لم يحسنوا شكر ربهم عليها..

تقول الشاعرة رفيف الفارس في اخر قصيدتها

أنازل كل صبح روحا وجسد

سأكتب بأوجاعي بداية الغد

امد للشمس بصري

واطلق للعالم صرختي

انا ... سجين الجسد

وأقول للشاعرة رفيف الفارس بفضل رقة احساسك  العالي أوصلت صراخ سجين الجسد لكل العالم

وتعلمنا من اوجاع والام ومأسي ذوي الاحتياجات الخاصة الكثير من اسرار هذه الحياة!!!

نعم رفيف ايتها الشاعرة الذكية...

 لقد تعلمت من ذوي الاحتياجات الخاصة اسرار الحياة منها :  

  

علمني الكفيف كيف أرى الحياة بأنوار البصيرة..بالإحساس العميق من الداخل..باللمس وجس النبض..

علمني أن جمال الزهرة ليس بلونها الأحمر أو الأبيض فحسب ..بل برائحتها العبقة وملمسها المخملي الناعم وهو يتلمسها بأنامله الصغيرة في محاولة منه لاستكشاف معنى الزهرة..لا شكلها الخارجي!

وأن جمال الشمس ليس في ضوئها الباهر للعيون، ولا في منظر شروقها أو غروبها تحت البحار.. بل بدفء أشعتها وهي تتكسر بعذوبة فوق أجساد البشر..وأوراق الورود..وأمواج البحر..

تعلمت من ذوي الاحتياجات الخاصة أن الطيور جميلة..لا لأنها تبدو صغيرة وساحرة في السماء، ولا لأنها حرة وطليقة في الأجواء..ولكن لأن لها أصواتٍ موسيقية عذبة..تُطرب بها آذان الناس كل صباح..

وتعلمت ايضا أن التفاح فاكهة حلوة..لا لأن للتفاح لونا أحمر وأصفر وأخضر..ولا لأن شكل التفاح رائع ومغرٍ للنظر..ولكن لأن للتفاح طعم لذيذ..ورائحة زكية وجميلة..

علمني الأصم أنني حقا أستطيع العيش بلا لسان!، لأنني مهما تكلمت فلن يسمع صوتي!، ومهما غنيت فلن يطرب لغنائي!.. لن يبهره أبدا أن أتحدث بعدة لغات!..

علمني..أن لغة الجسد هي اللغة الأجمل لإيصال الرسائل وبث المشاعر، علمني أن العيون قد تقول أكثر مما قد يقول اللسان.وأن اليدين قد تحكيان العديد من القصص..وأن ابتسامتي هي أفضل كلمة يمكن أن أنطقها بفمي!

علمني أن الدموع وحدها هي حديث الشكوى وبث الأحزان..وأن شكل الضحكة لا صوتها هو حديث الفرح والسعادة..

علمني كيف أصغي للناس بقلبي لا بأذني..وأن الحياة مستمرة بلا كلام..بلا ثرثرة..بلا جدال..أو فصاحة لسان!

قصيدة سجين الجسد شكت باسطر قليلة معاناة وألام وأوجاع ذوي الاحتياجات الخاصة بصرخة مدوية تخترق اعماق الضمائر الحية ..

احي الشاعرة رفيف الفارس على رهافة حسها وانسانيتها العالية التي سمت على كل جراحاتها في الغربة وشعرت بمأسي وجراح الاخرين ..

اشعر كل ما اقوله بحق هذه القصيدة قليل لما تحمله من معاني انسانية عالية ومن وصف دقيق لمعاناة والام شريحة كبيرة من المجتمع تستحق كل الاحترام والتقدير والاحساس بمعاناتهم وألامهم واوجاعهم..

فشكرا والف شكر لشاعرتنا الرائعة العزيزة رفيف الفارس ...الانسانة النبيلة .

 

الفقيد سمير بشير النعيمي


التعليقات

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-11 12:52:03

الاخ الفاضل ضرغام العراقي

شكرا اخي الكريم على طلتك البديعة

ايها الشاعر شكرا لاطرائك لموضوعنا

تقبل تحياتي واحترامي

الاسم: ضرغام العراقي
التاريخ: 2012-06-11 10:45:47
نعم انها رفيف الشاعرة الانسانة...
بارك الاحساس بها وبصدق مشاعرها وحروفنا متواضعة بكل صدق واحترام ولكن مايخرج من القلب يصل الى القلب... السماء لك لانها تعشق النوارس والشكر موصول للسيد النعيمي على حسن الاختيار والذائقة المميزة... حبي واعتزازي

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-11 08:41:25
الشاعر القدير جلال الجاف .. الازرق

شاعرنا المبدع عظبم امتناني وزهوي بتصفحك مقالتي

وسروري لا يوصف وانا اقرا اطرائك وقولك:
ومهما كتبنا عنها فهو قليل بحقها.

فعلا اخي الفاضل فهي شاعرة عراقية اصيلة تحس وتشعر بألام الاخرين ..

دمت ودام قلمك متالقا

تحياتي واحترامي



الاسم: الأزرق
التاريخ: 2012-06-11 01:20:24
الأستاذ القدير
سمير بشير النعيمي
تحية لك وانت تكتب عن شاعرة كبيرة حرفا , حسا وذوقا وقلبا كبيراً
ومهما كتبنا عنها فهو قليل بحقها.
تحية اجلال الى سيدتي رفيف الفارس
وتحية عطرة لك ولقلمك النبيل
محبتي

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-09 12:13:38


الاديب والفنان المبدع مجدي الرسام حياك الله

سيدي الفاضل طلت فنان متالق مثلك لصفحتي تشعرني بالسعادة والسرور واطرائك لموضوعنا يزيدنا فخرا وسعادة لكونها قد عجبتكم لانك فنان متالق رائع

تحية واحترام وتقدير

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-09 09:55:44

الاستاذ سامي العامري حياك الله

استاذي الفاضل مع انك قد سالت واجبت ولكن احب ان اؤكد لحضرتك ان سؤالي للشاعرة رفيف وسؤالك لي هو دليل احسساسنا بجروح وألام الاخرين وهي شهادة لكلينا بانسانيتنا وحبنا للناس وشعورنا بمعاناة واوجاع كل البشر وهي من صفات الاديب المرهف الاحساس ..

لك عظيم امتناني وتقديري واعتزازي لطلتك الميمونة

وتقبل مني باقة ورد عطرة مع اجمل الاماني

الاسم: مجدي الرسام
التاريخ: 2012-06-09 07:28:09
التفاتة رائعة واطراء شيق ... نهنئكم على هذا التبادل القيم

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2012-06-09 06:19:49
هذه الشاعرة الفذة تعيش باعماق ذوي الاحتياجات الخاصة حتى انني تصورت انها تعاني من عوق معين فاتصلت بالاخ الشاعر الصديق شينوار وسالته لاتاكد ..اخي ابو جان هل الشاعرة رفيف تعاني من عوق معين؟

-------
عزيزي الأستاذ سمير بشير النعيمي
أطيب التحيات
وأنا أعيد عليك سؤالك بصيغة أخرى وطبعاً لا أتمنى جواباً بالإيجاب : هل أنت ممن لديك أحد المقربين من ذوي الإحتياجات الخاصة !؟
فإني لاحظتُ صدق انفعال وتأثراً فذاً بالنص الشجي الرهيف الشاعرة الأديبة الرقيقة رفيف الفارس وبما أني أعرف طبيعة الشعر والأدب الحية والمتوثبة أرد على سؤالي بالنفي أو أقول : ليس شرطاً فالعراق كله عائلتنا مثلماأن آلام الإنسان في كل مكان هي آلامناالتي نتحسسها عميقاً ونجهد في التعبير عنها بحميمية ...
متابعتك الشائقة للقصيدة هي حفرٌ وتنقيب رائقان في دلالات المفردات غير المرئية والتي لا تتبدى إلا لمن له بصيرة نافذة وروح سمحاء ...
سلمتَ وطابت أيامك بمسرة
وخالص التمنيات للأديبة المرموقة رفيف الفارس

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-08 13:19:26
الشاعرة المبدعة نورة سعدى حياك الله

سيدتي الفاضلة عظيم امتناني وتقديري لتفظلك باطلالتك

على صفحتي والذي اسعدني انك شاعرة وديبة مبدعة فكل اطرائتك للقصيدة وللمقالة هي شهادة ونيشان نعلقه على صدورنا بكل فخر واعتزاز

اجمل وارق الاماني واعذب واجمل اطنان من باقات الزهور

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-08 12:35:49


الشاعرة المبدعة المتالقة نورة سعدى حياك الله

سيدتي الفاضلة تقيمكي لشعر رفيف الفارس واعجابكي بمقالتي شهادة اعتزبها لانها جاءت من شاعرة مبدعة ومتالقة ورائعة ..لقد فرحت جدا بطلتك البهية على صفحتي وزادني فرحا اطرائك الثر وحلاوة اسلوبك وتعبيرك.

ارق واجمل الاماني ودمتي بكل خير

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-08 12:23:48
الاديبة الرائعة بشرى الهلالي حياك الله


عظيم شكري وامتناي وتقديري لطلتك الرائعة وكلماتك

المبدعة واطرائك الجميل للشاعرة وللمقالة ...وانتي الاعلامية المتمكنة من حرفتها...مقالاتك البديعة اقرائها
واتابعها ..
دمت سالمة مع اجمل المنى

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-08 12:13:10
الاستاذ الموقر سعدي عبد الكريم حياك الله

سيدي الفاضل تملكتني السعادة لاطلالتكم المشرقة لانك ناقد وشاعر وسيناريست وكاتب وفنان واطرائكم اعتبره نيشان اقلده صدري ...

الاستاذ العزيز وضعت النقاط على الحروف باطرائك لقصيدة شاعرتنا رفيف بروح الفنان الاصيل المتناغم مع الحياة واطرائك بمقالتنا زادنا زهوا

باقة من الورد العطرة اقدمها مع اجمل واحلى الاماني

الاسم: نورة سعدي
التاريخ: 2012-06-08 11:32:47
رفيف الفارس شاعرة مبدعة تجيد العزف على أوتار المشاعر
و الأحاسيس الإنسانية مسكونة بهاجس الهم الوطني في كلماتها همس
وشجن وعذوبة وحنان ،إنها بحق شاعرة قديرة تتقدم بخطى ثابتة لتتبوأ مقعد الرائدات ،فهنيئا لها هذا التألق وشكرا للأستاذ
سمير بشير النعيمي على المقالة القيمة التي خصها بها
دمتما بخير وإلى مزيد من النجاح
نورة مع أطيب المنى

الاسم: نورة سعدي
التاريخ: 2012-06-08 11:31:50
رفيف الفارس شاعرة مبدعة تجيد العزف على أوتار المشاعر
و الأحاسيس الإنسانية مسكونة بهاجس الهم الوطني في كلماتها همس
وشجن وعذوبة وحنان ،إنها بحق شاعرة قديرة تتقدم بخطى ثابتة لتتبوأ مقعد الرائدات ،فهنيئا لها هذا التألق وشكرا للأستاذ
سمير بشير النعيمي على المقالة القيمة التي خصها بها
دمتما بخير وإلى مزيد من النجاح
نورة مع أطيب المنى

الاسم: بشرى الهلالي
التاريخ: 2012-06-08 10:59:07
والأمنيات مكتومة الشهقات

تفتح للفجرِ نافذةً من حنين مَكلوم

عصفورٌ في فضاءِ الله يطير

والناس على أديم من نارٍ .. تَسير


وانا .. أسيـــــرٌ

أسير ...

على صرير عجلاتي ودمي
تجسيد رائع لحالة انسانية قلما يفكر كاتب بالغوص فيها.. لقد عبرت بنا حدود الخيال والواقع رفيف الرقيقة.. واضاف الاستاذ سمير اجواءا راقية للقصيدة فتحولت الى مسرحية متكاملة الاركان..
عاشت اقلامكم

الاسم: سعدي عبد الكريم
التاريخ: 2012-06-08 10:30:47
أنكس الأعلام البيض في عيون الساعات المريرة
ألوي أذرع الدهرَ
أَطْلق الروح في سماء الله
من لي بزاجِلٍ يشدْ الجذوع

لقد قرأت اندياحا شعريا باهرا .. يتساوق داخل بنية النص بروية .. وبانثيالات تتموسق بتعملق مع ذاك الابهار الشعريّ ..
الشاعرة الرائعة رفيف الفارس .. تشد ُ مفاتن ذاكرة التلقي والانصات صوب فضاءات متخمة بالحزن والاسى .. ولكنها في ذات المعنى تكشف لنا عن قدر كبير من التحدي من الجسد الانساني .. بتضاد عال ٍ مع حالات العجز .. وبالتالي لتوصل عيون الناقد لتلك الصيرورة الخلاقة لذاك التحدي الاسر .. الذي تصوره الشاعرة بتكوير الحرف لتجعلة مطاوعا بكيفية رائعة لأنشاء ملحمة ذات ثيمة شعرية تغوص بعيدا في النفس البشرية التي يتاخمها الهم .. والكبرياء اللحظوي في زمكانية القصيدة .. انها قصيدة بالغة الجمال .. والتي لا يمكن ان تقرأها لمرة واحدة .. الا ان تعود اليها ثانية .. لتكتشف بان هناك في خباياها ثمة مراسيم لغوية مبهرة .. تسطع في وهج النص .. اهنئك سيدتي الشاعرة الرائعة رفيف الفارس .. على تكوين الحرف ليُصار الى قصيدة ذات جرسية فاخرة .. وباستخدام لغة فائقة الجمال .. وثيمة يمكن معها للمتلقي ان يقف ازاءها مليا ً .. مع وقفة تقدير لقلم الاستاذ سمير بشير النعيمي .. لذلك التجلي في كشف معاني القصيدة عبر استقراءه النقدي .

سعدي عبد الكريم
كاتب وناقد وسينارست

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-08 09:58:18
الاديب الرائع وجدان عبد العزيز

استاذي الفاضل لقد زان صفحتي طلتكم البهية وشعرني بالفخر رقة مشاعرك ونبلها واطرائك بمقالتي.

اخي الفاضل وجدان اقدم لك باقة من الورد مع ارق واجمل الامانيات

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-08 08:18:24
الاستاذ الشاعر الموقرعلاء الصائغ حياك الله

عظيم شكري وامتناني وتقديري لطلتك الغالية على صفحتي

وسعادتي وسروري لاتوصف بتعليقك الرائع مثلك :
إنما الأديب والشاعر كلمة عطاء وإنتفاضة وجدان
فعلا استاذي العزيز ايها النبيل لولا انتفاظة الوجدان واحاسنا بالاخرين لماتفجرت القرائح باحلى عطاء واجمل ابداع..

تقبل وافر حبي وتقديري واعتزازي بطلتك البهية

الاسم: وجدان عبدالعزيز
التاريخ: 2012-06-08 07:36:36
الشاعرة رفيف اخذت تعمل شعريا بهدوء فابدعت وتقديرنا لصاحب الذوق الاستاذسميربشير النعيمي لهذا التحليل الاكثر من رائع تقديري

الاسم: علاء الصائغ
التاريخ: 2012-06-08 05:46:06
نعم أستاذنا المحترم سمير النعيمي رعاك الله

إنما الأديب والشاعر كلمة عطاء وإنتفاضة وجدان

تحية لطلتك الباهرة ومثلها لأديبتنا الموقرة

ودائما أقول إنها الأديبة الحنون

تقبلوا جل إعجابي وإحتراماتي

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-07 22:48:47
الاستاذ الرائع والصديق العزيز رفعت الكناني حياك الله

صديقي الفاضل الانسان من اسمه يجب ان يكون انساني ويشعر ويحس بألام ومعاناة الاخرين وكما تفضلت حضرتك تعبير عن انسانية راقية وشخصية تجبر الاخرين لاحترامها

صديقي العزيز اسعدني جدا مرورك الغالي على فلبي واسعدت اكثر بهذا الاطراء الراقي النابع من القلب لك اجمل المنى وارق تحية واحترام وتبجيل ايها الصديق النبيل.

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-07 22:34:38
الاديب الكبير والاعلامي الاستاذ علي الزاغيني

تحية محبة وتقدير

صديقي العزيز كان لوقع كلماتك صداها الكبير فقد شعرت بالسعادة لمرورك ولاطرائك الرائع مثلك

تحياتي واحترامي وتقديري لشخصكم العزيز مع باقة ورد جميلة

الاسم: رفعت نافع الكناني
التاريخ: 2012-06-07 22:14:32
صديقي الاستاذ الرائع سمير بشير النعيمي .. طاب مساءك
عندما يكتب الانسان بهذة الحواس الصادقة والروحية المرهفة عن معاناة اخية الانسان الذي يعاني من عجز او عوق معين ما هو الا تعبير عن انسانية راقية التعبير وشخصية تجبر الاخرين على احترامها واقتناص مكان مميز في القلب والوجدان نكرر الاحترام والتقدير لاديبتنا رفيف الفارس .. شكرا والف شكر سيدي النعيمي على هذا الفيض من الرقة والمشاعر الانسانية والعرض الممتع المميز

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 2012-06-07 21:12:53
الاستاذ سمير النعيمي
لكم منا ارق الامنيات
رفيف الفارس قلبك كبير لذا كان لذوي الاحتياجات الخاصة مكانة كبيرة في روحها
دمت بالق وابداع

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-07 20:53:51
الشاعرة العزيزة رفيف الفارس

تحية وتقدير

كنت بالاحتفال مع عائلتي ورغم الجو الاحتفالي وصخب الاحتفال نسينا الاحتفال وغاصت مشاعرنا بحزن واسى ذوي الاحتياجات ...صدق كلماتك وجزالة تعبيرك عبر عن مأساة
ذوي الاحتياجات ...

مهما قلت لن اوفي قصيدتك الرائعة حقها ..كمتذوق للشعر ولست بناقد كما تفضلت بتعليقك ولكنني اجزم بان اي ناقد اذا نقد هذه القصيدة بتجرد وانصاف فسوف يبدي اعجابه وانبهاره للحس الانساني الذي تحمليه ولصدق مشاعركي.
تقبلي ارق واجمل التحيات والتقدير

الاسم: رفيف الفارس
التاريخ: 2012-06-07 20:32:50
استاذي واخي الغالي
يقال ان ما يخرج من القلب يصل الى القلب

ممتنة لهذه القراءة الرائعة لاسيما من انسان ليس ناقدا
انما هومتذوق برقي واحساس عالي للجمال والصدق
الف شكر لما جاد به قلمك وقلبك الكبير
سعيدة لان صوتي يصل الى ذائقتكم ويحاكي اوجاع البسطاء

دمت استاذي وراعاك الله بعنايته

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-07 19:15:08
الشاعر المبدع والانسان الرائع شينوار

اخي ابو جان سررت جدا بحضوك بصفحتي

وسررت اكثر بكلماتك الرقيقة

تحياتي وتقديري صديقي العزيز

الاسم: ابو جان
التاريخ: 2012-06-07 17:57:28
صح طرحك الراقي
تقبل مروري وننتظر جديدك
تقديري لك ودمت بحفظ الله ورعايته

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-07 17:07:38

الاخ عادل الشرقي حياك الله

نعم ان رفيف الفارس شاعرة رائعة ومتمكنة وتملك ذائقة قل من يملكها

تحياتي

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-07 16:55:36
الاعلامي الاخ عبد الكريم ياسر

شكرا لتفضلك بالتعليق وشكرا لزيارتك صفحتنا

تقبل ارق التحيات

الاسم: سميربشير النعيمي
التاريخ: 2012-06-07 16:31:39
الاستاذ الفاضل سردار محمد سعيد

عزيزي الاديب الكبير سرني جدا تعليقك الرائع مثلك

وكلماتك شهادة فخر اعلقها على صدري

والف شكر وتقدير مع باقة ورد الجوري لك ايها النبيل

الاسم: سردار محمد سعيد
التاريخ: 2012-06-07 14:20:00
الأخ المبدع سمير بشير
تحياتي
سبق وان ارسلت تعليقا وهذا هو الثاني
شكرا لنصك الجميل بحق الأخت رفيف الفارس ومبروك لها فهي تستحق الثناء ، شاعرة مائزة الذائقة وواعية لجمال الكلمة .
سلامي للهادي والمهدى اليها
فائق تقديري

الاسم: عبد الكريم ياسر
التاريخ: 2012-06-07 12:23:12
هنيئا لك هذا الابداع يارفيف الفارس الرائعة .. تقبلي تحياتي

الاسم: عادل الشرقي
التاريخ: 2012-06-07 12:12:32
هكذا هي دائما رفيف الفارس ، تمسك بتلابيب المعنى لتقذفه في الأعالي ، فلا نرى ألا نيزكا قد طار بعيدا يضيء المجاهيل ، وما نصها هذا إلا واحدا من تلك النيازك التي صارت تنثر وردا وأريجا فوق الحقول بياسمينها الابداعي .




5000