هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رغبات هـُجـْرية

علي الاسكندري

الأنوثة فراغ ..

 

وليـل الـخـمـيـس فارزة يتيمة

تـتـهـجـّى الـثـّـمر الهـجـري

ثمر العائلة العاطلة

الثمر المر

وتلـك رغبات ْ ..

رغبة النائم أمام صولجان ..

الحضور الفاتر ..

صولجان الذكورة المتفشية

امام سريرك ِ الخالي

رغبتي وأنا اعد ُّ غيابك

واحـضـن وهـْـمَـك ِ

منذ ثلاثين سنة

وغيابك ورطة ..

وأيقونة تـقـوّست ْ

حول لساني وصارت لغتي

من ترى ورطني بهذا العمر ..

المكسور ..؟

يا رب

أنا زاهد

عن هذه الحياة المحشورة ...

في بئر مهجورة

 

رغبات ..

رغبات متفحمة

 

رغبة الأطفال ..

وهم يدوسـون قــواريـر

الشّمس المـنـثـورة ...

في حضن السيدة ..

المشبعة بغياب ٍ..

استغرق قمر الأيام ..

وفاتورة النهارات

...

...

......

 

السيّــدة التي تـحـب ..

الحقول والأضاحي

وتسبح في شباك الضوء

وتستـدرج الخصـوبـة ..

لمـضـجعها الدافئ

تلك التي تـحـلـم ....

بالأناشيد ألخالدة والعلا

غيـر أنّ الأيام مـتشابهة ..

والكلام مـتشابه

ولـيـل الجّمـعـة مكرّر ..

والكهـوف الـتي

خـرجنا مـن أرحامها ..

لمّا تـزل تـرفـد الأرض

بالوحوش والهوام

 

مـنـذ الخليقـة

تشـرق الأباطيل ..

على السلاطين والمـلـوك

وهـم يـتـزوّجـون شعوبهم

ويـطـلّـقـون زوجـاتهـم ..

ومـعـتـقـداتـهم

ويكتبون سـيّر الأنبياء ..

وتواريخ الحروب

فـوق ذاكرة رجراجة

وأنت ِ راضية

وأنا في قلب ً مفطور

....

هاهي الذاكرات متخمة ..

تـتـعـثّـر بالأكاذيب

وهاهي النصوص تحتال ..

على المبدع لـتـلـبس قلائـد اللغة

وتمـرّر أحابيلها على الجمهور

هاهي مخالب المـدوّنات

تـنـغـرز في فـضاء البقاء ألأزلي

وتـنـبـعـث مـع روائـح المحروقـات

والـكأس أمام المبـدع ..

هائـمـة بسـحر أصابعه

الـكأس التي تمـلأهـا الـسـيّـدة ..

وقــد بـلغت أوانها

في النص الهجريّ الأول .

 

 

علي الاسكندري


التعليقات

الاسم: د.خضيردرويش
التاريخ: 2012-07-08 21:24:26
من ترى ورطني بهذا العمر ..

المكسور ..؟

يا رب

أنا زاهد

عن هذه الحياة المحشورة ...

في بئر مهجورة
مرحبا بك أخي استاذ علي لقد احسنت في تصويرهذا الحزن الذاتي العميق بحس انساني سام.دمت نبيلا.لك تقديري..

الاسم: علي الاسكندري
التاريخ: 2012-05-29 21:52:24
لكل نص مفاتيحه المتعددة ولكل متلق مزاجه التخيلي الذي بختلف بلا شك مع تعدد واختلاف الامزجة التي تنخرط في الدخول الى اشكالية المدونة المطروحة للتداول ومع تعدد واختلاف المعطيات المذكورة تبقى الذات المنتجة للخطاب ترنو الى الذات القارئة المتقابلة المحايثة لها في الجهة الاخرى لانتاج زخم مضاف لجماليات النص وهو ما تساهم فيه منظومة التلقي الخلاق واراك قريبا من تلك التخوم المبدعة التي تشتغل لادامة الجمال والمعرفة ... دمت منفتحا ولماحا ايها السفير الي شرفنا باطلالته .

الاسم: عدنان عزيز
التاريخ: 2012-05-29 21:47:14
ماذا يمكن للعاشق ان يجب في بئر مهجور
لاشئ
لاشيئ يطفا العطش
بيد الاغتراف من بنع
افسدته دمعة امرأة

محبتي واحترامي

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 2012-05-29 17:35:40
مـنـذ الخليقـة

تشـرق الأباطيل ..

على السلاطين والمـلـوك

وهـم يـتـزوّجـون شعوبهم

ويـطـلّـقـون زوجـاتهـم ..

ومـعـتـقـداتـهم

ويكتبون سـيّر الأنبياء ..

وتواريخ الحروب

فـوق ذاكرة رجراجة

وأنت ِ راضية

وأنا في قلب ً مفطور

........................... ///// علي الاسكندري
لك وما خطت الانامل ايها الاسكندري النبيل ارقي دمت رائعا

تحياتي فراس حمودي الحربي .............................. سفير النوايا الحسنة




5000