.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تلبسُ الأحمرَ

سعود الأسدي

إهداء إلى أغلى الغوالي .. فاء .. مع حبّي واحترامي

تلبس الأحمرَ تحتَ الشّجَرِ

فهي تبدو مثلَ نارِ الغَجَرِ

ولعينيها سوادُ الليلِ يا

 حسنَهُ ! والصبحُِ شِبْهُ الحَوَرِ

زرقةُ الأجفانِ ظِلٌّ ،

مَنَحَتْ

زرقةَ البحرِ لأفقِ السّحَرِ

وأفاعٍ جُدِلَتْ من شَعْرِها

حَرَسَتْ غُصْنًا شهيَّ الثمرِ

منه رمّانٌ وتفّاحٌ  وما

يشبُهُ العنبرَ في مُسْتَتِرِِ

وأنا يفتُنُني ما قد بدا

في ابتسامات كزهرٍ نَضِرِ

ما الذي يحدثُ لي إنْ أرَها

غيرَ موجٍ في دمي من خَدَر ؟!ِ

شفتاها تمرتان استوتا

بين عَذقَيْ نخلةٍ في هَجَرِ*

وبخدّيها لوردِ الشامِ ما

يُرجعُ الحُلْمَ لضوءِ القمرِِ

تشربُ التبغَ ألا يا ليتني

كنتُ سيجارةَ تَبْغٍ عَطرِ

كي أرَى من شفتيها قبلةً

من دمِ التوتِ ونَسْغِ الشّرَرِ

إنّ لي من إصبعيها حالةً

هي من وَجْدٍ إذا لم أسْكَرِ

عَبَرَتْ بي رحلةً في غابةٍ

صَبَغَتْ روحي ببوحِ الزَّهَرِ

كلُّ ما أرجوه منها مُلْتَقًى

من رُؤَى مثلِ ربيعِ العُمُرِ

حيثُ لا أعرفُ معنىً للأسَى

وهيَ بي تهجرُ ليلَ الضّجَرِ

ـــــــــ

*هَجَر : ناحية في جزيرة العرب اشتهرت بتمرها .


سعود الأسدي


التعليقات

الاسم: سعود الأسدي
التاريخ: 26/04/2012 16:28:18

الشاعرة الرقيقة
والأديبـة الأنيقة
الأستاذة رفيف الفارس
تحياتي وباقة ورد
وبعد،

مني إليـك الشكر يا رفيفُ
والطيـرُ مـن حمائمي رفوفُ
والعطـر من نسائمي يطـوفُ
وكرمتي الغصــون والقطوفُ
وما تشي الأوتـارُ والدفوفُ
وقداتاني الفضلُ والمعروفُ
منـك وقلبي بالجوى ملهوفُ

باحترام ومودة وإخلاص
سعود الأسدي

الاسم: رفيف الفارس
التاريخ: 26/04/2012 15:18:11
ملك الوصف الدقيق والاحساس المرهف الشفيف
ابدعت

تحيتي

الاسم: سعود الأسدي
التاريخ: 25/04/2012 17:41:02

تحياتي في المساء والصباح
لزعيم الأفراح الشاعر بوعبدالله فلاح

انتم منا ونحن منكم
بدليل يوم لن تشرق فيه الشمس
وان كنا نقول : إلك يوم ما تغيب شمسه
والحي يشوف الحي
ولا بدان نلتقي واللي يعيش يشوف
والف شكر لك يا راعي الثقافة واللطافة!

باحنرام ومودة وإخلاص
سعود الأسدي

الاسم: بوعبدالله فلاح
التاريخ: 25/04/2012 13:40:02
بَعدِين نتفاهم يا سعود..
يومك يوووووووووم..
لن تشرق فيه الشمس.ههههههه
محبتي..وتقديري

الاسم: سعود الأسدي
التاريخ: 25/04/2012 12:47:21

الشاعر الأديب
والأستاذ الحبيب
الحاج عطا الحاج يوسف منصور

تحياتي واحترامي وباقة ورد
وأليك هذه الحكاية وخلّيها بسرّّك ولا تبح بها لأحد
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
منذ خمسة اعوام وأكثر
دعيت لمؤتمر موسيقي للشبيبة في سالسبورغ بالنمسا
وفي المساء ونحن في منازلنا وعلى مقربة نصف كيلومتر
كان مكبر صوت في كل ليلة عند المساء يبدأ الغناء والموسيقى وكانت ارتال من السيارات الخصوصية تغطي الحقل الواسع ، دفعني حب الاستطلاع وصديقى الى ان نتدرج الى ذلك الحفل البهيج . واذا الموضوع حفل عرس كبير في خيمة عظيمة ازدهر بالأنور والرجال والنساء ومائدة طعام كبيرة . قال لي صديقي ارى ان لا ندخل لأنناغير مدعوين قلت : بالعكس لازم ندخل لأن اذا رأنا اهل العروس قالوا هذان من اهل العريس واذا رانا اهل العريس قالوا هذان من اهل العروس وفي الحالتين لنا الإعزاز والتكريم وحسن الاستقبال وبالفعل هكذا كان .
كان اهل العرس من الغجر جميعا ونحن نسمّيهم النَّوَر !
ولما تعشينا وشربنا الكازوزة قادنا احدهم الى حلقة الاحتفال فرأيناهم في فرح ومرح وشراب وكان كل ضيف ياتي ويبارك ومن عادتهم دفع نقوط من الفلوس يقدم للعروس ومن يتقدم بالنقوط يُعلن اسمه ومبلغ النقوط على الملأ للتصفيق ويرقص مع العروس دورتين ثلاثاً في الحلقة
قلنا: أجتْ والله جابها سندفع النقوط ونرقص ونأخذ صورة مع عروس الغجر للذكرى .
ولكن عند الحزة واللزة كنا نسمع ان المبالغ التي يتقدم بها الغجر وهم النور عالية جدا 500 الف الفين يورو
ثلاثة آلاف !! هنا راحت السكرة وجاءت الفكرة ، فسحبت رفيقي من يدة وقلت هيا بنا نخرج قال لماذا قلت الم تسمع سندفع كل واحد 500 يورو بالقليل قال: معقول قلت : نعم.
قال هيا ننسحب فانسحبنا بهدوء وتراجعنا بانتظام وقد عرفنا من يومها اننا نحن النَّوَر وهم الغجر فسبحان مغيّر الأحوال ومبدّلها والسلام!!

باحترام ومودة وإخلاص
سعود الأسدي

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 25/04/2012 11:07:53
أخي سعد السعود الشاعر سعود الاسدي

أجهدَ الشوقُ بقايا وتري
أوَهذا يا حبيبي قـدري

ماالذي يحدِثُ قُـلْ لي بأبي
أيها الشادي بلحن الغجـرِ ؟

تحياتي العاطرة بالمودّة مع أطيب الامنيات أهديهاإليكَ .

الحاج عطا





5000